مؤتمر التراث العربيّ المخطوط في الجزائر وفي العالم العربي والإسلامي

عنوان الفعالية: التراث العربيّ المخطوط في الجزائر وفي العالم العربي والإسلامي: واقع وآفاق تحت شعار: “تنضب الثروة ويبقى المخطوط”
البريد الإلكتروني: [email protected]
تعريف الجهة المنظمة: قسم العلوم الإنسانية، كلية العلوم الإنسانية، جامعة بسكرة الجزائر
التصنيف: مؤتمر
الجهة المنظمة: جامعة حكومية

الإشكالية، الأهداف، المحاور والضوابط:

تقديم:
التراث ثروةُ الأمة ومخزونُها الحضاري الذي يمثّل شخصيتَها، وتفرّدَها، وعلومها المختلفة، وأبعادَها الروحية والفكرية والاجتماعية، وهو نقطةُ تحولِّها التاريخي وحضورها على المستوى الإنساني.
والمخطوطاتُ من أهمّ مكونات هذه الثروة، بعضُها تَمَّ فتحُه، والاعتناءُ به، وتحقيقُه، وتوزيعُ مخزونه، فاستفادت منه الأجيال المتلاحقة من باحثين ومهتمين، وبعضُها الآخرُ كثيرٌ ما يزال ينتظر جهودَ الجميعِ من أجل رصده، ترميمه وإعادة إحيائه.
والمخطوط هو تراث ثقافي لم تر الإنسانية في حضاراتها مثيلا له في قيمته ومضمونه وعدد المخطوطات المنتشرة عبر العالم تقدر بأكثر من ثلاثة ملايين مخطوط، حوت في ثنايا أوراقها شتى أصناف العلم والفكر والأدب والثقافة البشرية، تلك هي محفوظات هوية الشعوب ومدلولات وجودها.
ويقدر المحققون أن ما طُبِعَ من التراث العربي المخطوط منذ ظهورِ الطباعة لا يزيدُ على واحدٍ في المائة، أي أن 99% من المخطوطات العربية يحتاجُ إلى الكشفِ والتعريف والتحقيق والنشر.
وعليه فليس من المبالغة البتة إذا قلنا إن المخطوطات الجزائرية والعربية قد فاقت في عددها وتنوعها أي تراث فكري عالمي آخر، لكن مع كل هذا فقد تعرض هذا التراث لتحديات كثيرة منها ضعف العناية به من تحقيق وشرح وحفظ وصيانة من الضياع والتلف ناهيك عن السرقات الاستعمارية الممنهجة لإضعاف الأمة ثقافيا والسرقات الحالية إما لعدم الوعي أو جريا وراء الربح السهل وغير المشروع.
إن الدراسات، البحوث والملتقيات العلمية المتعمقة بمجال التراث المخطوط الجزائري والعربي ولحد اليوم لم توفه حقه، فعلى الرغم من تنوع المجالات الخصبة للدراسة والبحث في علوم المخطوطات من صناعة، ترميم، فهرسة، تحقيق ونشر، حماية واستدامة، إلا أن الحاجة لا تزال مسيسة جدا لتعميق البحث والدراسة حتى يتسنى الإحاطة بالمخطوط من جميع الجوانب، الكلي والجزئي.
يأتي هذا الملتقى في إطار الحرص المستمر من قبل كلية العلوم الإنسانية والاجتماعية ممثلة في قسم العلوم الإنسانية على توحيد الجهود والرؤى وتبادل المعارف والتجارب العملية المحلية والدولية  في مجال التراث المخطوط من جهة التعرف عليه وطرائق العناية به وترميمه وتحقيقه وحمايته ونشره والعمل على استدامته والإفادة منه في البحوث التاريخية والعلمية والمعرفية المختلفة التي تناولتها نفائس المخطوطات بأنواعها و أيضا في مجال التنمية والتنمية المستدامة، وستحاول المداخلات المؤمل التقدم بها عرض الواقع والتحليل النقدي والعلمي له من جوانبه التاريخية والعلمية الأكاديمية والتعريف بالتجارب والنماذج الكفيلة بحسم معركة التراث المخطوط الصامد في وجه التحديات المختلفة

