كلية الطب بجامعة أسيوط تناقش تحديات استقبال طب الطوارئ بمستشفياتها الجامعية

تشهد جامعة أسيوط يوم غد السبت 21 يناير 2017 انعقاد اليوم العلمي الشهري لكلية الطب تحت رعاية الدكتور أحمد عبده جعيص رئيس الجامعة وذلك بقاعة المؤتمرات بالمبنى الإداري لمستشفى أسيوط الجامعى صرح بذلك الدكتور طارق الجمال نائب رئيس الجامعة للدراسات العليا والبحوث ورئيس مجلس إدارة مستشفيات أسيوط الجامعية ، موضحاً أن اليوم العلمى للكلية يُعد تقليداً حديثاً تحرص الكلية على الالتزام به وهو ما يهدف إلى تبادل الرؤى والأفكار بين مختلف المسئولين بالمستشفيات وأعضاء هيئة التدريس بالأقسام العلمية وذلك لمناقشة أهم الموضوعات المتعلقة بالقضايا الطبية والعلاجية بمختلف التخصصات والقيام بالمتابعة الدورية وتقيم لأداء العمل وبحث سبل مواجهة التحديات التي قد تواجه مستشفيات أسيوط الجامعية الرئيسية والمتخصصة لمواكبة أحدث النظم الإدارية والعلاجية فى المستشفيات المتقدمة وتطوير مستوى الرعاية الطبية المتميزة داخل مستشفيات أسيوط الجامعية .
ومن جانبها أضافت الدكتورة مها كامل غانم وكيل كلية الطب لشئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة أنه من المقرر أن يتناول اليوم العلمي كل ما يتعلق باستقبال الطوارئ ، وحالات الاستقبال العام والأطفال والتي قد تشمل جلطات مفاجئة بالمخ أو الصدر وحالات فشل التنفس وذلك من خلال طرح إداري وإحصائي لأهم المشاكل التي تواجه العمل بتلك الأقسام وبحث توطيد التعاون وآليات التنسيق بين الأقسام لتحسين الأداء وكذلك التنسيق مع وزارة الصحة للتخفيف من ارتفاع كثافة حالات الاستقبال بالطوارئ بالمستشفى الجامعى وذلك بحضور الدكتور أسامة فاروق نائب رئيس مجلس إدارة المستشفيات الجامعية ، والدكتورة أماني عمر أستاذ أمراض الصدر ومقرر اليوم العلمي والسادة مديرو المستشفيات الجامعية ورؤساء الأقسام وأساتذة الباطنة العامة والخاصة ، والأمراض العصبية والنفسية والأطفال ، والجهاز الهضمي والأشعة والتحاليل .

شارك برأيك