المؤتمر الدولي اتجاهات المدارس المعاصرة في دراسة السنة النبوية

عنوان الفعالية: مؤتمر اتجاهات المدارس المعاصرة في دراسة السنة النبوية: النظرية والتطبيق
تاريخها: ) الثلاثاء والأربعاء 10 /10 – 11/10/ 2017م
نوعها: دولية
التصنيف: مؤتمر
الإشكالية، الأهداف، المحاور والضوابط:
1. مقدمة
الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على نبينا محمد وعلى آله الطيبين الطاهرين، ورضي الله عن صحابته الغرِّ الميامين، ومن تبعهم بإحسان إلى يوم الدين، وبعد….
فإنَّ للسنة النبوية دور هامٌ وبارزٌ في جميع مجالات حياة الأمة الإسلامية توجيهاً وتطبيقاً ؛ فهي مصدرٌ تشريعي مبينٌ لما ورد في القرآن ومنضبطة بأهميتة، وهما كمصدران – القرآن والسنة –يرتبطان ببعضهما كالبنيان المرصوص، لا سيما في بناء الأمة الوسطية المثلى.
كما أنَّ نصوص الحديث ليست محدودة في العبادات، بل تتضمن كل جوانب الحياة السياسة والاقتصادية والاجتماعية وغيرها، ولضرورة الحديث في الشريعة الإسلامية، كانَ لا بد على الأمة الإسلامية أن تتفقه في الحديث تفقها تاماُ وصحيحاً، فسوء الفهم والشبهات في الحديث يؤثر على سلوك الناس تأثيراً سلبياً بعيداً عن منهج الإسلام اللقويم.
ولقد كان الاحتكاك الحضاري بين المسلمين والغرب في القرن الأخير سبباً رئيساً في نشوء الاتجاهات الفكرية في العالم الإسلامي؛ فبدأ كل اتجاه يطرح رؤيته الخاصة به سبيلاً للنهضة والإصلاح واصبح أصحاب كل اتجاه يدعي أن رؤيته هي سبيل نهضة الأمة الإسلامية، وأن عدا هذه الرؤية جمود أو تطرف أو انحراف، وصارت هذه النهضة المنشودة ومعالم مشروعها الحضاري بؤرة للاختلاف ومجالاً للتخالف وميداناً للصراع بين اتجاهات الفكر في العالم العربي والإسلامي التي أخذت مع الزمن في التبلور والتشكل حتى أصبح لها مبادئ تدعو لها ورجال يدافعون عنها.
وإن البحث لتحديد وتأصيل الاتجاهات الفكرية المعاصرة، وبيان ما يؤخذ منها وما يترك، بات أمراً ملحاً، لا سيما وأن كل جيل من الأجيال يتأثر بالإتجاهات الفكرية التي تحدث فيه، وهذا يقتضي من الباحثين أن يولوا اهتمامهم لدراسة أي ظاهرة فكرية لسبر أغوارها، وتناول آثارها والاستفادة منها إن كانت صالحة، أو الرد عليها إن كانت فاسدة، وانطلاقاً من هذه الأسباب يسر قسم القرآن والحديث، أكاديمية الدراسات الإسلامية بجامعة ملايا تنظيم مؤتمر السنة النبوية الدولي الرابع (مسند 4): اتجاهات المدارس المعاصرة في دراسة السنة النبوية: النظرية والتطبيق، الذي يهدف لمعرفة المنهج أو الطريقة التي يسير عليها أصحاب المدارس في نقد الحديث، واستنباط الأحكام منه، أو تأويله وتفسيره، ثم الدفاع عنه، ورد شبهات المخالفين ونقد آرائهم.
2. أهداف المؤتمر:
يعقد المؤتمر لتحقيق الأهداف المنشودة الآتية:
1. التعريف باتجاهات المدارس المعاصرة في دراسة السنة النبوية
2. معرفة اهم النظريات والمبادئ التي يقوم عليها أصحاب المدارس المعاصرة في نقد الحديث واستنباط الأحكام منه أو تأويله وتفسيره .
3. بيان جهود أبرز أعلام الاتجاه السلفي المعاصرين في نقد الحديث، واستنباط الأحكام من السنة.
4. رد شبهات أصحاب الاتجاهات المنحرفة في دراسة السنة النبوية، ونقد آرائهم.
5. بيان (التأثير السلبي أو الإيجابي) على الأمّة الإسلامية نتيجة تعدد الاتجاهات المعاصرة في دراسة السنة النبوية.
6. محاولة التوفيق بين اتجاهات المدارس الحديثية المعاصرة، في فهم وتطبيق السنة.
3. محاور المؤتمر:
 المحور الأول: الاتجاه السلفي ودراسته للسنة النبوية من نقد الحديث واستنباط الأحكام منه.
 المحور الثاني: الاتجاه الفقهي ودراسته للسنة النبوية من نقد الحديث واستنباط الأحكام منه.
 المحور الثالث: الاتجاه الصوفي ودراسته للسنة النبوية من نقد الحديث واستنباط الأحكام منه.
