ندوة التمويل الأصغر الإسلامي: قاطرة لخدمة الاقتصاد الاجتماعي والتكافلي

ينظم مختبر الأبحاث في ريادة الأعمال, التمويل و التدقيق (LaREFA)التابع للمدرسة الوطنية للتجارة و التسيير ،جامعة ابن زهر، أكادير،المغرب، بشراكة مع الهيئة الإسلامية العالمية للاقتصاد والتمويل بالرياض وبتعاون مع عدد من الهيئات العلمية المحلية والدولية، الدورة الثانية للندوة العالمية للمالية الريادية حول موضوع المالية الإسلامية بعنوان: التمويل الأصغر الإسلامي قاطرة لخدمة الاقتصاد الاجتماعي والتكافلي وذلك يومي 26 و 27 نونبر 2014 أكادير، المغرب.

أولاـ فكرة الندوة

يواجه العالم اليوم مجموعة من المشاكل الاقتصادية والاجتماعية المؤدية لزيادة حدة الفقر في معظم دول العالم، حيث دفعت هذه المشاكل المجتمع الدولي لتنظيم مؤتمر قمة الألفية عام 2000 بمقر الأمم المتحدة في نيويورك. وحددت القمة من بين أهدافها الإنمائية للألفية خفض عدد الفقراء إلى النصف بحلول عام 2015.

ولتحقيق هذه الأهداف، وضعت العديد من البلدان هياكل وآليات تمويلية عامة وخاصة أكثر ملائمة لاحتياجات الفئات الاجتماعية الأكثر حرمانا من جهة، ولاحتياجات أصحاب المشاريع الصغيرة من جهة أخرى. لذلك برز التمويل الأصغر التقليدي باعتباره أداة هامة لمساعدة عدد كبير من الفقراء في المجتمع، وتحفيز استقلاليتهم الاجتماعية والاقتصادية.

ورغم الجهود المبذولة في هذا الصدد، فقد أظهرت عدة تقارير (CGAP، اندرا براديش 2010) أن التمويل الأصغر التقليدي (غير المنضبط بأحكام الشريعة) لم يحقق كامل الأهداف المرجوة، وكانت نتائجه الاجتماعية والاقتصادية محدودة للغاية. بالإضافة إلى ذلك، يعرف هذا النوع من التمويل أزمة منذ عام 2010، مما يهدد بإفلاس العديد من مؤسسات التمويل الأصغر في العالم.

أمام هذا الواقع، هل يمكن للتمويل الإسلامي ـ بكونه يرتكز أساسا على منظومة من القيم الأخلاقية والاجتماعية ــ التغلب على الصعوبات التي يواجهها تمويل المشاريع الصغيرة، وتقديم حلول بديلة لتلبية احتياجات المجتمع وفق ضوابط شرعية، بعيدة عن النقائص التي عرفها التمويل الأصغر التقليدي؟

وبقدر ما تحرص المبادئ الأساسية للإسلام بقوة على العدالة الاجتماعية وعلى تقاسم الموارد بين الأغنياء والفقراء، فإن تطوير منتجات للتمويل الأصغر الإسلامي (القرض الحسن، تمويلات المشاركة، التكافل) وفق مقاربة جديدة تعتمد أساسا على توظيف أرشد للمخزون المالي الهائل للمجتمعات الإسلامية والمتمثل بالوقف والزكاة، قد يسهم في توفير خدمات مالية للملايين من الفقراء الذين يسعون جاهدين لتجنب المنتجات المالية التقليدية.

بالتالي، فإن إنشاء صناديق التمويل الأصغر سيسمح للمؤسسات الإسلامية بالتطور وتحقيق أهدافها الاقتصادية والاجتماعية. وسيعد فرصة بديلة، وذات أهمية بالغة، لتلبية احتياجات مختلف الفاعلين في مجال تمويل المشاريع والاعمال في الاقتصاد الاجتماعي والتكافلي، سواء تعلق الأمر بالدولة أو والمؤسسات الاجتماعية أو بالمصارف والمؤسسات المالية الأخرى.

