مؤتمر عالمي حول الأديان والروحانيات

29-03-2012

شاركت كلية القانون-جامعة كركوك في المؤتمر العالمي الذي أقامته جامعة كولومبيا البريطانية في مدينة فانكوفر الكندية ، وأوضح الدكتور عمر نجم الدين إنجة التدريسي في كلية القانون المشارك في المؤتمر إن (120) باحثا علميا من (30) بلدا شاركوا في أعمال هذا الملتقى الدولي المهم لبحث وجهات نظر مختلفة بشان التطورات في البلدان المختلفة وكيفية التعامل والتعايش بين الثقافات العديدة المتقاربة من أجل تقديم بيئة فريدة من التنوع الديني.

وأكد ان بحثه المعنون ( القتل وأثره في المجتمع ) قد حظي باهتمام المشاركين وترحيبهم الشديد بالمشاركة العراقية وابدوا رغبة في الانفتاح والتعاون مع المؤسسات العلمية العراقية وفي مجال البحوث العلمية. وبين أن البحث الذي شارك به هو دراسة تحليلية مقارنة بين القرآن الكريم والأناجيل المعتمدة عند المسيحين و عرض لإحكام تتعلق بمنع القتل في الديانتين و تأثيره في المجتمع، نظرا للظروف التي مر فيها العراق بعد أحداث عام 2003 ، مما يشوه صورة الدين الإسلامي ويسيء لتعاليمه السمحاء الذي يحض على التعاون على الخير و الابتعاد عن الشر لذلك حرم القتل و إلحاق الضرر بالغير كما هو محرم في باقي الشرائع السماوية كالديانة المسيحية، باعتبار أن الله سبحانه و تعالى هو مصدر الأحكام الشرعية التي وجدت لتنظيم المجتمع و ليس للاختلاف و التناقض لفساد المجتمع.

وتابع أن بحثه هدف كذلك إلى تثقيف الناس للعمل على الخير والابتعاد عن الشر بغية تحقيق التعايش السلمي في المجتمع بغض النظر عن الدين و الجنس و اللون و اللغة، باعتبار انه من المأمور به شرعا في جميع الديانات السماوية و بالأخص الإسلامية و المسيحية. وأوضح أن مسؤولية حفظ الحقوق والواجبات مسؤولية تضامنية مشتركة وغير مقتصرة على جهة معينة ،و هذه المسؤولية تقع بالدرجة الرئيسية على الدولة (رجال الدين ومنظمات المجتمع المدني والأفراد) .

شارك برأيك