اليوم الدراسي الخطاب في ضوء اللسانيات الاجتماعية

عنوان الفعالية: اليوم الدراسي الخطاب في ضوء اللسانيات الاجتماعية
تاريخها: 20 ديسمبر 2017
نوعها: وطنية
التصنيف: يوم دراسي
الإشكالية، الأهداف، المحاور والضوابط:
تعتبر اللغة وسيلٌة تواصل بينٌ الأفراد في كل المجتمعات اللغويةٌ مهما اختلفت الألسن الناطقة بها، فهي تحمل في ذاتها وظٌيفة إبلاغية، ومن جهة أخرى فهي مرآة عاكسة لهويةٌ الفرد اللغوية، وفي الوقت نفسه تعكس الواقع الاجتماعي الذي هو أصلها ومنبعها، كما تصور الواقع التاريخي والثقافي والإيديوٌلوجي لمستعمل اللغة، وهي بذلك تعتبر منبر العلم والمعرفة، وأساس بناء المجتمعات ونموها الحضاري .
وقد عرفت اللغة اهتماما بالغا في حقل الدراسات الإنسانية واللغوية على وجه الخصوص إذْ تعتبر نقطة التقاء للعد يد من الحقول العلمية والمعرفية ،كلً تناول طرحها من زاوية تخصصه وفق آليات متعلقة بمنهج دراسته، ومن بين هذه الحقول نجد علم اللغة النفسي، إذْ يُعتبر أرضية خصبة لمقاربة اللغة من منظور علم اللغة النفسي عن طريق البحث في الظواهر اللغوية وربطها بالظواهر النفسية، ومن جانب تنمية آلياٌت الاستعمال اللغوي من خلال الملاحظة والسلوك والإدراك، كما نجد علم اللغة الاجتماعي كعلم بارز فرض نفسه على ساحة العلوم اللغوية،الذي تبنى اللغة كمبحث أساسي في دراساته من خلال مقاربة الظواهر اللغوية مقاربة سوسيولسانية، إذ يجيٌبٌ عن العديد من الأسئلة المتعلقة بالاستعمالات اللغوية وكيفية استعمالها وجملة القواعد الاجتماعية المتحكمة في أنماط التواصل سواء الشفوية أو المكتوبة، إذ تجاوز وظيفٌة التخاطب إلى اعتبار اللغة نشاط اجتماعي ) يمثل لسان قوم ما( ، فتعبر اللغة عن مختلف العلاقات والقيم الثقافية والحضارية والفكريةٌ والدينية والتاريخية لمجتمع ما، وما يطرأ من تغيرات وتأثيرات للأحداث الاجتماعية على اللغة .
ولمقاربة الخطاب ومختلف الظواهر اللغوية مقاربة سوسيولسانية؛ وفق معطيات مُستقات من علم اللغة الاجتماعي باعتبار اللغة من أهم مباحث واهتمامات عالم اللغة الاجتماعي؛ ونظرا لدور البيئة الاجتماعية في التأثير على الأداء اللغوي للمتخاطبين، ولبلوغ غايات الموضوع انطلقنا من إشكالية مفادها: ما هي وظيفة اللغة وفق مباحث اللسانيات الاجتماعية وما هي آليات تحليلها؟ وإلى أي مدى تتحدد الهوية اللغوية والاجتماعية للمتخاطب من خلال أدائه اللغوي؟ وما هو دور البيئة والتنشئة الاجتماعية في اكتساب الملكة اللغوية وتأثيرها على الأداء اللغوي؟ وما علاقة نظريات تحليل الخطاب ونظريات التواصل والتداولية باللسانيات الاجتماعية؟
المحاور:
1. اللغة والخطاب من منظور اللسانيات الاجتماعية..
2. نظريات اللسانيات الاجتماعية وعلاقتها بعلم الخطاب .
3. آليات التحليل اللغوي في ضوء اللسانيات الاجتماعية .
4. دور البيئة الاجتماعية في اكتساب الملكة اللغوية.
5. تأثيرات المحيط الاجتماعي في الأداء اللغوي .
6. التفاعلات الكلامية والظواهر اللغوية.
7. التواصل اللغوي والسياق الاجتماعي.
8. الدراسات التداولية اللسانيات الاجتماعية .
9. تحليل المواقف الكلامية وفق آليات ونظريات اللسانيات الاجتماعية .
شروط المشاركة:
1. أنْ تندرج المداخلة ضمن إحدى المحاور السّابقة.
2. عدم تجاوز التّاريخ المحدّد لاستلام المداخلات .
3. اعتماد شروط الكتابة بالنسبة للمداخلة باللّغة العربيّة (الخطsimplified arabic ، حجم 14).
4. يشترط في تقديم المداخلات العارض (PowerPoint)
رسوم الفعالية؟: لا
تفاصيل الرسوم (مطلوب وهام):
مواعيد مهمة: اخر أجل لاستلام المداخلة هو 15ديسمبر 2017.
الجهة المنظمة: جامعة حكومية
تعريف الجهة المنظمة: مخبر الممارسات اللغوية بالجزائر جامعة تيزي-وزو
التسجيل في اليوم الدراسي


اترك ردا