الملتقى الخامس للقراءات القرآنية: دورة المقرئ أبو عبد الله القوري المكناسيّ

عنوان الفعالية: الملتقى الخامس للقراءات القرآنية دورة المقرئ أبو عبد الله القوري المكناسيّ
تاريخها: ماي 2017 م
نوعها: دولية
التصنيف: مؤتمر
الإشكالية، الأهداف، المحاور والضوابط:
في سياق ما دأب عليه ملتقى القراءات القرآنية من التعريف بأعلام القراءات في الغرب الإسلامي وفي الحاضرة الإسماعيلية والفاسية خصوصا، يسرنا أن ندعو الباحثين والمختصين للدورة الخامسة التي اخترنا لها الشّيخ الإمام علم الأعلام شيخ الجماعة الحافظ المكثر الفقيه مفتي فاس المقرئ الحجّة أبو عبد الله محمّد بن قاسم بن محمّد بن أحمد اللّخميّ نسبًا، المكناسيّ دارًا ومسكنًا ومولدًا، الأندلسيّ سلفًا، القَوْريّ – بفتح القاف، وسكون الواو، ثمّ راء – شهرة ولقبًا، نسبة لبليدة قريبة من إشبيلية بالأندلس، الفاسيّ نقلة ومزارًا.
ولد بمكناسة الزيتون سنة أربع وثمانمائة، ونشأ بها وأخذ عن أبرز شيوخها من أمثال أبي موسى عمران بن موسى الجاناتي، واعتمد عليه في قراءة المدونة، وأبي الحسن بن يوسف التلاجدوتي، وعنه أخذ العربية والحساب والعروض والفرائض، كما أخذ القراءات السبع عن الشيخ أبي عبد الله محمد بن يحيى بن جابر الغساني، وأخذ الحديث والتاريخ والسِّيَر وبعض الطبّ عن الشيخ أبي عبد الله بن عبد العزيز المعروف بالحاج ابن عزوز، وغير هؤلاء. ثم انتقل إلى فاس، وبها أخذ عن العالم أبي القاسم التازغدري، والشيخ الحافظ أبي محمد عبد الله العبدوسي، والفقيه الصالح أبي محمد عبد الله بن حمد، وأدرك غير هؤلاء ولكن اعتماده على من ذكرنا.
ولي ـ رحمه الله ـ التدريس والفتيا بمكناس ثم بفاس، وانتفع به الطلبة، فأخذ عنه العلامة أحمد زروق، والإمام ابن غازي المكناسي، والشيخ أبي الحسن الزقاق، وغيرهم من الأعلام. وكان رحمه الله آية في التّبحر في العلم والتصرّف فيه واستحضار نوازل الفقه وقضايا التاريخ، ومجالسه كثيرة الفوائد، قال تلميذه ابن غازي المكناسي: «لازمت مجلسه في المدونة أعواما، وكان ينقل عليها كلام المتقدمين والمتأخرين من الفقهاء والموثقين، ويطرّز ذلك بحكاياتهم وذكر موالدهم ووفياتهم، والتنقير عن أنبائهم وضبط أسمائهم، ويشبع الكلام في الأحاديث التي ينزعون بها في انتصارهم لآرائهم، فكان مجلسه نزهة للسامعين، تبارك الله أحسن الخالقين».
وكانت للعلامة القَوْري مكانة خاصة عند تلاميذه ومعاصريه ومن تناقلوا أخباره، فحلاّه تلميذه الأنجب ابن غازي المكناسي بأجمل الأوصاف كما تقدّم، وقال عنه أبو العباس الونشريسي: «الفقيه البركة، المعظم المفيد، الصدر الأوحد، العالم العلامة، الجامع الشامل، المشار إليه في سماء تحقيق العلوم العقلية والنقلية بالأنامل، الرفيع القدر والشان، الذي لم يختلف في فضله وسعة علمه اثنان، تاج الأئمة الحفاظ، ومن تكلّ عن ذكر أوصافه عن الإتيان بأوصافه العلمية النورية الفِقَر والألفاظ…» في ثناء طويل، وقال الحافظ السخاوي: «كان متقدّماً في حفظ المتون».
وكان من آثار انشغاله بالتدريس والفتيا أن قَلَّت عنايته بالتأليف والتصنيف، فمما يُذكر له: شرحه على مختصر خليل؛ قال السخاوي: «علّق شيئا على المختصر ولم ينتشر»، وذكر أبو الحسن المَنُوفي أن شرحه هذا في ثمان مجلدات. هذا ما وقفت عليه مما نسب إليه من مؤلفات، ولا يستغرب ذلك فكثير من فطاحل العلماء اشتهرت أسماؤهم وذاع صيتهم، ولا يُذكر لهم في باب التأليف شيء، لكثرة مجالسهم وانشغالهم عن التأليف بالتربية والتعليم وأمور العامة، نفعهم الله بأعمالهم الصالحة.
توفي ـرحمه الله تعالى ـ بمدينة فاس سنة اثنين وسبعين وثمانمائة، ودفن بباب الحمراء.
• محاور الملتقى:
_ التعريف بأبي عبد الله اللخمي المكناسي وبأعماله وشيوخه وتلاميذه
_ أثر القراءات في درس التفسير
_ أثر القراءات في درس الخلاف الفقهي
_ أثر القراءات في درس اللغة
_ أثر القراءات في درس العقائد
– علاقة القراءات القرآنية بعلم أصول الفقه
• مكان الملتقى:
قاعة المحاضرات الكبرى بالمركز الجهوي لمهن التربية والتكوين بمكناس
• مدير الملتقى:
الدكتور حسن بوكبير
• اللجنة العلمية:
الدكتور محمد شاكر الموذني
الدكتور عبد الكامل أوزال
الدكتور يحيى رمضان
الدكتور أحمد عزيوي
الدكتور عبد الرحمن بوكيلي
الدكتور إدريس مقبول
• اللجنة التنظيمية:
د. محمد العلمي
د. عبد العالي الخالدي
د. مفتاح العزيزي
ذ. محمد الزموري
د. سعيد الشقروني
ذ. أحمد بنحميدة
د. إدريس مقبول
ذة. إلهام الكوهن
ذة. فتيحة عبدون
مواعيد هامة:
ترسل الأوراق إلى العنوان التالي قبل: 30 أبريل 2017
• تاريخ الملتقى:
17 ماي 2017
الجهة المنظمة: جامعة حكومية
تعريف الجهة المنظمة: المركز الجهوي لمهن التربية والتكوين، فاس – مكناس
مختبر البحث العلمي التربوي بالعالم المتوسطي
فريق البحث في التنوع الثقافي واللساني
فريق البحث في مناهج تدريس العلوم الإسلامية
معلومات الاتصال والتواصل:
المركز الجهوي لمهن التربية والتكوين فاس – مكناس
اسم المضيف: فاس – مكناس

نموذج المشاركة

تعليقان (2) على “الملتقى الخامس للقراءات القرآنية: دورة المقرئ أبو عبد الله القوري المكناسيّ”

  1. هل القراءات القرآنية متعلقة بالقارئ أبو عبد الله القوري المكناسي أم بالقراءات القرآنية بشكل عام

شارك برأيك