مؤتمر دولي الفضاء العمومي ومواقع شبكات التواصل الاجتماعي

عنوان الفعالية: الفضاء العمومي ومواقع شبكات التواصل الاجتماعي التشظي وإعادة قراءة المفهوم
تاريخها: 19 و 20 أفريل 2017
نوعها: دولية
التصنيف: مؤتمر
الجهة المنظمة: جامعة حكومية
تعريف الجهة المنظمة: قسم علوم الإعلام و الاتصال بكلية العلوم الإنسانية و العلوم الإسلامية بجامعة وهران 1 أحمد بن بلة بالتنسيق مع مخبر استخدامات وتلقي المنتجات الإعلامية والثقافية في الجزائركلية علوم الإعلام والاتصال جامعة الجزائرر3
الإشكالية، الأهداف، المحاور والضوابط:
إشكالية الملتقى :
لم يتوقف النقاش العلمى حول العلاقة بين الفضاء العمومي والفضاء السياسي، والفضاء الإعلامي منذ صدور أطروحة يورغن هابرماس بعنوان: الفضاء العمومي: اركيولوجية الإعلان كبعد تأسيسي للمجتمع البرجوازي” في 1962(1). وقد تعرضت هذه الأطروحة للنقد من منطلقات تاريخية، وفلسفية، وسوسيولوجية.
وتعد مساهمة برنار مياج أساسية في النقاش حول دور الإعلام في تشكيل الفضاء العمومي. لقد أدرك عبر نماذجه الاتصالية الأربعة،(2) التي أرخ لها من منتصف القرن الثامن عشر إلى غاية السبعينات من القرن العشرين، أن هذه وسائل تحوّلت إلى أداة تقويض المنطلق التأسيسي للفضاء العمومي الهابرماسي: مبدأ نشر الأخبار ذات الصلة بالشأن العام ، والاستعمال العلني للحجة عبر وسائل الإعلام، وهذا من خلال جنوحها نحو ما أسماه ” بالعلاقات العامة المعممة. les relations publiques généralisées .
وبميلاد شبكة الانترنت وتزايد دورها الاتصالي واندفاع مواقع التواصل الاجتماعي في دك الحدود الفاصلة بين ما هو عام وما هو خاص، و تغيير الممارسة السياسية ووتوسيع نطاقها اكتسب مفهوم الفضاء العمومي أهمية محورية في علوم الإعلام والاتصال، وعاد النقاش من جديد، وبشكل أكثر حدة، حول العلاقة بين الفضاء العمومي، والفضاء السياسي، والفضاء الإعلامي. وتباينت المواقف بين من يرى أن هذه المواقع ستكون معولا للقضاء على الفضاء العمومي بتشتيته وسلب حيويته وإفراغه من جوهره: النقاش والاستخدام العلني للحجة، ومن يرى أن مواقع الشبكات الاجتماعية تشكل فرصة تاريخية للقضاء على النزعة الإقصائية التي اتسم بها الفضاء العمومي البرجوازي في الغرب، وإخراجه من الأزمة التي قاده إليها تكلس الأحزاب السياسية و”انحرافات وسائل الاتصال الجماهيري” عن دورها الإخباري والتنويري. فمواقع التواصل الاجتماعي تدعو إلى إعادة قراءة مفهوم الفضاء العمومي من منطلقات سوسيولوجية واتصالية وعدم النظر إليه من الزاوية السياسية فقط. فبين تراجع مفهوم الفضاء العمومي الهابرماسي وضرورة إعادة قراءته على ضوء الممارسات الاتصالية التي تتيحها مواقع الشبكات الاجتماعية يطرح السؤال عن وضع الفضاء العمومي في السياق الجزائري، إن افترضنا وجوده، في ظل تزايد استخدام مواقع الشبكات الاجتماعية:
محاور الملتقى:
1. مراجعات نظرية للفضاء العام من المنظور الهبرماسي.
2. توجهات جديدة لفهم دور مواقع الشبكات الاجتماعية في إعادة تشكيل الفضاء العمومي
3. الشبكات الاجتماعية والفضاء العمومي في الجزائر.
4. الفضاء الخاص والميديا الجديدة
مواعيد هامة:
ترسل الملخصات في حدود 250 كلمة مرفقة بالسيرة العلمية قبل 30 جانفي 2017
ترسل المداخلات كاملة: قبل 5 مارس 2017
ترسل الملخصات والمداخلات إلى العنوان الإلكتروني التالي:
المكان، و معلومات الاتصال والتواصل:
قسم علوم الإعلام و الاتصال كلية العلوم الإنسانية و العلوم الإسلامية جامعة وهران 1 أحمد بن بلة وهران الجزائر

نموذج المشاركة

رأي واحد حول “مؤتمر دولي الفضاء العمومي ومواقع شبكات التواصل الاجتماعي”

  1. موضع مهم، ربما نكون من المشاركين فيه بعد قبول ورقتنا البحثية طبعا، وففقكم الله من أجل إنجاح مؤتمركم هذا، تحياتي…

اترك رد