الملتقى الدولي: المخطوطات الجزائرية في غرب إفريقيا

في إطار الاحتفال بالذكرى الخمسين لاستقلال الجزائر ينظم مخبر المخــطوطات الجزائرية في غرب إفريقيا (الجامعة الإفريقية / أدرار) بالتعاون مع المركز الوطني للمخطوطات، الملتقى الدولي الأول حول المخطوط بعنوان: المخطوطات الجزائرية في غرب إفريقيا – واقــع وآفاق يومي الثلاثاء والأربعاء 29 محرم /01/صفر 1435هـ الموافق ل : 03/04/ ديسمبر 2013م.

إشكالية الملتقى:

ليس من ريب في أن المخطوطات مثّلت رصيداً معرفياً أثيلاً عبر تاريخ البشرية، إذ تغدو معادلاً موازيا لتاريخ الكتابة عند الإنسان .
وعلى قدر أهمية المخطوط في حفظ المعارف الإنسانية ونقلها إلى الأجيال تأتي الأهمية في جمع هذه المخطوطات وفهرستها وجردها، من أجل تسهيل تحقيقها وإخراجها من غياهب النسيان وعاديات الدهر ليستفاد منها في شتى معارف الإنسانية.
والمجتمعات الراقية تسعى على الدوام من أجل جمع مخطوطاتها عبر المكتبات والخزائن والمتاحف إيماناً بأهميتها و قيمتها التاريخية والفكرية والأدبية .
وبارتقاء البحث العلمي والمعارف الإنسانية ارتقت وسائل جرد المخطوطات وفهرستها وإحصاءها، وأضحى الباحثون في علم التحقيق يستعينون بهذه الوسائل التي تذلل التحقيق وتيسر سبله للباحثين والمشتغلين بهذا العلم الأصيل .
ثم إن الباحث المشتغل بحقل المخطوطات الجزائرية يلمح كثرة مخطوطات الجزائريين وانتشارها في بقاع العالم، وبخاصة في إفريقيا، وتحديدا في غرب إفريقيا.
من هذا المنطلق يروم مخبر المخطوطات الجزائرية في إفريقيا إرساء أرضية للبحث والاستشارة عبر ملتقاه الدولي الذي سيقيمه، بتسليط الضوء على قضايا المخطوطات الجزائرية، واقعها وآفاقها، ثم سبل جردها وإحصاءها وفهرستها ثم تحقيقها.

أهداف الملتقى:
يهدف هذا الملتقى إلى جملة من الغايات السامية نذكر منها:
01/ محاولة وضع بيبليوغرافيا للمخطوطات الجزائرية في غرب إفريقيا.
02/ التعريف بالتراث الجزائري المخطوط المبعثر في أدغال إفريقيا وتسهيل مهمة الوصول إليه تحقيقا ودراسة
03/ التعريف بجهود الجزائريين في مجال الحضارة الإنسانية.
04/ تبيين دور الجزائريين في نقل العلوم والمعارف داخل القارة الإفريقية .
05/ تحديد أماكن النشاط العلمي للعلماء الجزائريين داخل القارة الإفريقية .
06/ توثيق صلة الربط التاريخي بين الجزائر ومحيطها الإفريقي.
07/ الاستعانة بجديد البحث العلمي في قضايا جرد المخطوطات وفهرستها و كذا رقمنتها ومناهج بحثها

محاور الملتقى:

المحور الأول :
المخطوط بين الحفظ والرقمنة. وبين التحقيق والدراسة.
المحور الثاني:
المخطوطات الجزائرية في العالم، أعلام وموضوعات، جرد وإحصاء .
المحور الثالث:
المخطوطات الجزائرية في إفريقيا ، أعلام وموضوعات ، جرد وإحصاء .
المحور الرابع:
المخطوطات الجزائرية في غرب إفريقيا،أعلام وموضوعات، جرد وإحصاء .
المحور الخامس:
رحلة المخطوطات الجزائرية إلى غرب إفريقيا.
المحور السادس :
خزائن المخطوطات في غرب إفريقيا- الواقع والمأمول.
المحور السابع :
المخطوطات الجزائرية في غرب إفريقيا، جرد وإحصاء، فهرسة وتحقيق.

