تأثير أسلوبين من الإرشاد السلوكي المعرفي في تنمية الذكاء الاجتماعي

17/9/2015

ناقشت كلية التربية الاساسية بجامعة ديالى اطروحة الدكتوراه الموسومة ( تأثير أسلوبين من الارشاد السلوكي المعرفي في تنمية الذكاء الاجتماعي لدى طالبات المرحلة الاعدادية)  للطالبة تاضية عبد الرزاق جاسم.

وتهدف الدراسة الى معرفة تأثير اسلوبين من الارشاد السلوكي المعرفي في تنمية الذكاء الاجتماعي لدى طالبات المرحلة الإعدادية ، من خلال بناء برنامجين ارشاديين احدهما بأسلوب النمذجة والآخر بأسلوب القصص.

وتضمنت الدراسة خمسة فصول تطرق الاول الى الاطار العام للبحث، وبحث الثاني الاطار النظري والدراسات السابقة وناقش الثالث منهجية البحث واجراءاته، وركز الرابع على البرنامج الارشادي المتبع، واخيراً جاء الخامس بعرض النتائج وتفسيرها وفق فرضيات البحث.

وتوصلت الدراسة الى جملة من النتائج ابرزها: لأسلوب النمذجة تأثير في تنمية الذكاء الاجتماعي لدى طالبات المرحلة الإعدادية، ولأسلوب القصص تأثير في تنمية الذكاء الاجتماعي لدى طالبات المرحلة الإعدادية .

واوصت الدراسة بضرورة استفادة العاملين في المجال التربوي من مرشدين ومرشدات من البرنامج الارشادي الذي اتبعته الباحثة في تنمية الذكاء الاجتماعي، والاهتمام بمحاضرات الارشاد الجمعي بمكونات الذكاء الاجتماعي ، والعمل على تكثيف آليات تنمية الذكاء الاجتماعي لدى طالبات المرحلة الإعدادية .

تعليق واحد على “تأثير أسلوبين من الإرشاد السلوكي المعرفي في تنمية الذكاء الاجتماعي”

  1. نهنئ مثل هذه الأطروحات ونثمنها وندعو الى دراساتها دراسة علمية مؤصلة وفق الأفكار والمعالم الابستمولوجية و مناهجها الفعالة .والاخوة في مصر لهم في هذا سبق مستحق وتبقى الحاجة الى صناعة ذكاء اجتماعي وقاد نير أصيل من أسباب التفوق المهمة هنيئا لها ولكم .

شارك برأيك