جامعة البصرة: ورشة عن السلامة والأمن الكيميائي في المختبرات

22 نونبر 2015 – أقام مركز علوم البحار في جامعة البصرة ورشة علمية عن السلامة والامن الكيميائي والاحيائي والاشعاعي في مختبرات جامعة البصرة.
وتحدث التدريسي في جامعة البصرة الدكتور فارس الامارة عن الامن والسلامة في المختبرات مبينا ان السلامة بمفهوما الحديث تعني المحافظة على عناصر الانتاج الرئيسية وهي الانسان داخل المؤسسة وخارجها والمواد الخام والمواد المنتجة وكذلك المعدات وادوات الانتاج فضلا عن البيئة المحيطة من ماء وهواء وتربة.
وتابع الامارة ان السلامة والصحة هي من مسؤولية الجميع لذا يتوجب على العاملين في المختبرات ان يتقيدوا بتعليمات السلامة من حيث التصرف او ارتداء مستلزمات السلامة وكذلك الامتناع عن القيام بتجارب غير مخول بها او القيام باي عمل يعتبر ممنوعا من دون استشارة المسئول في المختبر.
كما تناولت مساعد رئيس الجامعة للشؤون العلمية في جامعة القادسية الدكتورة فردوس عباس ممارسات السلامة المختبرية مشيرة الى ان الهدف من برنامج الامن الكيمائي والسلامة الكيميائية هو المساعدة على تأسيس مكان عمل تتوفر فيه شروط السلامة والامن والمساعدة على حماية البيئة وكذلك تقليل انبعاث العمليات الكيمياوية الخطر والحد من تعرض الموظفين فضلا عن تعزيز العلاقات المجتمعية.
بعدها تطرق التدريسي في جامعة ذي قار الدكتور محمود شاكر الى اجراءات المختبر الامنة موضحا كيفية التخطيط والاستجابة لحالات الطوارئ التي تبنى على اساس التوقع والادراك والتقييم والسيطرة.

اترك ردا