ووعيا منا بأهمية الموضوع وانسجاما مع توصيات الندوة الدولية للمالية الريادية في نسختها الأولى خلال العام المنصرم فإننا نطرحه في هذه الدورة الثانية للبحث والنقاش العلمي بين الباحثين والمهنيين وكل الجهات الفاعلة من أجل تعميق التفكير في الفرص التي يتيحها التمويل الأصغر الإسلامي وتحديد إمكانات تطويره على المستوى المالي والقانوني والتنظيمي والتشغيلي ليصبح قاطرة لخدمة الاقتصاد الاجتماعي والتكافلي، وركيزةأساسية لمكافحة الفقر والإقصاء الاجتماعي.

ثانيا : الأهداف الرئيسة للندوة

· الحوار وتبادل التجارب بين الأكاديميين والخبراء المهنيين المهتمين بقضايا المالية الإسلامية؛

· التوعية بأهمية التمويل الأصغر والعمل على رفع الوعي بمفهوم الأعمال الاجتماعية، مستهدفة بذلك رجال وسيدات الأعمال الداعمين للأعمال الاجتماعية، ورواد الأعمال الشباب؛

· دراسة واقع وآفاق إدراج التمويل الأصغر الإسلاميمع عرض أهم التجارب العالمية الناجحة؛

· تقديم دراسات وأبحاث تهدف إلى توجيه جهود إدراج المعاملات الإسلامية بالمغرب؛

· المساهمة في الجهود العلمية لجامعة ابن زهر ومؤسساتها في البحوث الاقتصادية الإسلامية.

ثالثا : المحاور الرئيسية للندوة

1. التمويل الأصغر الإسلامي: المرتكزات،القيم والأدوات المالية

1.1. التمويل الأصغرالإسلامي:سس ومرتكزات

1.2. مكونات التمويل الأصغر الإسلامي: القرض الحسن، التمويل التشاركي ، التكافل…

1.3. ممكنات التمويل الأصغر الإسلامي: الصناديق الاستثمارية، الأوقاف والزكاة

1.4. التمويل الأصغرالإسلامي: الجوانب الدينية،الأخلاقية،الثقافية والسلوكية

2. التمويل الأصغرالإسلامي: الواقع والتجارب

2.1. سوق التمويل الأصغرالإسلامي في أرقام

2.2. التمويل الأصغر الإسلامي والتجارب الدولية

2.3. دراسات مقارنة بين التمويلالأصغرالإسلامي و التمويلالأصغرالتقليدي

2.4. التمويل الأصغرالإسلامي: الرهانات وآفاق التنمية

3. أدوار ورهانات التمويل الأصغر الإسلامي في خدمة الاقتصاد الاجتماعي والتكافلي

3.1. التمويل الأصغر الإسلامي وريادة الأعمال الاجتماعية والتكافلية

3.2. التمويل الأصغر الإسلامي و محاربة الفقر و الإقصاء الاجتماعي

3.3. التمويل الأصغر الإسلامي والاستثمار المسؤول اجتماعيا

3.4. دور التمويلالأصغرالإسلاميفي تمويل المشاريع الصغرى

3.5. دور الصناديق الوقفية وصناديق الزكاة في التنمية المحلية

4. التمويل الأصغر الإسلامي: الحوكمة،الضوابط والابتكار

4.1. ـالحوكمة وهيئات الرقابةالشرعية

4.2. الإطار القانوني والشرعي للتمويلالأصغرالإسلامي

4.3. إدارة مخاطر التمويل الأصغر الإسلامي (المفاهيم والأنواع، التطبيقات الحالية، أدوات المعالجة، مخاطر الصيغ المختلفة والمقارنة بينها)

4.4. دور الهندسة المالية في تطوير التمويل الأصغر الإسلامي

رابعا: ورش تأطيري لفائدة طلبة الدكتوراه

سيتم تنظيم ورش عمل لفائدة طلبة سيلك الدكتوراه يوم الثلاثاء 52 نونبر 2014 (قبل انطلاق أشغال الندوة بيوم واحد) يعرض فيه الرسائل البحثية للطلبة المسجلين في مجال الاقتصاد و المالية الإسلامية والريادية أمام ثلة من الأساتذة المتخصصين وذلك لمساعدة الطلبة على تحسين مستوى رسائلهم البحثية ورفع مستوى قدراتكم البحثية.لذا نهيب بكل طلبة الدكتوراه الراغبين في المشاركة في هذه الجلسات العلمية بتعبئة استمارة التسجيل الموجودة بالموقع الرسمي للندوة عبر الرابط التالي :

www.encg-agadir.ac.ma/cifema/doctoriales/Ar.html

رسوم التسجيل في هذه الورشة: 300 درهم (30) تؤدى عند الاستقبال، لتغطية حقيبة الوثائق، و استراحة شاي.

