تصريح الجهة المنظمة بشأن ندوة المعرفة الإسلامية

تلقت شبكة ضياء توضيحا بشأن الندوة الدولية التي أعلن عن تنظيمها مختبر الدراسات الشرعية والبناء الحضاري وماستر الاختلاف في العلوم الشرعية بكلية الآداب والعلوم الانسانية القنيطرة-المغرب، وذلك في موضوع: المعرفة الإسلامية واقعها وآفاق البحث فيها يومي 4 – 5 ماي 2016.

فقد صرحت الجهة المنظمة لشبكة ضياء بأنها بذلت جهودها المستمرة لمعالجة الملخصات البحثية التي تقدم بها الباحثون، وأن إجراءات تنظيم الندوة الدولية ماضية بشكل طبيعي لتكون في مواعيدها المقررة.

وأكدت على اعتذارها للباحثين الذين لم تقبل مشاركاتهم، ولوجود أي تقصير أو خلل في التواصل معهم، مبدية تطلعها للتعاون معهم في فعاليات علمية أخرى.

وقد نشرت شبكة ضياء قبل يومين تقريرا بعنوان: “علامات استفهام بشأن ندوة المعرفة الإسلامية واقعها وآفاق البحث فيها“، وذلك في سياق التفاعل مع استفسارات السادة الباحثين.

 

 

3 تعليقات على “تصريح الجهة المنظمة بشأن ندوة المعرفة الإسلامية”

  1. نتساءل عن مآل البحوث التي أرسلت إلى البريد الالكتروني للندوة: المعرفة الاسلامية واقعها وآفاق البحث فيها، فقد أرسلت البحث كاملا مفهرسا وبعد يومين أو ثلاثة أيام أرسل إلي اعتذار عن عدم قبول البحث نظرا للعدد الهائل الذي أرسل إليهم، فهي حجة واهية لا يستسيغها العقل، فلو كان عدد المشاركين كبيرا لاعتذروا منذ البداية فقد بذلت مجهودا محمودا لإنجاز البحث في الوقت المحدد فما مصير هذا البحث خاصة وأنه الآن بين يدي اللجنة المنظمة؟

  2. السلام عليكم ،
    تحية طيبة أستغل منبركم هذا للسؤال عن الندوة الدولية: “الدول المغاربية في مواجهة الأخطار والتهديدات العابرة للحدود: التحديات وآفاق التكامل” والتي أعلنت عنها كلية العلوم القانونية والاقتصادية والاجتماعية – وجدة والتي من المفروض أن تقام أيام ، الأربعاء والخميس، 20-21 أبريل 2016
    لكن لم يتم الرد على الملخصات، وتأكدت من أكثر من باحث قام بارسال ملخص ولم يتلقى ردا …
    وكل الشكر للقائمين على هذا الموقع على خدماته القيمة للباحثين .

شارك برأيك