أعضاء مشروع المكتبة الرقمية

عقد أعضاء مشروع المكتبة الرقمية العالمية اجتماعهم السنوي مؤخرا بواشنطن بحضور الأستاذ امحمد بن عبود باسم جمعية تطاون أسمير، وذلك لدراسة وسائل تطوير هذا المشروع الثقافي.

وأوضح بلاغ للجمعية أن مكتبة الكونغرس العالمية تكلفت، بتعاون مع منظمة التربية والعلوم والثقافة (يونسكو)، بتنظيم اجتماع هذه السنة، فيما انعقد اجتماع السنة الماضية في مقر اليونسكو بباريس ولم يتم اختيار المدينة التي سينعقد فيها الاجتماع المقبل.

وقد حضر الاجتماع أعضاء المكتبات الوطنية وبعض الجامعات والمنظمات غير الحكومية والأعضاء الرسميون المشاركون في المشروع، والذين ارتفع عددهم من 32 عضوا إلى أزيد من 40 عضوا، وعددهم في تزايد مستمر مع انخراط مؤسسات جديدة في المشروع.

وأشار المصدر ذاته إلى أن مشروع المكتبة الرقمية العالمية ما يزال يعمل على تأسيس بنيته التحتية على مستوى تطوير القانون الداخلي وفتح المجال لانخراط الأعضاء الجدد حتى ينطلق في الاتجاه السليم نحو تأسيس مكتبة رقمية عالمية نموذجية.

وكان المشروع انطلق سنة 2007 بعد عدة اجتماعات تأسيسية بالإسكندرية والرباط وواشنطن ثم بباريس وبكين في 22 أبريل 2009 بعد انضمام يونسكو للمشروع الذي بدأ في مكتبة الكونغرس الأمريكية.

وتم قبول أعضاء رسميين من جميع القارات يمثلون مؤسسات مثل جمعية تطاون أسمير (المغرب)، ومؤسسة قطر والمؤسسة الوطنية للعلوم (الولايات المتحدة)، وجامعات عربية مثل جامعة الملك عبد الله للتكنولوجيا والعلوم، وأمريكية مثل جامعة يال، ومكتبات وطنية بكل من العراق وإسبانيا وفرنسا والأرجنتين والصين واليابان وروسيا.

المصدر: (و م ع أ)

تعليق واحد على “أعضاء مشروع المكتبة الرقمية”

  1. لا شك أن هذا المشروع الطموح سيفيد جميع الباحثين وسيشجع على تسريع وتيرة البحث العلمي في بلدي سورية.

شارك برأيك