مؤتمر الإسلام والتأويل: واقع العالم الإسلامي في القرن الواحد والعشرين

عنوان الفعالية: مؤتمر الإسلام والتأويل الثاني: واقع العالم الإسلامي في القرن الواحد والعشرين

تاريخها: 3-2 مايو – 2018

نوعها: دولية

التصنيف: مؤتمر

الإشكالية، الأهداف، المحاور والضوابط:

لا تزال المشكلات والصراعات التي عصفت بمنطقة شرق المتوسط، مركز الحضارة الإسلامية، تنتشر في مناطق أخرى من أنحاء المعمورة، فيسرع أعداء الإسلام ساستهم ووسائل إعلامهم التي تقتات على انحرفات التيارات المتطرفة إلى إلقاء اللوم على دين الإسلام، وليس هذا بإنصاف؛ لأن الإسلام دين مبناه على الرحمة والسماحة وينادي بالأمن والسلامة، ويرفض الاقتتال والتطرف والتكفير والتفجير.
ولسوء الحظ فقد أفادت القوى المعادية للإسلام من هذه المشكلات والصراعات أيَّما فائدة ، فانطلقت ترسم لمنطقتنا خرائط جديدة تارة بحسب المذهب، وتارة أخرى بحسب العرق، وذلك للسيطرة عليها واستعباد أهلها ونهب خيراتها.
وما مكن هؤلاء الأعداء من أمتنا مزيد تمكن فشل الدول الإسلامية في الربع الأول من القرن الحادي والعشرين في إنشاء سلطة تتناسب مع القيم الإسلامية العظيمة والإمكانات الجغرافية والاقتصادية والاستراتيجية التي حباها الله بها.
لكن الناظر المدقق في أعظم ما تملكه هذه الأمة، في قرآنها وسنتها يجد فيهما ثروة عظيمة ومنهجا فذا متميزا يحفظ لها بنيانها، وينهض بها ويأخذ بيدها، فقد ترك هذا الدين العظيم لأتباعه في كل زمان حرية الاجتهاد والفهم الفقه، في ضوء المبادئ الكبرى التي يقوم عليها، وترك لهم مساحات كبيرة ليُعملوا فيها عقولهم، ويبدعوا في إيجاد الحلول لكل ما يستجد في طريق الأمة من مشكلات.
وقد مكنت هذه الحرية الممنوحة من الإسلام للمسلمين- سواء في تفسير النصوص أم في ملء مساحات الفراغ التي تركت للعقل المسلم للتفكير فيها- العالمَ الإسلامي أن يعيش تسامحا غنيا على مر التاريخ. وتلك مزية عظيمة حري بنا– معشر المسلمين- أن نستمسك بها، وأن نعض عليها بالنواجذ، فبها تتكاثر الآمال بغد أفضل لأمتنا الإسلامية،غدٍ يسود فيه العمل الجاد والفكر المنظم والحوار النافع وقبول الاختلاف والاجتهاد والتأويل وفق ضوابط فكرنا الإسلامي الفذ، وعندها تتناغم الأفكار، وإن اختلفت، وتتقارب، وإن تباعدت، ويكون الاختلاف، لا الخلافُ، طريقا لحل مشكلات المسلمين، لا طريقا إلى تمزيقهم وتخريب حاضرهم ومستقبلهم.
وفي سياقة وعينا بالواقع المرير الذي يعيشه عالمنا الإسلامي، وما نملكه من إمكانات فكرية ضخمة لتجاوز هذا الواقع يأتي “المؤتمر الدولي الثاني حول الإسلام والتأويل”؛ الذي سنتساءل فيه عن حالنا في ضوء الوحي والعلم، وسنجول فيه جولات واسعة في آفاق العلوم والثقافة والحضارة عن طريق “التدقيق في الأحداث الماضية” مبتغين من كل ذلك أن نسهم في حل مشكلات عالمنا الإسلامي التي تتابع فصولها تتابعا مخيفا مرعبا، ونجعل المسلمين في كل مرحلة على وعي دقيق بحقيقة دينهم، ووجودهم، وما يتربص بهم، وما عليهم أن يتحملوه من مسؤوليات؛ ليتصرفوا بحكمة وأناة وتعقل وبعد نظر.
إن محتوى هذا المؤتمر كما يظهر للقارئ محتوى عام شامل، وذلك بسبب ترامي أطراف الموضوع وتراحب قضاياه، وحرصا منا على تجويد هذا المحتوى وبلوغه غاية الإحسان والإتقان فقد قررنا إدخال “نظام المكافأة” للحصول على أفضل المقالات وأحسنها.
وفي نور هذا التصور، فإن المؤتمر مفتوح لجميع الأعمال المتعلقة بموضوع “الإسلام والتأويل”. لكنا مع ذلك نرى أن العناوين الآتية تظل المصدر الأهم لإلهام الباحثين في إعداد بحوثهم ومقالاتهم.