خامسا : دورات تدريبية في المالية الإسلامية

على هامش فعاليات الندوة العلمية سيتم تنظيم دورتين تدريبيتين لفائدة المهتمين بالمالية الإسلامية وذلك أيام 2425 نونبر 2014.

أثناء نهاية الورش التدريبي سيتم منح المشاركين شهادات التكوين المعتمدة والموقعة من طرف كل من المدرسة الوطنية للتجارة والتسيير والهيئة الإسلامية العالمية للاقتصاد و التمويل.

للمزيد من التفاصيل حول هاتين الدورتين يرجى تتبع مستجدات الموقع الرسمي للندوة.

سادسا: نشر الأوراق البحثية

سيتم نشر جميع الأوراق البحثية التي قبلت من طرف اللجنة العلمية في الكتاب العلمي للندوة وسيتم أيضا نشر أفضل المقالات العلمية في إحدى المجلات العلمية الدولية المحكمة بعد تحريرها حسب مواصفات النشر المعتمدة.

سابعا: تدابير عملية

تواريخ مهمة :

31يوليوز 2014: آخر أجل لاستلام النص الكامل للمساهمة

30شتنبر 2014: إشعار المساهمين بالقرار النهائي للجنة العلمية بقبول أو رفض المساهمة

26-27 نونبر 2014: تاريخ الندوة العلمية

لغات المشاركة في الندوة العلمية

العربية، الفرنسية أو الإنجليزية

رسوم التسجيل واللوجيستك

تكاليف التسجيل في الندوة : 1000 درهم (100) ، لتغطية حقيبة الوثائق، وجبات الغداء و استراحة شاي.

لاتتكفلالهيئة المنظمةبتغطيةنفقاتالسفروالإقامةللباحثينالمشاركينمنداخلالمغربوخارجه، علما أن اللجنة التنظيمية ستسهل عملية الحجز باقتراحها لائحة الفنادق ذات العروض المناسبة.

للمزيد من المعلومات عن إجراء تسديد تكاليف التسجيل يرجى زيارة صفحة التسجيل في الموقع الرسمي للندوة عبر الرابط التالي :

www.encg-agadir.ac.ma/cifema/inscriptioncolloque/Ar.html

للاتصال والاستعلام:

المساهمات البحثية المحررة، بالعربية، الفرنسية أو الإنجليزية، يجب أن ترسل على البريد الإلكتروني للندوة [email protected]

لجميع اتصالاتكم واستعلاماتكم اتصلوا بمنسق اللجنة المنظمة للندوة الأستاذ أحمد شاكر على البريد الإلكتروني[email protected] أو على الرقم الهاتفي: 00 212 6 66 01 81 99

الموقع الرسمي للندوة :www.encg-agadir.ac.ma/cifema/

ثامنا: لجان الندوة

اللجنة الشرفية

عمر حلي، رئيس جامعة بن زهر أكادير، المغرب

عبد العزيز بن ضو، مدير المدرسة الوطنية للتجارة و السيير، أكادير، المغرب

سامي السويلم، مستشار بالهيئة الإسلامية العالمية للاقتصاد والتمويل،السعودية

محمد جميل مبارك، رئيس المجلس العلمي بأكادير، المغرب

عمر الكتاني، جامعة محمد الخامس أكدال الرباط، المغرب

اللجنة المنظمة

أحمد شاكر، رئيس اللجنة المنظمة للندوة (المدرسة الوطنية للتجارة و التسيير، جامعة بن زهر، المغرب)

عبد العزيز بن ضو، (المدرسة الوطنية للتجارة و السيير، جامعة بن زهر، المغرب)

يوسف بن عبد الله الزامل، (مساعد الأمين العام للهيئة الإسلامية العالمية للاقتصاد و التمويل،السعودية)

خالد بن عبد الرحمن المهنا، (مدير مركز البحوث بالهيئة الإسلامية العالمية للاقتصاد و التمويل،السعودية)

