المؤتمر الدولي في الموهبة والإبداع

تحت رعاية خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبد العزيز آل سعود ينظم المركز الوطني لأبحاث الموهبة والإبداع في جامعة الملك فيصل والجمعية العالمية لأبحاث تطوير الموهبة والتميز (IRATDE)  المؤتمر الدولي في الموهبة والإبداع بعنوان: “رعاية الموهبة..التميز..وتنمية التفكير: بوابة المستقبل” والذي ستعقد فعالياته في مدينة الجبيل الصناعية خلال الفترة من 1-5 /1/ 1433هـ الموافق 26 – 30 – 11 -2011م، بمشاركة عدة مؤسسات حكومية وأهلية وحضور عدد كبير من العلماء والمختصين المحليين والدوليين في الموهبة والإبداع.
بدوره أوضح معالي مدير الجامعة رئيس اللجنة الإشرافية العليا للمؤتمر الأستاذ الدكتور يوسف بن محمد الجندان أن انعقاد المؤتمر يأتي كثمرة تعاون وتكاتف محلي وعالمي تمثل في مشاركة جهات عدة في تنظيمه من أبرزها  الجمعية العالمية لأبحاث تطوير الموهبة والتميز (IRATDE)  والهيئة الملكية للجبيل وينبع ووزارة التربية والتعليم ممثلة في الإدارة العامة للتربية والتعليم في المنطقة الشرقية والمركز الوطني للقياس والتقويم في التعليم العالي (قياس).
وأكد معاليه أن جامعة الملك فيصل وهي تنظم هذا المؤتمر تأمل أن يكون أحد مساهماتها المهمة في دعم مسيرة رعاية الموهبة والموهوبين في المملكة والوطن العربي التي بدأها وباركها ويرعاها خادم الحرمين الشريفين –حفظه الله ورعاه-، مشيراً معاليه أن تنظيم هذا المؤتمر العلمي العالمي الذي يشارك فيه ثلة من العلماء البارزين من مختلف دول وقارات العالم مكسب علمي ومعنوي نأمل من خلاله أن يثري الخبرة الإنسانية ويضيف إلى عصر المعرفة معرفة لا تقدر بثمن.
من جانبه قال سعادة رئيس اللجنة المنظمة للمؤتمر الأستاذ الدكتور عبد الله بن محمد الجغيمان، إن اللجنة العلمية للمؤتمر حرصت على أن يضم المؤتمر معظم فروع المعرفة ذات الصلة بالمجالين العلمي والتطبيقي، موضحا أن اللجنة المنظمة سعت إلى وضع إطار يمكن الباحثين المتخصصين من الوصول إلى أحدث النتائج في مجالات تخصصاتهم، والتواصل مع نظرائهم بشكل سلس ومريح.
وقد أعرب سعادته عن بالغ تقديره، وعظيم امتنانه للذين أبدوا موافقتهم على الإسهام بمعارفهم وخبراتهم الواسعة التي ستثري المؤتمر، داعياً سعادته في الوقت نفسه للمشاركة ومتابعة الموقع الخاص بالمؤتمر على شبكة الإنترنت للاطلاع على إجراءات التسجيل وتفاصيل المؤتمر.

للمزيد من التفاصيل http://www.ictde2011.com

تعليقان (2) على “المؤتمر الدولي في الموهبة والإبداع”

  1. يشهد المجتمع العالمي ومجتمعنا تطوراً علمياً وتكنولوجياً مذهلاً ، يتطلب منا المزيد من الجهد والعمل لكي نواكب ذلك التقدم المستمر ، ونستفيد من الطاقات والثروات البشرية ، كل بحسب إمكاناته وقدراته واستعداداته ومواهبه وميوله ، وأن يتمتع كل فرد بإنسانيته وحقه في الشعور بقيمته واسهامه في المجتمع بالقدر الذي وهبه الله له .
    والطلاب الموهوبون يعتبرون أحد الثروات البشرية المهمة ، التي يجب الاهتمام بها لمواكبة التطور والتقدم السريع في كافة المجالات ،وان مثل هذه المؤتمرات تعد نقله نوعيه في مجال رعاية الموهوبين
    . أسال الله سبحانه وتعالى التوفيق للجميع ومن تقدم إلى أفضل

  2. ان الاهتمام بالموهبة والتفوق هو دليل قاطع على تطور مجتعاتنا ونموها واهتمامها بافرادها وان مثل هذه المؤتمرات لها دور كبير وفائدة عظيمة تساعدنا فى كشف المتفوقين ومعرفتهم والمساهمة فى تعليمهم وتتيح لنا فرصة قيمة فى الاستفادة من تجارب الاخرين وتبادل الخبرات مع المختصين والمهتمين فى المجال

    اسأل الله سبحانه وتعالى ان يوفقكم فى مسعاكم ويجزيكم خير الجزاء على ما تبذلوه من مجهود لبناء ورفعة الامة

شارك برأيك