 المحور الرابع: الاتجاه العقلي ودراسته للسنة النبوية من نقد الحديث واستنباط الأحكام منه.
 المحور الخامس: (التأثير السلبي أو الإيجابي) على الأمّة الإسلامية نتيجة تعدد الاتجاهات المعاصرة في دراسة السنة النبوية.
 المحور السادس: التوفيق بين اتجاهات المدارس الحديثية المعاصرة، في فهم وتطبيق السنة.
4. مكان المؤتمر: أكاديمية الدراسات الإسلامية، جامعة ملايا، كوالالمبور، ماليزيا.
5. المنظم: قسم القرآن والحديث، أكاديمية الدراسات الإسلامية، جامعة ملايا.
6. اللغات المستخدمة: الملايوية ، والعربية، والإنجليزية.
7. رسوم المشاركة والتسجيل:
يطلب من كل مشارك أن يقدم الوصل لرسوم المشاركة قبل التسجيل كما يلي:
 الدولي :مشارك بورقة علمية: USD300 / من غير ورقة علمية: USD200
 المحلي :مشارك بورقة علمية: RM600 / من غير ورقة علمية: RM300
 المشاركون من أكاديمية الدراسات الإسلامية، UM، بورقة علمية: 250 RM
 المشاركون من أكاديمية الدراسات الإسلامية، UM، من غير ورقة علمية: RM150
1. الشرائح المستهدفة من المشاركين:
 الأكاديميون.
 الباحثون.
 طلبة الدراسات العليا.
 المسئولون في المؤسسات الدينية الرسمية وغير الرسمية.
 الراغبون.
1. شروط المشاركة ببحث:
1. أن يكون البحث المقدَّم فيه الِجدّة والجديد، ويحمل إضافة معرفية واضحة، وأن لايكون قد تمَّ نشره، أو قدّم في مؤتمر سابق.
2. يقدم الباحث ملخصاً لا يتجاوز صفحة واحدة بلغة البحث، يتضمن أربعة أمور: عنوان البحث، وعلاقته بمحاور المؤتمر، وأهميته، وأهدافه، وهيكل البحث، ويرسَلُ الملخص عبر البريد الإلكتروني، مرفقاً بسيرة علمية مختصرة، وصورة شخصية.
3. لا تقل صفحات البحث عن 15 صفحة، ولا تزيد عن 20 صفحة، شاملة المصادر والمراجع، (ولا يقل عن خمس آلاف كلمة).
4. يكتب البحث ببرنامج (وورد) للبحوث باللغة العربية، بخط (Traditional Arabic)،حجم (16) في المتن، و(14) في الهامش/ وبخصوص البحوث باللغتين: (والملايويةو الإنكليزية) تكون بخط: (Times New Roman) حجم: (12) في المتن، و(10) في الهامش.
5. المصادر والمراجع تكون مرتبة في الهامش(بنظام الترقيم المتسلسل4،3،2،1 ..)
6. توثيق المصادر والمراجع على النحو الآتي: عائلة المؤلف (اسم الشهرة)، اسم المؤلف، اسم الكتاب، مكان النشر، دار النشر،رقم الطبعة، تاريخ النشر/ وفي حال التكرار: اسم المؤلف، الكتاب، مرجع سابق ، رقم الصفحة.
7. تُثبَّث قائمة المصـادر والمراجع مستوفاةً في آخر البحث مرتبةً على حروف المعجم.
8. تخضع جميع البحوث للتحكيم العلمي.
9. تقبل البحوث بإحدى اللغات التالية: العربية، والملايوية ، والإنجليزية.
10. البحوث المحكَّمة علمياً والمستوفية للشروط السابقة، سوف تنشر في كتاب علمي خاص، يستلمه الباحث عند بدء المؤتمر، ويعتبر للباحث فصل من كتاب.( وذلك بعد استيفاء رسوم المشاركة قبل 22/9/2017)
11. سيتم منح ثلاث ميداليات ( ذهبية، وفضية، وبرونزية) وشهادة تميز بحثي للبحوث المتميزة، على النحو الآتي:
 ) 3ميداليات للبحوث العربية، و3 ميداليات للبحوث الملايوية، و3 ميداليات للبحوث الانجليزية).، العلامة من100%.
 40% للالتزام بالشروط العلمية والمنهجية.
 40% لأصالة البحث وجودته العلمية.
 20% للتقديم والعرض،
مواعيد هامة:
– آخر موعد لتسليم الملخصات : 1/7/ 2017
– آخر موعد للرد على الملخصات : 15/7/ 2017
– آخر موعد لتسليم الأبحاث الكاملة : 8/9 /2017
– موعد المؤتمر : 10/10- 11/10/ 2017
الجهة المنظمة: جامعة حكومية
تعريف الجهة المنظمة: جامعة ملايا كوالا لمبور ماليزيا
اسم المضيف: جامعة ملايا

شارك في المؤتمر

رأي واحد حول “المؤتمر الدولي اتجاهات المدارس المعاصرة في دراسة السنة النبوية”

اترك ردا