عبد الله صالح، (الهيئة الإسلامية العالمية للاقتصاد و التمويل،السعودية)

محمد مصطفى الأحمدي، ( خبير اقتصادي واستراتيجي، المغرب)

خديجة أنكاد، (المدرسة الوطنية للتجارة و التسيير، جامعة بن زهر، المغرب)

بشرى الراضي، (المدرسة الوطنية للتجارة و التسيير، جامعة بن زهر، المغرب)

لحسن عبدي، (المدرسة الوطنية للتجارة و التسيير، جامعة بن زهر، المغرب)

فاطمة القندوسي، (المدرسة الوطنية للتجارة و التسيير، جامعة بن زهر، المغرب)

عبد الحميد أيت بهي، (المدرسة الوطنية للتجارة و التسيير، جامعة بن زهر، المغرب)

خديجة الراجي، (كلية الآداب و العلوم الإنسانية، جامعة بن زهر، المغرب)

ابراهيم بوزهير، (المدرسة الوطنية للتجارة و التسيير، جامعة بن زهر، المغرب)

سليمان الدفالي، (المدرسة الوطنية للتجارة و التسيير، جامعة بن زهر، المغرب)

علي كافو، (المدرسة الوطنية للتجارة و التسيير، جامعة بن زهر، المغرب)

محمد كنتاوي، (المدرسة الوطنية للتجارة و التسيير، جامعة بن زهر، المغرب)

فاطمة البشري، (المدرسة الوطنية للتجارة و التسيير، جامعة بن زهر، المغرب)

اللجنة العلمية

عمر الكتاني، (جامعة محمد الخامس أكدال الرباط، المغرب)

محمد بن إبراهيم السحيباني، (الهيئة الإسلامية العالمية للاقتصاد و التمويل،السعودية)

محمد جميل مبارك، (كلية الشريعة، جامعة القرويين، المغرب)

إبراهيم الوافي، (كلية الآداب و العلوم الإنسانية، جامعة بن زهر، المغرب)

عبد الرحيم كامل وان (عضو هيئة رقابة الأوراق المالية، ماليزيا)

محمد الزبير مغال، (مركز الهدى للمصارف و الاقتصاد الإسلامي، باكستان)

صالح صالحي، (كلية الاقتصاد والتسيير، جامعة فرحات عباس، سطيف، الجزائر)

برهان الطريقي، (كلية العلوم الاقتصادية والتصرف ،صفاقس، تونس)

حامد ميره، (الهيئة الإسلامية العالمية للاقتصاد و التمويل،السعودية)

عبد الله الشرقاوي، (باحث وخبير في المالية الإسلامية، الدارالبيضاء المغرب)

هشام عطوش، (كلية العلوم القانونية، الإقتصادية و الإجتماعية، جامعة محمد الخامس، الرباط)

سليم المسدي، (الهيئة الإسلامية العالمية للاقتصاد و التمويل، السعودية)

أحمد شاكر، (المدرسة الوطنية للتجارة و التسيير، جامعة بن زهر، المغرب)

أحمد بلوافي (معهد الإقتصاد الإسلامي جامعة الملك عبدالعزيز، السعودية)

بن رجم محمد خميسي، (جامعة محمد الشريف مساعدية، سوق أهراس، الجزائر)

منصور ندياي ( خبير في التمويل الأصغر، السنغال)

محمد بوليف، (خبير و مسستشار في المالية الإسلامية، بلجبيكا)

خديجة أنكاد، (المدرسة الوطنية للتجارة و التسيير، جامعة بن زهر، المغرب)

إسماعيل شكري، (كلية الشريعة، جامعة القرويين، فاس، بالمغرب)

لحسن الرغبي، (كلية الشريعة، جامعة القرويين، فاس، بالمغرب)

إدريس شكريبة، (كلية العلوم القانونية، الإقتصادية و الإجتماعية، جامعة المولى إسماعيل، مكناس)

علي بن بريك، (كلية الآداب و العلوم الإنسانية، جامعة بن زهر)

سيدي محمد ركار، (كلية العلوم القانونية، الإقتصادية و الإجتماعية، جامعة القاضي عيا ض)

بشرى الراضي، (المدرسة الوطنية للتجارة و التسيير، جامعة بن زهر، المغرب)

