بحث التعاون بين جامعة اليرموك ومجموعة طلال أبو غزالة الدولية

استقبل رئيس جامعة اليرموك بالوكالة الدكتور زياد السعد  رئيس مجلس إدارة مجموعة طلال أبو غزالة الدولية الدكتور طلال أبو غزالة خلال زيارته للجامعة لبحث سبل تعزيز التعاون بين الجانبين وصولا لتوقيع مذكرة تفاهم بين الطرفين.
وفي بداية اللقاء رحب الدكتور السعد بالضيف والوفد المرافق، مشيدا بالدور الهام الذي تضطلع به مجموعة طلال أبو غزالة في المجتمع الأردني من الجانب الفكري، والمهني، والتدريبي والاجتماعي، لاسيما وأنها تهدف إلى تزويد الموارد البشرية بالمعارف والمهارات التي من شأنها رفع مستوى الأداء، وتنمية الممارسات المهنية للمتدرب وفق آخر التطورات المهنية في حقول التدريب المتنوعة العلمية والإنسانية والإدارية والاقتصادية والقانونية والمعرفة الإلكترونية، الأمر الذي يمكنها من الالتحاق بسوق العمل المحلية والعربية بكفاءة واقتدار.
وأكد سعي اليرموك إلى توطيد تعاونها مع الجهات التدريبية المتميزة كمجموعة طلال أبوغزالة بما يسهم في فتح قنوات التواصل بين الجانبين في المجالات التدريبية، مثمنا الجهود التي يبذلها الدكتور أبوغزالة في دعم الطاقات الشبابية المبدعة في مختلف المجالات مما ينعكس إيجابا على تنمية المجتمع وخلق فرص عمل من شأنها التخفيف من مشكلة البطالة.
من جانبه أشاد الدكتور أبوغزالة بالسمعة الأكاديمية المتميزة لجامعة اليرموك وبكفاءة خريجيها الذين يتقلدون المناصب القيادية في مختلف المؤسسات داخل الأردن وخارجه، مؤكدا على انه من واجب كافة المؤسسات الوطنية أن تؤدي دورها في العمل الاجتماعي وخدمة المجتمع وخاصة دعم فئة الشباب لما يتمتعون به من طاقات إبداعية في مختلف المجالات تسهم في تنمية المجتمع المحلي، لافتا إلى أن المجموعة ستقوم بتجهيز قاعتين ذكيتين في كلية الاقتصاد والعلوم الإدارية، وذلك ضمن مبادرة معا نرتقي بجامعتنا التي اطلقتها اليرموك بالتعاون مع القطاع الخاص، بهدف توفير البيئة التعليمية الملائمة لتشجيع الطلبة على الإبداع والانفتاح على العالم المعرفي، بما يسهم في إعدادهم ليكونوا روادا ناجحين يكون لهم الدور الأكبر في النهوض ببلدنا الحبيب.
ولفت إلى أن مجموعة بصدد إنشاء مكتب مستقل لها في محافظة اربد الأمر الذي سيسهم في توفير الخدمات التدريبية والمهنية لأبناء إقليم الشمال بشكل عام، بالإضافة إلى خلق فرص عمل للخريجين الذي يتمتعون بكفاءات ومهارات عالية المستوى والتي تستدعي احتضانها واستغلالها بالشكل الصحيح.
وتم خلال اللقاء التوقيع على مذكرة تفاهم بين اليرموك والمجموعة الاستشارية للتدريب المهني التابعة لمجموعة طلال أبو غزالة للتدريب المهني نصت على التعاون في مجال التدريب في مختلف المجالات التي يتفق عليها الجانبان، بالإضافة إلى استفادة اليرموك من الخدمات التي تقدمها المجموعة كتسجيل العلامة التجارية وأنظمة الأرشفة وتجهيز الأنظمة المالية، وتعاون الجامعة مع المجامع التابعة لمجموعة طلال أبوغزالة في مجال الشهادات المهنية، وشهادة طلال أبوغزالة “كامبردج”.
وحضر اللقاء نائبا رئيس الجامعة للشؤون الإدارية، والجودة والمراكز، ومساعدة رئيس الجامعة مديرة مركز اللغات، وعمداء الكليات، وعدد من المسؤولين في الجامعة والمجموعة.
وخلال زيارته للجامعة التقى الدكتور أبو غزالة طلبة كلية الاقتصاد والعلوم الإدارية وتحدث عن قصة نجاح مجموعة طلال أبو غزالة، وأهمية أن يضع الإنسان هدف ورسالة يسعى إلى تحقيقها من أجل النهوض بمجتمعنا، لافتا إلى أن المعرفة أساس الثروة، وأن العالم أجمع يتجه نحو الاستثمار في تقنيات تكنولوجيا المعلومات والاتصالات والملكية الفكرية، داعيا إلى الاستفادة من التجربة الفنلندية التي تقود الثورة المعرفية في العالم وذلك من خلال الاستثمار في الموارد البشرية والتشجيع على الإنتاج المعرفي.
وأكد ضرورة أن تعي كافة المؤسسات الوطنية أهمية مسؤوليتها الاجتماعية تجاه المجتمع، وضرورة تنفيذ المشاريع التي تخدم أبناءه، فالمسؤولية الاجتماعية واجب تجاه الوطن الذي ننتمي إليه من جهة، وفرصة للريادة والإبداع من جهة أخرى.

اترك رد