الملتقى الدولي عصرنة المؤسسات الإقتصادية الجزائرية، البديل الاقتصادي الفعال لقطاع المحروقات

عنوان الفعالية: الملتقى الدولي عصرنة المؤسسات الإقتصادية الجزائرية، البديل الاقتصادي الفعال لقطاع المحروقات

تاريخها: يومي 06 و 07 مارس 2018

نوعها: دولية

التصنيف: مؤتمر

الإشكالية، الأهداف، المحاور والضوابط:

ديباجة الملتقى:
في كثير من الأبحاث الأكاديمية التي أجريت على مستوى عال، قد ثبت علميا أن قطاع المؤسسات الصغيرة والمتوسطة هو المحرك الأساسي للنمو الاقتصادي لأي بلد. ويعزى الازدهار والنمو الاقتصادي في البلدان المتقدمة إلى تطوير وعصرنة هذا القطاع من المؤسسات. لقد استفادت البلدان الناشئة في شرق آسيا وفي أوروبا الشرقية وفي أمريكا اللاتينية بشكل كامل من فوائد وميزات هذا القطاع من المؤسسات لبعث نموها الاقتصادي، فهو النواة الأولى للمؤسسات الاقتصادية الكبرى الخاصة، و هذا ما هو واقع في جل اقتصاديات الدول المتقدمة و الدول الناشئة. بيد أن المؤسسات الكبرى و المجمعات الصناعية في الجزائر التي تمثل نسبة03% تعتبر رافدا اقتصاديا وطنيا مهما؛ إذ تعتبر خزانا لليد العاملة النشطة و محرك للإنتاج الوطني لكونها إضافة إلى ذلك تضمن المناولة الصناعية للمؤسسات الصغيرة والمتوسطة، خاصة مع بعث صناعة السيارات بالجزائر حديثا.
في الجزائر وفي هذا المناخ الاقتصادي الصعب وفي سياق الاستراتيجية الاقتصادية الجديدة، ينبغي الاستفادة الكاملة والجمة من هذه التطورات الاقتصادية المستوحاة من هذه البلدان. بيد أن على الرغم من أن السلطات العمومية الجزائرية على بينة وقناعة تامة من إمكانات هذا القطاع ومساهمته في الاقتصاد الوطني، لكن لا يزال قطاع المؤسسات الاقتصادية دون التطلعات المرجوة، ويتطلب اهتماما أكثر وجهدا مضاعفا لتطويره و عصرنته.
أما فيما يخص قطاع المؤسسات الصغيرة والمتوسطة في الجزائر الذي يمثل نسبة 97%، على الرغم من أن وزارة الصناعة والمناجم بالجزائر قد سجلت معدل نمو سنوي للمؤسسات الصغيرة والمتوسطة يقارب 10?، وهي نسبة جديرة بالتنويه، لكن يبقى الحجم الإجمالي لهذا القطاع الاقتصادي دون المستوى المطلوب ولا يعكس هذا الوعي الكامل؛ فالجزائر بحاجة إلى قطاع مؤسسات صغيرة ومتوسطة و نسيج صناعي من المؤسسات الاقتصادية الكبرى قوي ومتطور وعصري ليؤسس لبديل اقتصادي مستدام لقطاع المحروقات ويساهم في تقدم البلد وازدهار اقتصاده.
الأهداف الأساسية للملتقى:
لتحقيق الأهداف الأساسية للملتقى وبالتعاون مع هيئة البحث حول الإستراتيجية والمجتمع للبروفيسور الطيب حفصي، أستاذ كرسي بالمدرسة العليا للتجارة بجامعة مونتريال بكندا و بهدف تسليط المزيد من الضوء على قطاع المؤسسات الاقتصادية في الجزائر والاستفادة من البحوث والخبرات من شتى أنحاء العالم، سيتم تنظيم الملتقى الدولي السنوي في طبعته الأولى وذلك من تنظيم مخبر الاستراتيجيات والسياسات الاقتصادية في الجزائر التابع لكلية العلوم الاقتصادية و العلوم لتجارية وعلوم التسيير بجامعة محمد بوضياف بالمسيلة – الجزائر. يهدف هذا الملتقى لوضع المزيد من التركيز على مجالات البحث العلمي التي تسلط الضوء على طرق وآليات تحديث وتطوير وعصرنة هذا القطاع الحيوي من المؤسسات الصغيرة والمتوسطة و المؤسسات الاقتصادية الكبرى و المجمعات الصناعية الكبرى؛ لذلك نقترح على الباحثين والخبراء والمهتمين بقطاع المؤسسات الاقتصادية محاور البحث التالية:
محاور الملتقى:
المحور1: الأداء وعصرنة قطاع المؤسسات الاقتصادية بالجزائر.
– الوظائف التشغيلية: إدارة الإنتاج، وإدارة الجودة، والإدارة التنظيمية و التسيير، والإدارة المالية، و إدارة الموارد البشرية، وإدارة التسويق، وإدارة الاتصالات داخل المؤسسات الصغيرة والمتوسطة والمؤسسات الاقتصادية الكبرى.
– الوظائف الاستراتيجية: التخطيط الاستراتيجي، والشراكة الاستراتيجية، وإدارة الابتكار، وإدارة التصدير في المؤسسات الصغيرة والمتوسطة.
المحور2: السياسات العامة للدولة وعصرنة قطاع المؤسسات الاقتصادية بالجزائر.
تنمية الابتكار والقدرة التنافسية، و دعم الاستثمار والحوافز، وآلية التمويل، تشجيع المناولة الصناعية و تعزيز تدريب القدرات وتدويل المؤسسات الاقتصادية و سياسة دعم الصادرات.
المحور3: البيانات و البحوث على قطاع المؤسسات الاقتصادية، خاصة المؤسسات الصغيرة و المتوسطة.
ورشة عمل دكتورالية:
يمنح لطلاب الدكتوراه فرصة الاستفادة من حضور أساتذة دوليين و ذلك لعرض مشاريع بحوث الدكتوراه الخاصة بهم ؛ مما يسمح لطلاب الدكتوراه تلقي أفضل الآراء التي تسمح لهم بالتقدم في تطوير مشاريع بحوثهم ؛ وعليه، يمكن لطلاب الدكتوراه المهتمين تقديم مشاريع أطروحاتهم قبل 01جانفي 2018.
كماسنمكن الطلاب والأساتذة الاستفادة من دورة تدريبية في منهجية إعداد ونشرالمقالات والبحوث العلمية، مما يسمح للمهتمين من اكتشاف طريقة النشرالمتعامل بها دوليا.
ملاحظة هامة:
سيتم نشر جميع نصوص المداخلات العلمية المقبولة في منشور خاص بالمخبر التابعلكلية العلوم الاقتصادية والعلوم التجارية وعلوم التسيير لجامعة محمد بوضياف بالمسيلة ؛ وسيتم نشر أفضل نص مداخلة في مجلة دولية معروفة.
المستهدفون من الملتقـى:
– الأساتذة الباحثون في الجامعات ومختلف مراكز البحث العلمي.
– مختلف إطارات الدولة العاملون على تطوير المؤسسات الصغيرة والمتوسطة و المؤسسات الاقتصادية الكبرى و المجمعات الصناعية الكبرى بالجزائر.
– أرباب و إطارات المؤسسات الصغيرة و المتوسطة و المؤسسات الكبرى و المجمعات الصناعية الكبرى بالجزائر.
– الطلبة عموما وطلبة الماستر والدكتوراه على وجه الخصوص.
شروط المشاركة في الملتقـى:
– أن يكون البحث في أحد محاور الملتقى.
– يتصف البحث بالدقة العلمية والأصالة في ظل منهجية محكمة وتوثيق جيد للمراجع والمصادر.
– ألا يكون البحث قد سبق نشره أو قدم في ملتقيات سابقة.
– ألا تزيد عدد صفحات البحث عن 20 صفحة ( A4) بما في ذلك الملاحق والمراجع.
– أن يشمل البحث على ملخص بالغة العربية ولغة أخرى انجليزية أو فرنسية، كما يحتوي على الكلمات المفتاحية، ويتم إدراج الملاحق والمراجع والفهارس في آخر البحث، والهوامش في أسفل صفحة المتن.
– اللغة التي تقدم بها المداخلات: العربية أو الفرنسية أو الانجليزية.
– أن يكون نوع الخط (ArabicTransparent) بمقياس 14 لمتن البحث وتكون الهوامش بمقياس (Arabic Transparent) و للغة الأجنبية12 (TIMES NEW ROMAN).
– حدود الصفة الصفحة 2 سم من كل جانب.
– تعطى الأولوية للبحوث الميدانية.
– تقبل فقط المداخلات الفردية.
– أي بحث يخالف هذه المقاييس لا يؤخذ بعين الاعتبار من البداية.

