أهمية اللغة في حياة الإنسان … معاذ عليوي

معاذ عليوي: باحث في الإدارة والسياسة العامة – فلسطين

بلا آدنى شك تعد اللغة إحدى العوامل الأكثر أهمية في حياتنا والسبب أنها تستعمل في كل مكان سواء كان في المجتمعات أو اماكن العمل. يعني بإعتبارنا كبشر توجد لدينا حاجة لتعلم اللغة. الإنسان بلا لغة كيف ستكون حياته؟
من الطبيعي صعب جدا. السبب أن اللغة أساس الحياة، وكما قال أجدادنا الإنسان بلغتين ليس كإنسان بلغة واحدة. خصوصا الشباب آثناء الدراسة الجامعية الذين يتعلمون بعض اللغات الأخرى تكون لديهم فروقات مختلفة بحيث تفتح لهم نوافذ الحياة وتكسبهم تجارب مختلفة. أمّا في أيامنا هذه بعض الطلاب الجامعيين الذين يتخرجون من الجامعة تكون لديهم اهتمامات ضئيلة في تعلم لغة جديدة، ممّا يكون له تأثير سلبي خاصة عندما يوشك الطالب على الدخول إلى حياة العمل. ولهذا السبب في أيامنا هذه اللغة هي الأكثر أهمية سواء في المدارس أو الجامعات أو المؤسسات أو الشركات نظرا لمعرفتنا لحاجة اللغة.
توجد عوامل مختلفة في تعلم اللغة:
القابلية:- ماذا تعني؟ بإختصار الإاردة، الطموح، والثقة بالله، والقابلية للتنفيذ. وإذا لم توجد القابلية للشخص في تعلم اللغة ستكون صعبة بالنسبة له. والسبب أن القابلية أساس النجاح. مثلا بعض الطلاب الذين يذهبون إلى الدول من أجل تعلم اللغة تكون لديهم قابلية أقل في تعلم اللغة.
الطموح في تعلم اللغة:- الطموح النجاح الأولي في حياة الإنسان. إذا أردنا النجاح يجب أن يكون هناك إيمان مطلق وضرورة حقيقية لتحقيقة. إذا كان هناك طموح أثناء اللغة مطلقا سيكون النجاح.
لا تخاف من الأخطاء:- أثناء تعلم الطالب اللغة مطلقا سيفعل الخطأ. عدم الخوف من الخطأ بالوقت المناسب سوف يقلل من الأخطاء.علاوة على ذلك تقاسم الأخطاء بدون خوف مع المعلمون والطلاب في الجوار سيكسب لهم النجاح والأمن.
ممارسة الاستماع والتحدث:- هذا الموضوع مهم جدا. أيّ شخص يريدُ تعلمّ اللغة سوف يجد انه من الضروري التحدث بشكل قطعي عندما يشاهد الافلام والمسلسلات. لكن إذا فعلنا ممارسة اللغة في هذا الجانب كثيرا مطلقا سوف تتطور اللغة.
ونتيجة لذلك توجد بعض النصائح لتعلم اللغة:-
الثقة بالله:- مصدر النجاح، وطريق الوصول للأهداف.
الصبر والإاردة والقدرة على اتخاذ القرار:- إذا وجدت جميعها سيكون الطلاب الإجانب في المستقبل أفضل.
الحفظ والتطبيق:- بقدر تعلمنا المزيد من الكلمات بقدر وجود الثقة لدينا. توجد العديد من الخيارات لممارسة اللغة في حياتنا:- الممارسات من أصدقائنا، الزيارات العائلية، والإنضمام للفعاليات الاجتماعية، وكذلك قضاء الوقت داخل المجتمع سوف يساعدنا على ممارسة اللغة.
الإنضمام للبرامج:- بإستطاعتنا تأمين لغتنا من خلال المشاركة في المسابقات، أو المشاركة في مسابقات البحث العلمي، أو المؤتمرات والاحتفالات الدولية.
في النهاية اللغة هي روح الحياة، اللغة هي روح الأمة، ينبغي دائما الحفاظ عليها وتحسينها.

اترك ردا