ورشة عمل في تدريس اللغة العربية والتربية الإسلامية بمنطقة الباسك بإسبانيا

احتضنت منطقة الباسك ورشات عمل في  تدريس اللغة العربية والتربية الإسلامية بمنطقة الباسك بإسبانيا  يومي 3 و 4 دجنبر 2016، نظمتها الفدرالية الإسلامية لبلاد الباسك لفائدة مدرسي اللغة العربية والتربية الإسلامية لأبناء المسلمين في الجمعيات والمراكز الإسلامية بمنطقة الباسك، وذلك بحضور رئيس الفدرالية الأستاذ عزيز مسعودي ورئيسة بلدية إلوريو ومستشارها.

وقد أشرف الدكتور ربيع حمو مدير المركز الدولي للأبحاث والدراسات التربوية والعلمية على فقرات الدورة التكوينية التي اشتملت على محاور نظرية وورشات عمل.

وقد تمركز المحور الأول للدورة  حول مفهوم مادة التربية الإسلامية وضرورة تلبيتها لحاجات المتعلمين والحاجات الاجتماعية مع استحضار المحيط السوسيوثقافي الذي يعيشون في سياقه، ثم اشتغل المشاركون في عمل ورشات على إنتاج وحدات تربوية لمادة التربية الإسلامية بمكوناتها الرئيسة مع استحضار خلاصات المحور؛ أما المحور الثاني فقد تناول منهجية تدريس القرآن الكريم مع تقديم توجيهات مرتبطة بالجانب السيكوبيداغوجي الذي يجب استحضاره في حصص القرآن الكريم، لينجز المشاركون من خلال عمل ورشات سيناريو لتخطيط بيداغوجي لسيرورة درس في مكون القرآن الكريم.  وفي اليوم الثاني تناول المحور الثالث محور تدريس العبادات من خلال عرض تفاعلي.

وقد عبر المشاركون في ختام الدورة عن الاستفادة الكبيرة من الدورة التي زاوجت بين العروض النظرية والورشات التطبيقية؛ كما قدمت الدورة إجايات عملية لكثير من الإشكالات والتساؤلات التي كانت تقلق الممارسات الصفية للمدرسين.

وبعد شكر المؤطر من طرف رئيس الفدرالية، قدم مدير الدورات الأستاذ محمد قاسمي شواهد المشاركة للمستفيدين من الدورة.

تعليقان (2) على “ورشة عمل في تدريس اللغة العربية والتربية الإسلامية بمنطقة الباسك بإسبانيا”

  1. الحمد لله الذي وفقكم لإقامة هذه الدورة الهامة في تدريس التربية الإسلامية في هذا الجزء النائي من بلاد الاسلام فالى الإمام
    اخوكم د وقيع الله قسم السيد استاذ أصول التربية السودان
    جامعة القران الكريم

شارك برأيك