مؤتمر تعليمية علوم الإعلام والاتصال في الجامعة الجزائرية، الواقع، التحديات والآفاق

تنظم شعبة علوم الإعلام والاتصال – قسم العلوم الإنسانية كليــة العلوم الاجتماعية والإنسانيـــة بجـــامعــة غردايـــة، الملتقى الوطني الأول حول: تعليمية علوم الإعلام والاتصال في الجامعة الجزائرية، الواقع، التحديات والآفاق يومي 15- 16 نوفمبر 2015.

ديباجة:

تعد علوم الإعلام والاتصال، والتي يقول فيها المختصون أنها تخصص أمريكي النشأة بامتياز، من بين أحدث العلوم، وأعقدها من حيث التشعب والترابط مع مجالات أخرى إنسانية واجتماعية، أو حتى تجريبة وتقنية، فهي مدينة في وجودها المستقل حاليا إلى عديد من التخصصات المتباينة كالعلوم السياسية، علم النفس، علم الاجتماع، المنطق، اللسانيات، وحتى الرياضيات .. إلخ، والتي استفادت من مفاهيمها وأطرها النظرية والمنهجية الكثير، وأعطوها بذلك المبرر العلمي لتكون علما قائما بذاته، فكانت بداية ظهور بحوث الاتصال وتلاها مباشرة التأسيس الأكاديمي لهذا التخصص، وعرفت الولايات المتحدة الأمريكية بالأسبقية في ذلك بأول معهد لتدريس علوم الإعلام والاتصال سنة 1935.

في الجزائر، فتحت جامعة الجزائر أبوابها لعلوم الإعلام بعد الاستقلال مباشرة، بإنشاء أول مدرسة وطنية عليا للصحافة عام 1964، ثم تأسيس معهدا لعلوم الإعلام والاتصال إبتداء من 1984 حتى 1998، حيث بدأ تدريس هذا التخصص ينتشر بين مختلف جامعات الوطن، بالنظر إلى زيادة الطلب عليه من قبل الدارسين الجدد من جهة، وسياسة الدولة الجزائرية في توسيع قطاع التعليم العالي من جهة ثانية، هذا الأخير الذي حاول إحداث إصلاحات متواترة على المنظومة البحثية والتعليمية بمختلف مستويالتها، وأولت اهتماما خاصا بالمناهج والبرامج التعليمية والتقنيات المستخدمة في ذلك، فلم تعد العملية التعليمية اليوم كما كانت عليه بالأمس مجرد تلقين لدرس أو تسميع لنص، كما لم تعد أيضا حرفة يمارسها المعلم على المتعلم بطريقة آلية، أو عبئا على الطالب يقوم فيها بالتدوين والحفظ الآلي، فقد تحولت العملية التعليمية داخل صفوف الدراسة

وخارجها إلى نشاط له أهدافه ونتائجه التي تخضع للقياس والتقنين، وأصبح للتقنيات التعليمية دور فاعل بين مدخلات كل نظام تعليمي ومخرجاته، أي بين مناهجه وتطبيقات هذه المناهج، ولعل تكنولوجيات الاتصال والمعلومات الجديدة واحدة من بين أهم هذه المدخلات على العملية التعليمية، فقد أدخلت عليها تغييرات جذرية وعميقة، كما أصبح أي نظام تعليمي في العالم يعتمد بالأساس على تكنولوجيا التعليم، ليس كشكل من أشكال الترف الاقتصادي، بقدر ما هي ضرورة من الضرورات لضمان نجاح تلك النظم التعليمية، بل أن تكنولوجيا التعليم باتت تلعب دورا هاما في مجال التعليم ومواجهة المشكلات التي تعوق تحقيق أهدافه، وأصبحت المعارف تصل إلى الطلاب في أماكن وجودهم حتى يتفاعلوا مع المصادر وفق الطريقة التي تناسب قدراتهم وتراعى ميولهم وتلبى حاجاتهم المختلفة.

إشكالية الملتقى:

وانطلاقا من المكانة الكبيرة التي تحتلها علوم الإعلام والاتصال بين العلوم الإنسانية والاجتماعية، وكذا الأهمية البالغة التي توليها لها أنظمة التعليم العالي والبحث العلمي في أغلب دول العالم، ومع تزايد الإقبال على هذا التخصص من قبل الدارسين، أصبح لزاما علينا تسليط الضوء على تعليمية هذا الاختصاص وواقع تدريسه بالجامعة الجزائرية، والتحديات التي تواجهه اليوم والآفاق المستقبلية لعلوم الإعلام والاتصال في الجامعة الجزائرية.

أهداف الملتقى:

  • التعرف على مبادئ تعليمية العلوم والاستفادة منها في تطوير طرق تدريس مختلف التخصصات على غرار علوم الإعلام والاتصال.
  • الإقتراب من التجربة التعليمية في علوم الإعلام والاتصال في الجزائر والإشكالات المحيطة بها وتفسيرها وحلها.
  • تسليط الضوء على البرامج الدراسية ومحتوياتها والأدوات المستخدمة في عملية تدريس علوم الإعلام والاتصال.
  • إبراز أهمية التكنولوجيات الحديثة للمعلومات والاتصال في تعليمية مختلف العلوم وبالأخص علوم الإعلام والاتصال.