رسوم الفعالية؟: لا

تفاصيل الرسوم (مطلوب وهام):

تكاليف الإقامة والإطعام:
الجهة المنظمة للملتقى تتكفل بالإيواء والإطعام خلال أيام الملتقى لجميع المتدخلين. أما فيما يخص المتدخلين الأجانب، الجهة المنظمة للملتقى ستتكفل إضافة إلى ذلك بتنقلهم من المطار الدولي هواري بومدين ذهابا وإيابا إلى مكان انعقاد الملتقى.

مواعيد مهمة:

– آخر أجل لإرسال المداخلة كاملة: 15 جانفي 2018
– آخر أجل للرد: 01 فيفري 2018

الجهة المنظمة: جامعة حكومية

تعريف الجهة المنظمة:

جامعة محمد بوضياف المسيلة
كلية العلوم الاقتصادية والتجارية وعلوم التسيير
مخبر الاستراتيجيات والسياسات الاقتصادية في الجزائر

معلومات الاتصال:

هيئة الإشراف على الملتقى:
الرئيس الشرفي للمؤتمر الأستاذ الدكتور: بداري كمال، مدير جامعة محمد بوضياف بالمسيلة.
رئيس الملتقى: الدكتور سنوسي علي.
الرئيس الشرفي للجنة العلمية : الدكتور حفصي الطيب، أستاذ كرسي، جامعة منتريال بكندا.
رئيس اللجنة العلمية: الدكتور عمرون بوجمعة.
رئيسا اللجنة التنظيمية: الدكتور قاسمي كمال والأستاذ حريزي فاروق.

اسم المضيف: جامعة محمد بوضياف بالمسيلة




التسجيل في الملتقى


اترك ردا