لحسن عبدي، (المدرسة الوطنية للتجارة و التسيير، جامعة بن زهر، المغرب)

فاطمة القندوسي، (المدرسة الوطنية للتجارة و التسيير، جامعة بن زهر، المغرب)

عبد الكبير العكري، (كلية العلوم القانونية،الإقتصادية و الإجتماعية، جامعة محمد الأول، وجدة)

عبد الحق صاحب الدين، (المدرسة الوطنية للتجارة و التسيير، جامعة شعيب الدكالي، الجديدة)

عبد الإله العطار، (كلية العلوم القانونية، الإقتصادية و الإجتماعية، جامعة محمد الأول، وجدة)

عبدالرزاق المزيان، (جامعة محمد الخامس، السويسي، سلا، المغرب)

خالد البدراوي، (المدرسة الوطنية للتجارة و التسيير، جامعة بن زهر، المغرب)

الحسين الراوي، (كلية العلوم القانونية،الإقتصادية و الإجتماعية، جامعة بن زهر، المغرب)

خديجة الراجي، (كلية الآداب و العلوم الإنسانية، جامعة بن زهر، المغرب)

<

p style=”text-align: justify;”>

عاشرا: مواصفات المشاركة في الندوة العلمية

– أن يتصف البحث بما هو متعارف عليه من التحديد الدقيق للموضوع، والأصالة العلمية، والمنهجية المحكمة،والتوثيق المستوعب للمصادر والمراجع.

– نوع الملف : يجب ان يقدم البحث بصورة ملف ورد .

من أجل تـوحيد شكل المقالات الواردة على سكرتارية الندوة، يجب مراعاة القواعد والشروط الآتية:

يحرر المقال المراد نشره وفق المقاييس التالية:

تباعد الأسطر : 1,15

مقاس الورق : (210X297) مم² (A 4) مرقونا على وجه واحد.

نوع الخط : Traditional Arabic

حجم الخط : 14

أن تكون هوامش الصفحات “ الأعلى ، الأسفل ، اليمين و اليسار” : (2.5)

عددالصفحات :يجب أن لا يزيد البحث عن 20 صفحة بأي حال من الاحوال وهذا يشمل المراجع والرسوم والجداول.

الصفحة الاولى : يجب ان تشمل الصفحة الاولى على : عنوان البحث ,اسم المؤلف، ومنصبه الحالي وايميله وتليفونه .وملخص البحث يشمل على 500 كلمة تقريبا

بالنسبة لكتابة للعناوين يجب احترام مواصفات الكتابة المدرجة في الجدول التالي :

العنوان

حجم الخط

عنوان المقال

16

المقدمـــة

15

الخاتمة

15

المبحث الأول:…….

15

المطلب الأول:…….

14

الفقرة الأولى: :…….

14 بخط مائل

المصادر و المراجع

15

الهوامش

12

 

ترقـم الإحالات بشكل تسلسلي، وتكون في أسفل الصفحة ولا تستخدم لغرض الإشارة إلى المراجع التي يستـشهد بها الباحث.

تكتب المصادر داخل النص بين قوسين وتحمل المعلومات التالية: اسم الكاتب، سنة الإصدار. مثال: (الحسني، 1996) أو (الحسني، 1998 أ، 1998ب) بالنسبة للكتاب الذين أصدروا أكثر من مرة في غضون نفس السنة.

عند الاستشهاد بالقرآن الكريم، تكتب السورة والآية بين قوسين، أما الحديث النبوي فيصاحبه السند والدرجة (صحيح، حسن، ضعيف).

تحترم المصادر في البيبليوغرافيا التسلسل الألفبائي لاسم أول كاتب، وتكون على الشكل التالي: النسب والإسم. تاريخ النشر. عنوان المصدر (خط مائل). دار النشر. مكان النشر.

ترقم الرسوم البيانية والجداول بأرقام عربية بشكل تسلسلي وتكتب في النص كما يلي: (الرسم البياني رقم:..) أو (الجدول رقم:..) كما يكتب المصدر في الأسفل.

Comments

  1. الصورة الرمزية لـ د. محمد الكبيري
    د. محمد الكبيري

    كيف أرسل مبلغا من المال ولا أعرف هل سيقبل بحثي أم لا

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: