الملتقى العلمي الثالث: مواهب الأطفال بين الاكتشاف والاستثمار

أوضح معالي مدير جامعة الملك فيصل الدكتور عبدالعزيز بن جمال بن جنيد الساعاتي أن الجامعة ممثلة بالمركز الوطني لأبحاث الموهبة والإبداع، ومن منطلق دورها العلمي والبحثي والمجتمعي تعتزم بإذن الله تعالى تنظيم أعمال الملتقى العلمي الثالث بعنوان: “مواهب الأطفال بين الاكتشاف والاستثمار” خلال الفترة من 28 – 29/6/1437هـ الموافق 6-7 /4/ 2016م، وبيّن معاليه أن الملتقى يهدف إلى نشر الوعي بثقافة الموهبة في مراحل الطفولة والصفوف الابتدائية والمتوسطة، وفي الأوساط التربوية والاجتماعية، والعمل على تطوير ثقافة الموهبة الخاصة بالطفولة لدى القائمين على النظام التربوي، والمعنيين بشؤون التربية والتعليم من أكاديميين ومعلمين وأولياء أمور، والتعرف على الأساليب الحديثة المتّبعة في الكشف عن الأطفال الموهوبين، إلى جانب التعرف على التجارب والخبرات العربية والعالمية في رعاية الموهبة واستثمارها بمرحلة الطفولة، وكذلك نشر ثقافة رعاية الموهبة بين القائمين على النظام التربوي، والمهتمين بشؤون التربية والتعليم من أكاديميين ومعلمين وأولياء أمور.
وأشار معاليه إلى أن الملتقى سيبحث عدة محاور في مجال اكتشاف واستثمار الموهبة هي: أساليب حديثة في التعرف والكشف عن الموهوبين في المدارس، والتدخل المبكر للكشف عن الموهبة في رياض الأطفال، واستثمار مواهبهم، والصفوف الخاصة بالموهوبين (إيجابيات وسلبيات)، وأساليب رعاية الموهوبين، والمدرسة والموهبة، والأسرة والموهبة.

تعليق واحد على “الملتقى العلمي الثالث: مواهب الأطفال بين الاكتشاف والاستثمار”

شارك برأيك