أول كرسي لليونسكو في الفيزياء

حصل المغرب خلال شهر يونيو من السنة الجارية على كرسي جديد لليونسكو في مجال ” تدريس علوم الفيزياء عبر الممارسة” ” L’enseignement de la physique par la pratique ” المحدث داخل جامعة القاضي عياض بمراكش. هذا الكرسي هو الأول من نوعه الذي يمنح لبلد إفريقي في مجال تدريس علوم الفيزياء.

وقد نظمت جامعة القاضي عياض أمس الخميس 8 يوليوز 2010 حفلا رسميا لإعطاء الانطلاقة لكرسي اليونسكو وذلك بمقر رئاسة الجامعة بمشاركة ممثلين من : هيئة اليونسكو باريس و المغرب العربي, اللجنة الوطنية المغربية للتربية والعلوم والثقافة , وزارة التعليم العالي و البحث العلمي, المركز الوطني للتجديد البيداغوجي والتّجريب, الأكاديميات الجهوية للتربية و التكوين , جهات الرباط-سلا-زمور-زعير, مراكش تانسيفت-الحوز وعبدة دكالة, وممثلي جميع مؤسسات جامعة القاضي عياض و عدد من الفاعلين التربويين.

تعريف:

كرسي اليونسكو ” تدريس علوم الفيزياء عبر الممارسة”:

يرمي مشروع كرسي اليونسكو إلى تطوير و إغناء مجال علوم التربية في حقل الفيزياء بالمغرب و بكافة دول المنطقة المجاورة. يهدف هذا المشروع إلى إرساء برامج البحث التربوي التدخلي و تعزيز التجديد البيداغوجي اعتمادا على مناهج نشطة من أجل حث رجال التعليم على استعمالها داخل الأقسام.

كرسي اليونسكو يهدف إلى :

  • المساعدة على تطوير برامج جديدة في مجال علوم الفيزياء
  • إعطاء الأفضلية للتعلم النشط و المناهج الخلاقة في تدريس الفيزياء
  • تفعيل برامج التقييم التصوري و البحث التربوي التدخلي داخل القسم
  • تعزيز التعلم على أساس النشاط التطبيقي

يرمي كرسي اليونسكو إلى أهداف خاصة أخرى:

  • جعل الطالب في مركز العملية البيداغوجية
  • المساعدة على فهم التصورات الأساسية في مجال علوم الفيزياء
  • الحث على استعمال مقاربة التقصي
  • التشجيع على صنع أدوات انطلاقا من أفكار بسيطة و غير مكلفة.

المصدر (جامعة القاضي عياض)

شارك برأيك