أهداف الملتقى:
       التعرف على واقع المخطوطات وضروريات المستقبل من جهة، و العناية بها كتراث ومعلم حضاري مهم من جهة أخرى.
       التعرف على أهم المجالات العلمية التي تضمنتها المصنفات في المخطوطات .
       التعرف على أهم علوم المخطوطات والعلوم المكملة لها.
       التعرف على أنواع المخطوطات والمضامين الفكرية المميزة لها في مختلف البلدان  و بالأخص المخطوط الجزائري.
       تبيّن طرق التحقيق العلمي والمنهج الكفيل بنشر المخطوط على الوجه الذي أراده مؤلفه.
       التعرف على خزائن ومراكز المخطوطات في الجزائر وخارج الجزائر.
       التعرف على مختلف التجارب الوطنية والدولية في ترميم وحفظ المخطوط.
       دفع البحث العلمي نحو المزيد من العناية بالمخطوطات.
       الإسهام في رفع الثقافة العلمية حول المخطوطات للمجتمع عامة والباحثين بصفة أخص.

محاور الملتقى:
1)      المحور الأول: تأصيل التراث العربي المخطوط الجزائري والإسلامي.
1.      مفهوم المخطوط العربي وأوجه الاختلاف مع المخطوط غير العربي.
2.      صناعة الورق وأنواعه.
3.      أدوات الكتابة : تقنياتها وفنون الخط العربي.
4.      التسفير والتذهيب والزخرفة في المخطوطات العربية ومدلولاتها الفنية والعلمية.
5.      التجليد العربي والإسلامي: أنواعه وتقنيات صنعته وفنونه.
6.      النسخ ومدلولاته العلمية وقيمته التاريخية وأشهر النّساخ العرب والجزائريين.
2)      المحور الثاني: حفظ المخطوط العربي، ترميمه وفهرسته: التقنيات ومناهج الحماية.
1.      خصوصية المخطوط العربي في الحفظ والصيانة والترميم بالمقارنة مع غيره.
2.      الترميم اليدوي والآلي للمخطوط العربي والتقنيات الفعّالة.
3.      فهرسة المخطوطات وطرقها ومعاييرها وتجارب المفهرسين وتوجهاتهم.
4.      مواصفات مؤسسات ومراكز حفظ المخطوط، تجهيزاتها ومواردها البشرية.
5.      تجارب مراكز حفظ المخطوط في الجزائر وعبر العالم.
3)المحور الثالث: المخطوط العربي في بيئة النشر والتحقيق: الواقع والمؤمل.
1.      قواعد تحقيق المخطوط العربي وتجارب المحققين والخبراء والنقاد.
2.      مناهج التحقيق وتأثيرات المدارس الفكرية والعلمية.
3.      إشكالات مقابلة النصوص وتحريرها والتعليق عليها.
4.      التوثيق والمغالطات التاريخية في المخطوط والمخطوط الناقص والمجهول.
5.      تحقيق المخطوط العربي :صنعة وتجارب واحتراف.
المحور الرابع: واقع المخطوط الجزائري والمغاربيّ: بين المنجز، المطلوب والمؤمل.
1.      المخطوط المغاربي وخصوصيته من حيث الصناعة والمحتوى.
2.      مراكز حفظ المخطوطات الجزائرية: بيئة الحفظ والإتاحة والعوامل المحيطة.
3.      المخطوط الجزائري والفترة الاستعمارية الفرنسية.
4.      المخطوط الجزائري بعد استعادة السيادة.
5.      محاولات جرد وإحصاء المخطوطات الجزائرية:  عرض ونقد.
6.      تجارب تحقيق المخطوطات الجزائرية: المزايا والنقائص والمطلوب.
7.      المؤسسات الأكاديمية الجزائرية، تجربتها ومنجزها تجاه المخطوطات الجزائرية: مخابر بحث، مكتبات ودور النشر.
المحور الخامس: دور الجماعات المحلية في حماية التراث المخطوط وترقيته واستثماره
1-      الحماية
2-      الرقابة
3-      ضمان الاستدامة
المحور السادس:
دور وسائل الإعلام في المساهمة في حماية المخطوط والتعريف بأهميته
1-      التوعية والتثقيف.
2-      التعريف.
3-      إبراز أهميته الثقافية والاقتصادية.
4-      دراسات الجمهور.
5-      التسويق والترويج.
المحور السابع: الحماية القانونية للمخطوط وطنيا، عربيا، إسلاميا ودوليا:
1.      الإطار القانوني للمخطوط في الجزائر.
2.      التشريعات الجزائرية في مجال حماية المخطوط ومدى فاعليتها.
3.      التشريعات العربية والإسلامية في مجال حماية المخطوط ومدى إمكانية الاستفادة منها.
4.      التشريعات الأجنبية في مجال حماية التراث المادي المخطوط ومدى إمكانية الاستفادة منها.
5.      أهمية التعاون الدولي في مجال محاربة الإتجار غير الشرعي بالمخطوط.
6.      المواثيق العربية والدولية الخاصة بحماية التراث المخطوط.
المحور الثامن:
دور الأجهزة الأمنية في حماية المخطوط ومنع تهريبه ومكافحة الاتجار غير المشروع به:
–       الشرطة الجزائرية.
–       الدرك الوطني الجزائري.
–       الجمارك الجزائرية.
–       الشرطة العسكرية.
الفئات المستهدفة بالمشاركة:
•       المسؤولون الإداريون في الوزارات والمؤسسات والهيئات العامة والمصالح الحكومية الخاصة بالتراث المخطوط.
•       أساتذة الجامعات وطلبة الدراسات العليا المهتمون بموضوع التراث المخطوط.
•       مسؤولو المتاحف والمصالح المختصة بالآثار والسياحة.
•       الشخصيات المسؤولة في منظمات المجتمع المدني المعنية بالتراث المخطوط.
•       الإعلاميون.