محاور المؤتمر:
A- آثار تأويل القرآن والسنة في عصرنا الحاضر
1-آثار التأويل الاعتباطي لنصوص القرآن والسنة.
2- تأويل النصوص وفقا للأحداث المعاصرة، والأهداف الدنيوية، والمفارقات التاريخية.
3- القيمة القانونية للنصوص
4- موقف “الآخر” في النصوص، العلاقات مع أهل الكتاب، والمجموعات الأخرى.
5- الرؤيا المستقبلية للعالم الإسلامي، النماذج المقترحة.
6- القيم الاجتماعية والأخلاقية في القرآن.
7- تفريق النصوص المتعلقة بالحرب والجهاد، وإبعادها عن سياقها.
8- كثرة روايات الحديث النبوي، وقيمة معلوماته.

B- المذاهب الاعتقادية والعملية في العالم الاسلامي في عصرنا الحاضر:
1- اختلافات المذاهب الاعتقادية والعملية ومشكلاتها.
2- علاقة الإيمان والكفر بالعمل.
3- التصور المعاصر للفقه، والمشكلات التي تعترض هذا التصور.
4- التغيير الاجتماعي، وتراث الفقه التقليدي.
5- الإرهاب العالمي والإقليمي والعالم الإسلامي.

C – أمام المسلمين في العصر الحاضر:الرؤى والتحديات
1- الديمقراطية والعالم الإسلامي.
2- الحياة السياسية، القيادة،الدين.
3- الحياة الاقتصادية، ومستوى الرفاهية، وحركة الهجرة.
4- الفرص والتطورات في مثلث: الدين، العصر الحديث،الحياة المادية
5- نماذج التعليم الجديدة بوصفها الرؤيا المستقبلية للعالم الإسلامي.
6- مناهج التعليم في العالم الإسلامي وإنتاج المعرفة.
7- الإعلام و تصور الإعلام الاجتماعي.

D – الإسلام بين التقليد والحداثة:
1- الفرص والقضايا الجديدة المرتبطة بالتغيير الاجتماعي.
2- التغيير والتحول الكبير في العالم الإسلامي في عصرنا الحديث.
3- الاختلافات الإقليمية في فهم الإسلام وتأويله.
4- أسباب العنف والكراهية ونتائجهما.
5- الغلو في الدين والدنيا.
6- آثار التصوف والطرق الصوفية في العالم الإسلامي.

