مذكرة تفاهم بين اتحاد جامعات العالم الإسلامي وجامعة محمد الأول

تم، يوم الخميس 10 -10- 2013 بوجدة، توقيع مذكرة تفاهم للتعاون في مجالات البحث العلمي والإصدارات والدراسات المشتركة بين جامعة محمد الأول واتحاد جامعات العالم الإسلامي الذي يعتبر أحد أجهزة المنظمة الإسلامية للتربية والعلوم والثقافة (إيسيسكو). وتنص هذه المذكرة، التي وقعها السيدين عبد العزيز بن عثمان التويجري، المدير العام للإسيسكو والأمين العام للاتحاد، وعبد العزيز صادوق رئيس الجامعة، أيضا على التعاون في عقد الندوات واللقاءات العلمية التي تعنى بقضايا التعليم العالي ومجالاتها المختلفة وكذا تبادل الأساتذة ودعم البحوث التي يقوم بها الأساتذة الباحثون والعلماء الذين تحتضنهم هذه الجامعة.

وأضاف السيد التويجري، في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء بالمناسبة، أن هذه الاتفاقية تشمل أيضا المشاركة في أنشطة وبرامج الاتحاد المخصصة لتعزيز الجامعات وتطويرها وكذا تمكينها من العمل الذي يؤهلها لأن تدخل في التصنيفات العالمية بمستوى أفضل، بالإضافة إلى استخدام مؤشرات الأداء التي وضعها الاتحاد والايسيسكو في إطار منظمة التعاون الإسلامي والتي تمكن الجامعات من تطوير مرافقها ومختبراتها ومكتباتها ومناهجها وأساليب عملها.

وأشار إلى أن جامعات العالم الإسلامي مطلوب منها اليوم أن تتطور وأن تكون محاضن للفكر والعلم والبحث العلمي المتطور الذي يفيد المجتمعات في الدول الأعضاء، مؤكدا في هذا الصدد العمل على تطبيق مضامين هذه المذكرة بشكل جيد لتحقيق الأهداف المشتركة بين الاسيسكو والاتحاد من جهة وجامعة محمد الأول وباقي الجامعات المغربية من جهة ثانية.

من جهته، أكد السيد صادوق أن هذه الاتفاقية تدخل في إطار انفتاح الجامعة على المؤسسات بما فيها منظمة الاسيسكو التي لها صدى كبير خاصة في مجال بعث الحضارة العربية والاسلامية وميادين الثقافة والتربية والعلوم، مشيرا إلى أن الجامعة تتوخى من خلال هذه الاتفاقية إعطاء دفعة قوية في بعض المجالات وخاصة دعم الأنشطة الموازية للطلبة في الصرح الثقافي وكذا المساهمة في صقل المهارات والكفايات في اللغات.

شارك برأيك