تحميل الاستمارة

تواريخ البدء و الإنتهاء ومواعيد هامة:

مواعيد مهمة:
-آخر أجل لاستلام ملخصات وعروض المشاركة:20 /2015/11
-الرد على الملخصات والعروض المقبولة: 10 /2015/12
-آخر أجل لاستلام النصوص الكاملة للمداخلات:1/2/2016
-الرد على المشاركين المقبولة مداخلاتهم: 3/1/ 2016
-تاريخ انعقاد الملتقى: يومي 18-4/19/ 2016

ينظم تحت إشراف هيئة علمية:
       الرئيس الشرفي للملتقى: أ.د / سلاطنية بلقاسم –مدير جامعة بسكرة
       رئيس الملتقى:أ.د/ برقوق عبد الرحمن-عميد كلية العلوم الإنسانية والإجتماعية-
       نائب رئيس الملتقى:أ.د /أجقو علي
       رئيس اللجنة العلمية:أ.د/اجقو علي
       نائب رئيس اللجنة العلمية:أ.د/ جابر نصر الدين
       رئيس اللجنة التنظيمية: د. ميسوم بلقاسم
       نائب رئيس اللجنة التنظيمية: د. بوعافية السعيد.

المكان، و معلومات الإتصال والتواصل:

قاعة المحاضرات الكبرى، القطب الجامعي شتمة
قسم العلوم الإنسانية – كلية العلوم الإنسانية والإجتماعية
بسكرة الجزائر

البريد الإلكتروني: [email protected]
الهاتف والفاكس:00213501240
الهاتف الجوال: 00213675800019

24 تعليقا على “مؤتمر التراث العربيّ المخطوط في الجزائر وفي العالم العربي والإسلامي”

  1. السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ..نتساءل هل تم تحديد المداخلات المقبولة في الملتقى ؟ بوركتم