ضوابط المشاركة في المؤتمر:
1- اتسام المقال بالجدة والأصالة، ومقومات البحث العلمي السليم، وألا يكون قد عُرِضَ في مؤتمرات أخرى، أو نُشر في دورية من الدوريات.
2-يجب إرسال المقالات المكتوبة التي أعدت وفقا للمعايير العلمية في التاريخ المحدد في الجدول الزمني للمؤتمر
3-ترسل المقالات إلى البريد الإلكتروني الخاص بالمؤتمر
4- ينبغي على من قبل ملخصه إرسال النص المكتوب إلى المؤتمر في التاريخ المحدد وفقا لقواعد الكتابة “مجلة جامعة إينونو”
5-لغة المؤتمر: تقبل البحوث وملخّصاتها باللّغات: العربيّة أو التّركية أو الإنجليزيَّة
6- يمكن أن يشارك في المؤتمر المحاضرون الجامعيون من داخل تركيا وخارجها، والعاملون في رئاسة الشؤون الدينية، والمتقاعدون من هذه المؤسسات، والطلاب الذين يدرسون في مرحلة الدراسات العليا.
7- ستنشر البحوث المقدمة للمؤتمر في عدد خاص في مجلة جامعة إينونو وفقَ شروط النشر فيها .

الجوائز:
1- ستقدم جوائز “أفضل مقال” للمقالات التي بلغت الغاية في الجودة والإتقان، وستمنح لعشرة أشخاص، وذلك بمنحهم “جوائز العلوم والفنون الدولية” مع مراعاة أحكام المواد ذات الصلة من قانون المكافآت التحكيمية الأكاديمية.
2- ستنشر البحوث الفائزة بالجائزة في كتاب(الجودة العالمية).
3- ينبغي أن تتصف البحوث الفائزة بالجائزة بالجدة والجودة والأصالة العلمية، وأن يتراوح عدد صفحاتها بين 20-25 صفحة.
4- سيُخفى اسم المشرك، وستُستخدم الإشارة بدل الاسم في الأوراق المحكَّمة.
5- ستوزع الجوائز في حفل خلال أعمال المؤتمر.

رسوم الفعالية؟: نعم

تفاصيل الرسوم (مطلوب وهام):

يجب على من يشارك من داخل تركيا إيداع ثلاثمئة ليرة تركية، وعلى من يشارك من خارجها إيداع مئة دولار أمركي
آخر موعد لدفع رسوم المشاركة سيكون بتاريخ 06- 04 – 2018.
تتكفّل الجهة المنظّمة بتكاليف الإقامة والإطعام خلال أيّام المؤتمر، أما تكاليف النقل والسفر فيتحملها المشارك في المؤتمر.
إذا كان عدد المؤلفين أكثر من واحد، فيجب أن يدفع كل واحد من هؤلاء المشاركين رسم مشاركة منفصل عن رسم صاحبه.

مواعيد مهمة:

آخر موعد لتقديم الملخص 22 .12 . 2017
إعلان النصوص المقبولة 05. 01. 2018
الموعد النهائي لإرسال النص الكامل 06. 04. 2018
الموعد النهائي لإرسال رسوم المشاركة 06. 04. 2018
نشر برنامج المؤتمر 06. 04. 2018
نشر كتاب المؤتمر الموجز 27. 04. 2018
تاريخ المؤتمر 2 – 3. 05. 2018

الجهة المنظمة: جامعة حكومية

تعريف الجهة المنظمة: كلّيّة الإلهيّات، جامعة إينونو، تركيا

التسجيل في المؤتمر


8 رأي حول “مؤتمر الإسلام والتأويل: واقع العالم الإسلامي في القرن الواحد والعشرين”

    1. الدكتورة سمير (ب) مرحبا بكم. جميع مشاركاتكم محفوظة في بياناتنا. بعض الجهات المنظمة تتحمل مسئولية الإهمال.

  1. تنبيه: منتدى العلماء
  2. ماذا عن الطلبة الذين يريدون المشاركة في المؤتمر من خارج تركيا هل لهم امتيازات ،ولهم الحق في المشاركة ،بوركتم

  3. ماذا عن الطلبة الذين يريدون المشاركة في المؤتمر من خارج تركيا هل لهم امتيازات ،ولهم الحق في المشاركة ،بوركتم

اترك ردا