محاور الملتقى الوطني:

  • التعليمية والديداكتيكا: الأطر النظرية والمنهجية:
  • في مفهوم التعليمية والديداكتيكية والمفاهيم المشابهة وتطورها.
  • أسس العملية التعليمية وتقنياتها.
  • تجربة تعليمية علوم الإعلام والاتصال في الجزائر:
  • تدريس علوم الإعلام في الجامعات الجزائرية.
  • تطور البرامج الدراسية ومحتوياتها.
  • آليات التدريس والأدوات المستخدمة.
  • تدريس علوم الإعلام والاتصال بين نظامي الكلاسيك و ال أم دي.
  • تكوين الأساتذة بيداغوجيا وتأهيلهم للقيام بمهام التدريس.
  • دور التكنولوجيات الحديثة في تعليمية علوم الإعلام والاتصال:
  • التدريس بإستخدام وسائل التكنولوجيا الحديثة.
  • التعليم عن بعد E-learning.
  • تجربة الدروس على المنصات الإلكترونية.
  • تحقيق مبدأ الجودة في التعليم.

مدير الملتقى: أ.د: حليلات محمد الطاهر

مدير جامعة غرداية

رئيس اللجنة العلمية للملتقى: د: بوسليم صالح

عميد كلية العلوم الاجتماعية والإنسانية

أعضاء اللجنة العلمية:

أ.د بحاز إبراهيم                       جامعة غرداية

أ.د عبد الإله عبد القادر               جامعة وهران 1

أ.د تمار يوسف                       جامعة الجزائر 3

أ.د هواري معراج                     جامعة غرداية

أ.د دليو فضيل                         جامعة منتوري قسنطينة 3

أ.د قسايسية علي                       جامعة الجزائر 3

أ.د العيفة جمال                       جامعة باجي مختار عنابة

أ.د لعقاب محمد                       جامعة الجزائر 3

د. بوسعدة عمر                       جامعة الجزائر 3

د. غربي راضية                      جامعة وهران 2

د. نور الدين سكحال                   جامعة الامير عبد القادر قسنطينة

د. تومي أم الخير                       جامعة وهران 1

د. حاج سالم عطية                     جامعة الجزائر 3

د. ناجي عبورة أمينة                   جامعة وهران 1

د. أحمد عبدلي                        جامعة الأمير عبد القادر قسنطينة

د. سمية بن غضبان                   جامعة منتوري قسنطينة 3

رئيس اللجنة التنظيمية:     أ. سويقات لبنى

أعضاء اللجنة التنظيمية:

  • أ. بابا واعمر عبد الرحمن           أ. نشادي عبد الرحمن
  • أ. سعيدي منصور                 أ. شريطي فوزي
  • أ. قشار بكير                       أ. نش عزوز

شروط المشاركة وكتابة البحوث :

  • ضرورة انسجام موضوع البحث مع أحد المحاور وأن يطرح إشكالية أو تساؤلات بحثية أو نقدية.
  • أن يكون البحث أصيلا ولم يسبق المشاركة به قبلا، في ملتقيات أخرى أو على شكل مقالات في مجلات علمية.
  • كتابة البحث باللغة العربية أو الفرنسية أو الإنجليزية مع مراعاة طريقة التهميش في آخر المقال.
  • أن يكتب البحث بخط simlified arabic 16 للعنوان الرئيسي و14 للنص ومراعاة المسافة البادئة 1 سم.
  • ان ترفق المداخلة بملخص بلغة غير لغة المقال يدرج في الصفحة الأولى للمداخلة مع الكلمات المفتاحية للبحث.
  • يتراوح حجم المداخلة بين 7000 كلمة و10.000 كلمة بما فيها الملخص وقائمة المراجع المستخدمة.
  • استعمال خط new roman بالنسبة للمداخلات باللغة الأجنبية ويحفظ في الشكلين wordو pdf

تحميل الاستمارة

تواريخ هامة:

  • إرسال الملخصات يكون قبل: 18 جوان 2015 .
  • الرد على الملخصات المقبولة: 02 جويلية 2015 .
  • إرسال المداخلات كاملة قبل: 06 سبتمبر 2015 .
  • الرد على المداخلات المقبولة نهائيا: 20 سبتمبر 2015 .
  • إرسال دعاوات المشاركة للمتداخلين: 27 سبتمبر 2015.

عناوين إلكترونية :

ترسل ملخصات البحوث مرفقة باستمارة المشاركة وملخص السيرة الذاتية

إلى البريد الالكتروني التالي: [email protected]

                    أو:   [email protected]

ولللإستفسار والمعلومات على الرقم:

0663107697 أو 0553261837

2 thoughts on “مؤتمر تعليمية علوم الإعلام والاتصال في الجامعة الجزائرية، الواقع، التحديات والآفاق”

  1. اشكالية هكذا مؤتمرات انها تركزعلى العمل التعليمي و تبتعد عن ايجاد قنوات اتصال مع العلوم الاجتماعية وعلى وجه الخصوص التربوية والنفسية ونحن نعلم ان ايجاد محور في المؤتمر تحت عنوان علاقة الاعلام بالتخاطب النفسي مع المتلقين في المجتمع وبهذا نكون تحركنا نحو ان يكون الاعلام تطبيقيا بمساقات دراسية عملية مع التقدير والاحترام لما تراه اللجنة التحضيرية.
    (اتوقع المشاركة في مؤتمركم وبحسب الظروف المحيطة)

    1. السلام عليكم ورحمة الله اشكر السيد طلال فرج يوسف على مشاركته ,فعلا رايك صائب من خلال اعتباره احد الابعاد النفسية لعملية الاقناع وعملية استقطاب الطالب لمقاييس تدرس بتخصص علوم الاعلام و الاتصال خاصة المحاضرات التي لا توجبه على الحضور فموضوعك في حد ذاته اشكالية بحث لمؤتمر, اما عنوان هذا البحت هو واقع التعليم في علوم الاعلام واتصال بين نظام الكلاسيك و ا ل د خاصة بعد اعتماد ا ل د على حساب الكلاسيكي وظهور اشكالية المعادلات الشهادات النهائية للطلبة ,

اترك ردا