  2. لقد أسعدني انعقاد هذا المؤتمر بمحاوره الثرية وجهود منظميه العملاقة ، وكم نحن في حاجة إلى عقد مثل هذه المؤتمرات خدمة لتراثنا . أحييكم من ليبيا التي تتوفر على كم هائل من المخطوطات الموزعة على الرقعة الفسيحة من البلد في المكتبات العامة والخاصة ؛ في المدن والقرى والواحات وفي مختلف المعارف ، تنتظر الهمم العالية والجهود المخلصة . نعول على مثل هذه الأنشطة العلمية المنظمة التي من شأنها تنسيق الجهود خدمة لترث الأمة ، ووفاء للذين راهنوا على بقائها واستمرارها ، تراثا وتاريخا وحضارة .

    1. نشكرك الدكتور خديجة على مشاعرك الطيبة الصادقة وتشجيعا للقائمين على هذا الموتمر، نعم انه مجهود سنتين كاملتين من العمل المتواصل والحمد لله الأمور تسير على أحسن ما يرام.
      تمنياتنا لك الدكتورة الفاضلة بالتوفيق
      وتمنياتنا لليبيا الشقيقة وشعبها الطيب تجاوز هذه المِحنة الحالية وان بعد العسر يسرا

      الاستاذ الدكتور اجقو علي
      رئيس اللجنة العلمية للموتمر

  3. نشكر كل السادة الاساتذة القائمين على هذا الملتقى الجاد تمنياتنا بالتوفيق و النجاح.

  4. أرجو لكم وجميع المشاركين بالتوفيق والقبول والإخلاص، وأنْ يكونَ ثِقًلا لكم ولهم في الميزان إن شاء الله.

  5. الأساتذة الكرام أعضاء اللجنة العلمية المحترمون

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    قرأت عن هذا المؤتمر قبل قليل.. ولدي الرغبة في المشاركة والتي سأتحدث فيها عن التجربة العمانية في حفظ الوثائق والمخطوطات.

    د. عبدالعزيز الخروصي
    باحث
    سلطنة عُمان

  6. السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته
    بصفتي رئيس اللجنة التنظيمية للملتقى أود أن أتقدم بخالص التشكرات لكل الذين راسلونا وقدموا ملخصات رغبة منهم في المساهمة .
    ونظرا للعدد الهائل من الملخصات المقترحة ،وحتى يتسنى للجنة العلمية للملتقى تحكيمها وتقييمها ،فإن الردود تكون بإذن الله يوم ديسمبر2015
    نشكر الجميع.

  7. السلام عليكم، ما هو موعد الرد على الملخصات المقبولة هل هو 22- 11 2015. كما هو في الإعلان المطبوع. أم هو 10- 12- 2015 كما هو مكتوب في هذا الموقع. الرجاء من الأميم العام للمؤتمر أن يفيدنا.

    1. نظرا للعدد الهائل من الملخصات والذي يقترب من 220 ملخص، فقد قررت اللجنتين العلمية والتنظيمية تأخيرالإعلان عن الملخصات المقبولة إلى يوم 15/12/2015

    1. يمكن تحميلها من قوقل مباشرة بكتابة عنوان الملتقى:التراث العربيّ المخطوط في الجزائر وفي العالم العربي والإسلامي: واقع وآفاق
      وشكرا

  8. إلى السادة الأساتذة المشرفين على الملتقى ، تحية مباركة طيبة ، وفقكم الله في هذا المشروع التراثي ، ,اطلب منكم أن تراسلوا الأستاذ الدكتوربوعناني مختار ، المختص في تحقيق التراث الجزائري ، ,الذي أشرف على المئات من الرسائل الجامعية في التحقيق ، وفي الأخير وفقكم الله وشكرا .

