الترجمة واﻷخلاق في مؤتمر تجديد المصطلحات وبناء المفاهيم بكلية اللغة العربية

استئنفت صباح هذا اليوم ( 7 ماي 2015) بكلية اللغة العربية مراكش الجلسات العلمية للمؤتمر الدولي الثاني : تجديد المصطلحات وبناء المفاهيم احتفاء بجهود المفكر والفيلسوف طه عبد الرحمن،  وذلك في محوري الترجمة واﻷخلاق.

وكانت الجلسة العلمية الرابعة في موضوع : مفهوم الترجمة عند الفيلسوف طه عبد الرحمن، وترأسها فضيلة د. أحمد كروم من جامعة ابن زهر – أكادير، وشارك فيها د. عبد الرحمن السليمان: جامعة لوفان – بلجيكا في موضوع «أهمية التأثيل وعلم اللغة المقارن ودورهما في ضبط المفاهيم الاصطلاحية: مصطلح العلمانية عند طه عبد الرحمن أنموذجا» و دة. أمل موهوب من جامعة الجزائر 2- الجزائر بورقة بحثية «من الترجمة الاتباعية إلى الترجمة الإبداعية»، و د. مصطفى الطوبي من جامعة ابن زهر- أكادير بورقة بحثية «مصطلح “الإذن”عند طه عبد الرحمن بين واقع ترجمة المقدس والتاريخ»، و د. عبد الحميد زاهيد ود. حسن درير من جامعة القاضي عياض – مراكش بورقة بحثية مشتركة موضوعها «مفهوم الترجمة بين الخطابين الفلسفي والديني عند الفيلسوف طه عبد الرحمن: من التحويل إلى الاقتباس».

أما الجلسة العلمية الخامسة فكان موضوعها “مفهوم الأخلاق عند الفيلسوف طه عبد الرحمن”، ترأسها فضيلة د. علي المتقي: من كلية اللغة العربية- مراكش، وشارك فيها د. نذيــر حابـل من جامعة تلمسان – الجزائر بورقة بحثية «صناعة المصطلح واستشكالات منظومة القيم: نحو فلسفة عملية إسلامية»، و دة. سعدية بن دنيا من جامعة مستغانم – الجزائر بورقة «التأصيل الفلسفي والقيمي لبناء المفاهيم لدى المفكر طه عبد الرحمن».

ثم اشتملت تدخلات الباحثين الحاضرين على مجموعة من اﻷسئلة واﻹشكاﻻت المرتبطة بأنواع الترجمة وسياقاتها التداولية، ومسائل القيم واﻷخلاق في فلسفة طه عبد الرحمن.

وقد انبرى فضيلة العلامة طه عبد الرحمن للإجابة عن بعض اﻷسئلة المرتبطة بمدى قدرة المترجم على تحديد غايات محددة مرتبطة بسياقه التداولي، كما قال: “لكل نص يضع المترجم ثلاث ترجمات في آن واحد او على مراحل ومراتب”. وأضاف: “اخترت الترجمة التوصيلية اثناء محاضرتي أمس عن التحليل النفسي عند ج. لاكان”.

شارك برأيك