توقيع مذكرة تفاهم بين جامعة قطر وكلية جوعان بن جاسم للقيادة والأركان

تم في رحاب جامعة قطر صباح يوم الثلاثاء الموافق 6-2-2018 توقيع مذكرة تفاهم هامة بين جامعة قطر وكلية جوعان بن جاسم للقيادة والأركان المشتركة في هيئة الكليات والمعاهد بالقوات المسلحة، حيث تأتي هذه المذكرة في إطار اهتمام المؤسستين الوطنيتين بتشجيع التبادل العلمي والبحثي بينهما وستمكن هذه المذكرة كلا منهما من الإستفادة القصوى مما تمتلكه الأخرى من إمكانيات وخبرات .
وقد وقعت المذكرة من قبل سعادة الدكتور حسن بن راشد الدرهم رئيس جامعة قطر ، وسعادة اللواء الركن محمد حمد محمد النعيمي قائد كلية جوعان بن جاسم للقيادة والأركان المشتركة في هيئة الكليات والمعاهد بالقوات المسلحة.
وتضمنت المذكرة ، التعاون في مجال البحث العلمي والدراسات الاستراتيجية وفقا لمتطلبات كلية جوعان بن جاسم للقيادة ، والتعاون في مجال التعليم والتدريب النظري ، تبادل الخبرات المهنية والعلماء والباحثين في المجالات المشتركة ، وإقامة المؤتمرات والندوات وورش العمل التخصصية المشتركة ذات العلاقة الأكاديمية ، الاستراتيجية ، دعم وتشجيع تعاون الطرفين في إجراء البحوث العلمية المشتركة لأعضاء هيئة التدريس في مجالات تهم الجانبين .
وفي كلمته بالمناسبة أشاد الدكتور حسن الدرهم رئيس جامعة قطر بتوقيع هذه الاتفاقية وقال إنها ستساهم في فتح المجال أمام كلية جوعان بن جاسم العسكرية للقيادة والأركان للاستفادة من الإمكانيات الكبيرة التي تتوفر عليها جامعة قطر بكلياتها التسع ، وبرامجها الكثيرة ، وقال إن هذه الاتفاقية مفيدة للبلاد وهي تعيش لحظة تاريخية هامة تستدعي تكامل وتعاون الجميع لخدمة الوطن .
وأضاف الدكتور الدرهم أن هذه المذكرة تشمل العديد من أوجه التعاون البناء ، حيث ستفتح المجال أمام الكلية في مجالات البحوث والتعليم النظري للتخصصات المختلفة ، إضافة إلى التعاون في مجال تنظيم المؤتمرات والندوات المختلفة .
ومن جهته شكر اللواء الركن محمد حمد محمد النعيمي قائد كلية جوعان بن جاسم للقيادة والأركان المشتركة في هيئة الكليات والمعاهد بالقوات المسلحة جامعة قطر على توقيع هذه المذكرة وقال : ” إن هذا يوم مميز في مسيرة الكلية لأنه مثل انطلاقة التعاون البناء مع جامعة قطر في مجالات البحث المختلفة ، وتعزيز التعاون العلمي والبحثي ”
وأضاف اللواء الركن النعيمي أن توقيع هذه المذكرة سيكون له أثره الايجابي على الكلية لأنه سيؤهل أفرادها على المستويين الاستراتيجي والعسكري ، وتحدث عن أهم مرتكزات الكلية التي منها تدريس مواد العلوم السياسية والعلاقات الدولية والقضايا الاستراتيجية التي تهم القادة ، حيث تسعى الكلية إلى تميز كبير في هذه المجالات الهامة .
وبعد كلمات الترحيب تم توقيع الاتفاقية وتبادل الهدايا التذكارية .وقد جرى توقيع الاتفاقية بحضور نواب رئيس جامعة قطر ، وعدد من عمداء الكليات والمسؤولين بجامعة قطر وكبار ضباط كلية جوعان بن جاسم للقيادة والأركان المشتركة في هيئة الكليات والمعاهد بالقوات المسلحة.

اترك ردا