المؤتمر الدولي: المدرسة المصرية فى القرن الحادى والعشرين فى ضوء الاتجاهات العالمية للتعليم

على مسرح مدارس بورسعيد الدولية افتتحت فعاليات المؤتمر الدولي الثالث والمحلي الخامس لكلية التربية بجامعة بورسعيد والذي يأتي تحت عنوان: المدرسة المصرية فى القرن الحادى والعشرين فى ضوء الاتجاهات العالمية للتعليم، وذلك تحت رعاية و بحضور السيد اللواء / عادل الغضبان محافظ بورسعيد والاستاذ الدكتور/ راشد صبرى القصبي رئيس جامعة بورسعيد والاستاذ الدكتور محمد سالم عميد كلية التربية ورئيس المؤتمر وبحضور الاستاذ الدكتور / عاطف علم الدين رئيس الجامعة الاسبق ولفيف من القيادات الشعبية والتنفيذية بالمحافظة وعمداء وأساتذة الكليات بجامعة بورسعيد والجامعات المصرية والعربية المختلفة

وتقام فاعليات المؤتمر لمدة يومين يتم خلالهم اقامة العديد من ورش العمل وعرض العديد من الأبحاث والدراسات الجديدة وذلك تحت رعاية الدكتور أشرف الشيحي وزير التعليم العالي والدكتور الهلالي الشربيني وزير التربية والتعليم ومحافظ بورسعيد ورئيس جامعة بورسعيد .

وبدا حفل افتتاح المؤتمر بعرض فيديو مدته 7 دقائق تحدث عن نشأة كلية التربية وأهم الأعمال والإنجازات التي حققتها الكلية على مدار عمدائها السابقين بالإضافة إلى عرض فني وغنائي .

وفي ختام الحفل تبادل محافظ بورسعيد ورئيس الجامعة وعميد كلية التربية والضيوف العرب الدروع والهدايا التذكارية وتمنى الجميع أن يحقق المؤتمر أهدافه ويستطيع الخروج بمجموعة من التوصيات التي تستطيع النهوض بالعملية التعليمية فى مصر والوطن العربى.

اترك ردا