الرئيس الشرفي للملتقى (مدير الجامعة):
الأستاذ الدكتور عباسي عمار

رئيس الملتقى (مدير المخبر):
الدكتور أحمد جعفري

رئيس اللجنة العلمية:
الدكتور عبد القادر قصاصي
رئيس اللجنة التنظيمية:
الدكتور إدريس بن خويا

أعضاء اللجنة العلمية:
– د.المغيلي خدير
– د.حمودين بكير
– د.سليمان قوراري
– حاج أحمد الصديق
– أ.صديق مقدم
– أ.محمد بن سويسي
-أ.محمد حاج قويدر
– أ. علال دوادي
– أ العربي عبد الرحمان

أعضاء اللجنة التنظيمية:

د.سعاد شابي

د. محي الدين رشيد

أ.عبد الحق خليفي

أ.أحمد الليل

أ.حورية بكوش

أ جعفري مبارك

أ حبيبي عبد الله

شروط المشاركة:
شروط قبول المداخلات:
 أن يكون العمل جديدا ولم ينشر من قبل أو قدم في ملتقى.
 أن يكون الموضوع منسجماً مع أحد محاور الملتقى.
 ضرورة ملء استمارة المشاركة.
 أن تكون المداخلات المقدمة مكتوبة بالخط 14 Simplified Arabic، وهوامش البحث في آخر كل صفحة (جديد لكل صفحة)، بالخط 11 بالإضافة إلى قائمة المصادر والمراجع في آخر البحث.
 ضرورة إرفاق ملخص للمداخلة باللغة الأجنبية.
 اللجنة العلمية للملتقى لها حق قبول أو رفض ما يقدم لها من مادة علمية.
 آخر أجل لاستقبال الملخصات الاثنين 15 أفريل 2013.
 الردود على الملخصات المقبولة ابتداء من الأربعاء 15 ماي 2013.
 آخر أجل لاستقبال المداخلات كاملة الثلاثاء 15 أكتوبر 2013
 الردود على المداخلات المقبولة وتوجيه الدعوات ابتداء من الخميس 24 أكتوبر 2013.
ترسل الملخصات والمداخلات الكاملة على البريد الإلكتروني:
[email protected]

ملاحظة هامة:

يتحمل المخبر فقط نفقات الإقامة والضيافة والتنقلات داخل ولاية أدرار طوال فترة الملتقى
لأي استفسار يرجى الاتصال برئيس الملتقى الدكتور أحمد جعفري:
0021349960160 / 00213660461063/ 00213550267001
البريد الإلكتروني : [email protected]

استمارة المشاركة

3 thoughts on “الملتقى الدولي: المخطوطات الجزائرية في غرب إفريقيا”

  1. السلام عليكم و رحمة الله تعالى و بركاته
    تحية طيبة أوجهها لهيئة التدريس بجامعة أدرار هذه المدينة العريقة التي يمكن ان نعتبرها بدون أي مبالغة عاصمةالجزائر للمخطوطات. كما أتوجه بالشكر إلى أعضاء مخبر المخطوطات الجزائرية بغرب إفريقيا على تنطيمه لملتقى دولي عن المخطوطات الجزائرية و هي مبادرة تستحق التنويه و الدعم لما يكتسيه موضوع المخطوطات من أهمية بالغة في التعريف بمساهمة علماء الجزائر في الحضارة الإسلامية ذات البعد الإنساني ، هذه المساهمة التي تحتاج إلى من ينفض عنها الغبار ليصل أبناء الجزائر حاضرهم بماضيهم و يتعرفوا على بطولات و تضحيات أجدادهم العلمية و إنتاجهم المعرفي الذي يعكس الصورة الحقيقية للإنسان الجزائري ، و لا شك ان الاهتمام بهذا الانتاج و تمحيصه يعد خطوة ضرورية لبناء المستقبل و وضع خطة استراتيجية صحيحة و سليمة لإحداث النهضة المنشودة في الزراعة و الصناعة و المعرفة. و فقكم الله و سدد خطاكم.

  2. هو ملتقى يدعو حقيقة إلة الاعتزاز و الفخر أنّ بلادنا تبحث في مواضيع مثل هذه؛ إذ أنّ ما نحن فيه اليوم من نور علم هو-ولا شكّ- من نتاج جهود هؤلاء الذين خطّوا لنا بأناملهم العلم المختلف المتنوّع المجالات؛ فلكم منّا يا مرابطي العلم كلّ التّشجيع، والدّفع إلى الأمام، وها إليكم مختصر مشاركة في ملتقاكم متمثّلة في إثارة نقاط هامّة منها: توسيع الدّائرة الدّعوة إلى مثل هذا الملتقى لتشمل الصّحافة المرئيّة (وسائل الإعلام العالميّة)؛ على غرار الجزيرة، والعربيّة وغيرهما. ثانيا: الدّعوة إلى توحيد الجهود بين الباحثين المحلّيين من أجل التّعريف بالتّراث المترامي الأطراف، والمكدّس في الزّوايا خاصّة، ومحاولة الإقناع للمشرفين عليه بأنّ حجبهم للمعرفة بدعاواهم، وحججهم شيء تأباه الإنسانية الباحثة المعرفة ناهيك عن إباءة الشّرائع السّماوية. بالإضاف إلى الدّعوة للطّلبة بالبحث في كذا موضوعات، والتّشجيع لهم بالزّيارات الخارجيّة فهو شيء محبّب إل النّفوس، وداعي إلى زرع الإرادة، وحبّ الاطّلاع و البحث و التّنقيب العلميّ المعرفيّ، باللإضافة إلى رصد مكافئات لمن أبدع في البحث.

اترك ردا