مستقبل الإسلام

تحركت الشعوب المقهورة فيما سمي ب “ثورات الربيع العربي”، مطالبة بالحرية والكرامة والعزة في مواجهة الفراعنة من حكام الجبر الذين استأسدوا على رقابنا فترة من الزمن، وأفسدوا وظلموا.

هل العلماء خبراء للأمراء؟ أم ورثة للأنبياء؟

العلماء أمناء الله على خلقه، تكمن مهمتهم في تربية الأجيال وتعليمهم الدين والقِيم، وتَبَيُّنِ الحق وتبيينه للناس وميزه عن الباطل، وتمثلِ انتظارات الأمة وتمييز ما هو صالح لها مما هو مندرج ضمن المفاسد، وتعبةِ الناس وراء الصالحين والمصلحين، ووراء حركات التغيير السِّلْمية الداعية إلى إلغاء الفساد والاستبداد بكل أشكاله وأنواعه : السياسي والأخلاقي والإداري والمالي..، والوقوف مع المستضعفين والمظلومين والمحرومين بالكلمة والموقف، والدعوةِ إلى إقامة الحق والعدل وقيام الناس بالقسط.

مصلحة الاستبداد… ومفسدة الشورى

مرّ الخطاب السياسي الإسلامي بكثير من المنعرجات في رحلة نزوله من علياء مبادئه ووضوح أصوله إلى حضيض مقولاته وضحالة فكره. خطاب قدم الكثير من التنازلات وفرط في العديد من المكتسبات تحت إكراه الواقع وتسلط السيف. ولعل من أبرز القضايا التي ناقشها الفكر السياسي الإسلامي ويستحضرها كذلك النقاش السياسي في الآونة الأخيرة، مسألة الشورى والفرقة في … متابعة قراءة مصلحة الاستبداد… ومفسدة الشورى

مستقبل الأمة الإسلامية في ظل التطورات الراهنة

أكد العلامة الدكتور يوسف القرضاوي رئيس الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين أن عصور الأسر الجمهورية في العالم العربي ولت إلى غير رجعة، وأن الثورات العربية في اليمن وليبيا وسوريا سوف تنتصر في نهاية المطاف مهما حاولت الأنظمة المستبدة تزييف الحقائق واستخدام سلاح الكذب والتضليل. وتمنى فضيلته أن يقر الله عينه بالصلاة في المسجد الأقصى بعد أن … متابعة قراءة مستقبل الأمة الإسلامية في ظل التطورات الراهنة

التغيير وفق السنن الإلهية

ربما يفوت على كثير من الناس أن ما يقع من تحولات وحوادث في هذا الكون لا يكون خبط عشواء، ولا يقع بمحض الصدفة، وإنما يقع بمشيئة الله تعالى وفق قوانين عامة لا يخرج عن أحكامها كائن من كان، فكما الظواهر الكونية خاضعة لقوانين إلهية، فكذلك الظواهر المتعلقة بسلوك البشر وتصرفاتهم في هذه الدنيا تخضع لقوانين إلهية ثابتة.

شـعــوب تنتفض من أجل التغيير

إن من كان ينظر إلى الشعوب التي عاشت قرونا تحت وطأة الاستبداد من الملك العاض والملك الجبري، والذي أوصلها إلى هذا الحضيض من التشتت والغثائية والضعف حتى أصبحت قصعة مستساغة في أيدي العدو ليجزم أنها ماتت موتة يستحيل إحياؤها وبالأحرى انبعاثها بنفسها.

ثورة شباب 25 يناير

لا يختلف اثنان على نجاح ثورة الشباب المصري، خاصة بعد أن استطاعت تحقيق أقصي متطلباتها( وإن كانت الثورات لا تطلب وإنما تفرض شروطها مستندة في ذلك على شرعية الثورة الشعبية) المتمثلة في نجاحها في إجبار الرئيس المخلوع محمد حسني مبارك على التنحي عن منصبه كرئيس للجمهورية، بعدما نجحت في أخراج ملايين المصريين الذين هتفوا بسقوط مبارك وبسقوط نظامه، وبعد أن نجحت في إدارة الانتفاضة وفي إدارة احتجاجها وتظاهرها السلمي بشكل كبير.

لهيب الاستبداد

الاستبداد السياسي والظلم الاجتماعي هما وقود الثورات وانتفاضات التغيير في سائر الأمم في القديم والحديث. فالاستبداد السياسي يثمر الخوف، والظلم الاجتماعي ينتج الجوع،ولذا كان التأمين من الخوف والجوع مما امتن الله به على أهل مكة زمن الرسالة،وجعله داعيا لهم إلى إفراده بالتوحيد والعبادة فقال لقريش ” فليعبدوا رب هذا البيت الذي أطعمهم من جوع وآمنهم من خوف”[سورة قريش4،3] وقال سبحانه”أولم نمكن لهم حرما آمنا يجبى إليه ثمرات كل شيء رزقا من لدنا “[سورة القصص 57].