انطلاق فعاليات المؤتمر الدولي: الزراعة والري بحوض النيل

23/3/2015
افتتح الدكتور جمال أبو المجد القائم بأعمال رئيس جامعة المنيا المؤتمر الثانى الدولى لكلية الزراعة بعنوان الزراعة والرى فى دول حوض النيل بحضور المهندس عبد الناصر الدمياطى سكرتير عام المحافظة نائباً عن المحافظ ، والدكتور محمد أحمد سليمان مساعد وزير الموارد المائية والرى ، والدكتور أحمد كامل نعمان نائب رئيس الجامعة لشئون التعليم والطلاب ، والدكتور حصافى محمد كمال عميد الكلية ورئيس المؤتمر ، والدكتور عادل عبد الله عبد الغنى وكيل الكلية لشئون البيئة ومقرر عام المؤتمر ، بمشاركة 12 دولة عربية وأوروبية وأفريقية هى السعودية والسودان والأثيوبيا ونيجيريا وماليزيا وليبيا وجنوب أفريقيا وكينيا والعراق واليمن وأمريكا وألمانيا لمناقشة 62 بحثاً تم قبولها من 173 بحثاً ، وذلك بقاعة الحاسب الآلى خلال الفترة من 23 إلى 25 من مارس الجارى .
وأكد الدكتور أبو المجد أن موضوع المؤتمر يدل على ان الجامعة جزء أصيل من المجتمع المصرى يتعايش مع مشاكله وظروفه المختلفة فضلاً عن أن عقيدتها أن البحث العلمى هو السبيل للنهوض والإرتقاء بالأمة .
وأشار إلى حرص الجامعة على إقامة مثل هذه المؤتمرات العلمية كمؤتمر الزراعة والرى لدول حوض النيل للمساهمة فى التنمية الشاملة لمصر ودول حوض النيل من خلال أهداف ومحاور المؤتمر .
وأوضح أن عقد المؤتمر بعد نجاح المؤتمر الإقتصادى الذى عقد فى مدينة شرم الشيخ يؤكد على مكانة مصر العالمية والثقة الدولية فى القيادة السياسية والشعب المصرى .
وأضافت الدكتور سليمان مساعد وزير الرى للجامعات أن مصر تعتمد على 95% من مياه النيل فى الزراعة و 5% من المياه الجوفية والمصادر الأخرى ، وعلينا أن نواجه التحديات بالبحث العلمى والتطبيقى فى مواجهة مشكلة المياه فى مصر موضحاً أن وزارة الموارد المائية تحرص على صيانه منشآتها والإهتمام بالأبحاث التطبيقية التى تساهم فى مشاكل المياه ومعالجاتها .
وأشاد المهندس الدمياطى بالمؤتمر وطالب الإهتمام بتوصيات المؤتمر التى تنبع من علماء أجلاء لتنمية مصر مضيفاً أن المؤتمر بداية انطلاقه لوضح دعامات قوية لمواجهة مشكلة استخدام المياه فى دول حوض النيل بصفة عامة ومصر بصفة خاصة ، وطالب بالبحث فى كيفية استغلال معالجة مياة الصرف الصحى والمياه الجوفية وغيرها من المصادر .

شارك برأيك