اليوم الدراسي المرأة والسياسة في الجزائر بين التمكين الاجتماعي والتمثيل السياسي

عنوان الفعالية: اليوم الدراسي المرأة والسياسة في الجزائر بين التمكين الاجتماعي والتمثيل السياسي

تاريخها: الاثنين 05 مارس 2018

نوعها: وطنية

التصنيف: يوم دراسي

الإشكالية، الأهداف، المحاور والضوابط:

يعتبر مبدأ المساواة من المبادئ اﻹﻨﺴﺎﻨﻴﺔ السامية التي ﺘﺤرص اﻷﻤم والشعوب، على اختلاف عرقياتها وثقافاتها ومعتقداتها الدينية، ﻋﻠﻰ التمسك ﺒﻪ، ودﻋﻤﻪ ﻓﻲ ﻤﺨﺘﻠف مجالات الحياة، ومن بينها المجال السياسي تحديدا، أين يعد مبدأ المساواة بين الجنسين من بين المطالب الأساسية، حيث يعتبر موضوع التمثيل السياسي للمرأة، من خلال تفعيل مشاركتها في الحياة السياسية باعتبارها الحلقة الأضعف، من الإشكاليات الهامة في الأنظمة الديمقراطية.
إن مبدأ المساواة بين الجنسين يتقاطع مع مفهوم الاختلاف بين الرجل والمرأة الذي يتحدد بالعديد من المتغيرات الاجتماعية والاقتصادية والثقافية. هذا الاختلاف بين الجنسين دفع المجتمع الدولي إلى سن العديد من الاتفاقيات التي تصب في تفعيل التمكين الاجتماعي للمرأة وتحسين التمثيل السياسي لها.
و الجزائر كباقي الدول المصادقة على مختلف الاتفاقيات الدولية ذات الصلة، تبنت ومنذ الاستقلال كرست مبدأ التمكين السياسي للمرأة من خلال التشريعات والقوانين. غير أنه وبسبب التواجد المتواضع للنساء في الحياة السياسية، لأسباب مختلفة، جاء نظام الحصص”الكوتا” في 2008 كخطوة فارقة في تفعيل دور المرأة في الحياة السياسية.
وقد ترتب عن نظام الحصص ردود فعل مختلفة بين مؤيد ومعارض، فهناك من رأى فيه خطوة هامة في دفع المرأة نحو مشاركة فعالة في الحياة السياسية، وآخرون ينظرون إلى الإجراء كمجرد تلبية لمطالب المجتمع الدولي وخطوة نحو إضعاف دور المرأة في الحياة السياسية ، والتي خاضتها المرأة الجزائرية قبل وبعد الاستقلال.
من خلال ما سبق سنحاول طرح مجموعة من التساؤلات ومحاولة الإجابة عنها من خلال مداخلات اليوم الدراسي:
* هل تفعيل مشاركة المرأة في الحياة السياسية هو مجرد استجابة لمطالب دولية أم هو نابع من مطلب اجتماعي ؟
* هل التمكين السياسي للمرأة في الجزائر أحدث تحولا نوعيا في مكانتها داخل المجتمع ؟
* ما مدى فعالية التمكين السياسي للمرأة في ظل مقاربة المساواة ؟
المحور الأول: الجندر والتمثيل السياسي للمرأة
– ترقية التمثيل السياسي للمرأة وفق مقاربة الجندر.
– الحركة النسوية ودورها في تفعيل سياسات ترقية التمثيل السياسي للمرأة في الجزائر.
المحور الثاني: التمثيل السياسي للمرأة في ظل التشريع الجزائري
– قراءة تاريخية في التمثيل السياسي للمرأة في الجزائر.
– تطور التشريع الجزائري في ظل الاتفاقيات الدولية الموجهة لتحقيق المساواة السياسية بين الجنسين.
– نظام الحصص”الكوتا” وأهميته في ترقية التمثيل السياسي للمرأة في الجزائر.

المحور الثالث: تقييم سياسة ترقية الحقوق السياسية للمرأة في الجزائر
– المرأة والعملية الانتخابية في الجزائر.
– المرأة والمشاركة الحزبية في الجزائر.
– المرأة الجزائرية بين الأسرة وبين الفعل السياسي.
شروط المداخلة:
– أن لا يكون الموضوع قد نشر أو قدم في مداخلة من قبل.
– أي يتماشى مع محاور اليوم الدراسي المذكورة أعلاه.
– لا تقبل المداخلات الثنائية.
-تقبل المداخلات باللغة العربية، الفرنسية والانجليزية.

رسوم الفعالية؟: نعم

تفاصيل الرسوم (مطلوب وهام):

مواعيد مهمة:

– آخر أجل لاستلام الملخصات يكون يوم 30 جانفي 2018.
– الإعلان عن قبول الملخصات يكون يوم 15 فيفري 2018.
– آخر أجل لإرسال المداخلات كاملة يكون يوم 30 فيفري 2018.

الجهة المنظمة: جامعة حكومية

تعريف الجهة المنظمة: جامعة عبد الحميد بن باديس-مستغانم
كلية العلوم الاجتماعية – مخبر حوار الحضارات والتنوع الثقافي وفلسفة السلم

معلومات الاتصال:

د.فريدة مشري أستاذة محاضرة  – كلية العلوم الاجتماعية
مخبر حوار الحضارات والتنوع الثقافي وفلسفة السلم

التسجيل في اليوم الدراسي


اترك ردا