المجلات العلمية المحكمة ليست حكرا على أحد .. د.صالح ارديني

د.صالح ارديني: عميد كلية التربية الاساسية جامعة الموصل/العراق

المجلات العلمية المحكمة ليست حكرا على احد ولا تخص فئة دون اخرى، نحن نستقبل البحوث التي يبغي اصحابها نشرها تمهيدا للترقية العلمية ونقوم باحالة البحث الى خبيرين يقرران بعدها صلاحية النشر من عدمه أو اجراء تعديلات، ولا نشغل انفسنا هل ان الباحث شاب ام كهل ام طاعن في السن، ولا يوجد دعم لشريحة دون اخرى، اما المعوقات فكثيرة لعل ابرزها عدم تشجيع حركة البحث العلمي وفرض رسوم النشر حتى المؤتمرات العلمية صارت تستوفي رسوم للمشاركة فضلا عما يتكلف به الباحث من تذاكر السفر وغيرها، ولا يوجد تشجيع كتكريم البحوث المتميزة مثلا، المهم اننا بحاجة الى اعادة النظر في هذا المجال..

6 رأي حول “المجلات العلمية المحكمة ليست حكرا على أحد .. د.صالح ارديني”

  1. بالمقارنة بين البحث عند الكييان الصهيوني والدول العربية مجتمعة -كما وكيفا-تستنتج الخطوط العريضة لمشاكل أو مصائب البحث في الوطن العربي والإسلامي
    ولا يحتاج الأمر إلى عقد ملتقى.

  2. بوركت أقلامكم جميعا.
    من تبعات هذا التراجع في دعم البحث العلمي، جهلنا بالباحثين العرب، نظراً لأن عوائق (غير علمية ولا منطقية) تحول بيننا وبينهم وتمنع الكثير منهم من الحضور للمؤتمرات والندوات، فضلا عن معاناة الكثير منهم من الافتقاد لمتطلبات البحث العلمي.
    الإشكالية الأخرى تكمن في انحسار البحث العلمي لارتباطه فقط بالترقية، وحرص الغالبية على البحث لأجل الترقية لا لأجل البحث نفسه.
    والقوة الدافعة للبحث العلمي في الغرب نجدها القطاع الخاص الذي يعطي المنح البحثية لتقديم مخرجات تفيده. ونحن لا إلى هؤلاء ولا إلى أولئك.
    شكرا على الطرح.

  3. بورك فيك دكتور صالح ، لقد وضعت يدك على موضع الداء، فهناك من المجلات ما يدعي أصحابها المصداقية، لكنك لن تتلقى ردا بالسلب ولا بالإيجاب، وهناك ما يرى أصحابها النشر لحاملي الدكتوراه فما فوق، … على كل حفظكم الله وبارك فيكم .

  4. بارك الله بك دكتور صالح رديني على هذا التوضيح فإن دعم البحث العلمي وصل الى الحضيض ولا يوجد تمييز بين الباحث وغيره في الجامعات العراقية … عندنا دكاترة مضى على وجودهم في الجامعة سنوات طويلة ولم يكتب بحثا فيما يكتب وينشر غيرهم ٤ ابحاث او اكثر في السنة الواحدة فلا يميز هذا من هذا لان الجامعات اصبحت مكانا للاسترزاق فقط ولا علاقة لها بالبحث العلمي.

  5. بارك الله فيكم أستاذنا الكريم ، هذا عين العقل وسداد الرأي. هناك إشكال أود طرحه: هل تقبلون ملخصات البحوث مبدئيا ، ثم إذا أهمكم الأمر نرسل البحث كاملا؟

اترك رد