  9. السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    أود أن أعرف كم المبلغ الذى سوف يتكلفه الباحث لكى يحضر المؤتمر

    1. السلام عليكم

      لا يكلفكم حضور المؤتمر إلا تكاليف تذكرة السفر من بلدكم إلى الجزائر أما الإقامة طيلة أيام المؤتمر وكذا التنقلات من الفندق و إلى قاعة المؤتمرات فسيكون على حساب الجهة المنظمة

  10. من موقعي كنائب لرئيس الملتقى وكرئيس للجنة العلمية للمبتقى أشكر الإخوة على تعليقاتهم الثرية والمهمة والأكثر من ذلك أننا في حاجة لآرائهم السديدة و أطمئنهم بأننا سنقوم بمراسلة كل المهتمين بالمخطوط وشيوخ الزوايا سيكونون ضمن ذلك و أيضا مالكي الخزائن ونود معرفتهم حتى نتمكن من مراسلتهم فأفيدونا بمن ترون أنه مفيد للملتقى وللمخطوط وللباحثين في محاله.
    ومن جهة أخرى أود أن أنهي إلى علم المشاركين من داخل الجزائر وخارجها بأن الجامعة لا تتكفل بالمصاريف المتعلق بالنقل داخليا أو خرجيا وتكفلها الكامل سيكون بالنسبة لللإقامة الكاملة طيلة أيام الملتقى.
    و أعذرونا لأن الملاحظة المتعلقة بالتكفل قد سقطت سهوا من المطوية
    ولكم جزيل الشكر
    ع/ رئيس اللجنة التنظيمية
    أ.د أجقو علي

  11. بوصفي مالكا لخزانة مخطوطات خاصة، وبصفتي مديرا لمركز تكامل المعارف للدراسات بالمغرب احييكم على هذه المحاور النظرية التي ارجو تخرجوا منها بتوصيات تطبق غاى ارض الواقع
    بالتوفيق

  12. نشكر السادة الأساتذة القائمين على هذا الملتقى و الذي يهتم بتراث الجزائري المخطوط، فكم نحن بحاجة الى مثل هذه الدراسات، نتمنى التوفيق و النجاج لفعاليات هذا الملتقى.

  13. خدمة المخطوط الجزائري يجب أن تبدأ من التعاون بين الأكادميين حاملي الشهادات والعصاميين الذين درسوا في الزوايا والمعاهد الشرعية وأن يستدعى لهذا الملتقى الذين خدموا التراث الجزائري من غير الأكادميين وهم كثر وأنا اعرف بعضا منهم ممن زار معضم الزوايا والبيوتات التي حازت المخطوط في الجزائر وخارج الجزائر حتى يستفاد من تجربتهم واختصار الطريق للوصول إلى تحقيق البعض من أهداف هذا الملتقى

    1. بالفعل كثيرا ماتعقد الملتقيات والتظاهرات حول التراث المخطوط ، ويغيب أو يغيّب مالكي المخطوطات العصاميين …وهذا ما اقترحنا تداركه وتفاديه في ملتقى بسكرة الثاني للتراث المخطوط سنة 2013.

  14. حيا الله جهودكم ووفقكم الى خدمة الأمة وتراثها العلمي والأدبي ومكتسباتها الثقافية ومعتقداتها الروحية . ان الاهتمام بالمخطوطات اضحى واجبا مقدسا عند الآخر و أحد أهم أولوياتها الحضارية باعتبار التراث ثروة الامة و خزانها الحضاري و علامة حضورها الانساني .و المحاور المقترحة دلالة مطمئة على نظرة متميزة ووعي ثاقب يستحق أصحابها التقدير و الذكر المستحق . طلبنا للأخوة افادتنا بالمخطوط الموجه لأدب الأطفال في الجزائر و الله الموفق .

  15. مؤتمر كبير بعنوان أكبر …شيء جميل ورائع أن تعتزم جامعة بسكرة تنظيم هذه التظاهرة وبهذه المحاور التي نخالها ملمة بجل شؤون المخطوط العربي والإسلامي ، والأجمل أن جعلت جميع الهيئات الحكومية والفئات الأكاديمية ، والطلبة وفعاليات المجتمع المدني مستهدفة بهذا الملتقى …وفقكم الله لإنجاحه وديمومته ، والسلام عليكم ورحمته تعالى وبركاته .

شارك برأيك