إلى 'الجزيرة' و'العربية': المصريون عائدون

ظل الاعلام العربي طوال الاعوام الستين الماضية، يتأرجح بين مدرستين كبريين، الاولى مصرية، والثانية لبنانية شامية. ولكل مدرسة ميزاتها، تتقدم واحدة على الاخرى تارة، وحسب الظرف السياسي، وسقف الحريات ارتفاعا او انخفاضا، الى ان تراجعت المدرستان بشكل ملموس، الاولى (المصرية) بسبب فساد النظام وانحرافه عن خطه الوطني، وتخليه عن دوره الريادي، والثانية بسبب الحرب الاهلية اللبنانية، وتراجع التجربة الديمقراطية اللبنانية وانحسار الامان وتغول الاقطاع السياسي.

أي نظام سياسي تحتاجه تونس والأمة؟

النظام السياسي بالنسبة للدولة بمثابة الجهاز العصبي بالنسبة للجسم، فهو الذي يتحكم في الأنظمة الاجتماعية الضرورية لتسيير شؤون المجتمع، مثل النظام الاقتصادي والصحي والأمني والقضائي والتربوي والثقافي. إن فسد النظام السياسي فسدت كل هذه الأنظمة وتعرّض المجتمع لجملة من الأخطار، منها انعدام الاستقرار وإهدار الطاقات وتأخر التنمية والعجز عن التعامل مع المشاكل المتفاقمة.

سقوط الفرعون..

هل تتطابق المشاهد ؟ ذلك ليس بالضرورة ولكن من المهم جدا التعويل على قدرة الشعوب على الخروج التلقائي وبشكل جماعي وقول رأيها في اي لحظة .
بعد احداث موجعة هذت الضمير الحي في الانسان العربي ، تقيأ الشعب المصري الفرعون مبارك الذي استخف بشعبه واداره لخدمة قضايا السلطة ، وسامه العذاب مرات ومرات ،ثم حاول استجدائه فلم يفلح .

د. السنهوري: التململ العربي

ان نظام الحكم في مصر لم يكن خلال العقود الثلاثة الماضية على مستوى هذا البلد العريق الذي يعتبر عمقاً استراتيجياً للعالمين العربي والاسلامي وله حضارة وتاريخ، وكانت بمثابة السد المنيع امام الاطماع الاجنبية. ومن حق الشعب المصري ان يتمتع بنظام يراعي الحريات وحقوق الانسان.

د. مقبول: ربيع الشعوب

أقزام وحكام سماسرة هم اليوم مصرون على أن يخلدوا أسماءهم في سماء التاريخ بإضرام النيران في شعوبهم على يد كلابهم المسعورة مثلما فعل هيروسترات اليوناني الخامل الذكر الذي فكر يوما في أن يخلد اسمه في التاريخ بإشعال النار في معبد ديانا، وقد كان له ذلك، ولكن اسمه خلد مع كراهية ومقت شديدين.

محمد الشنقيطي: أمة تحترق.. لتبقى

لقد كانت تونس فاتحة الخير، وها نحن اليوم نشهد بشائر الثورة الشعبية تحمل نسائم الفجر الجديد إلى مصر واليمن ومواطن عربية أخرى. فكيف نحوّل هذا الاحتراق الاحتجاجي إلى تغيير منهجي مضمون الثمرات؟

د. رفيع: عندما يعجل الظلم بالتغيير

قامت الشريعتان التكوينية والتشريعية على مبدأ ثابت مطرد لا يتخلف وهو العدل ونفي الظلم، وكل من سعى لإقامة مظهر من مظاهر الظلم كان في حالة تناقض صارخ مع قصد الله الكوني والشرعي معا، وهو ما يستدعي حلول عقاب الهلاك بالظالمين والتمكين للمظلومين..

د. الدويش: سبب غضب الشعوب المغلوبة

إننا مهما التفتنا وبحثنا فلا نكاد نجد سبباً لغضب الشعوب المغلوبة على أمرها سوى الفساد الإداري وخيانة المسئولية، واستغلال السلطة ذلك الوباء الذي عم وطم وضرب أطنابه في جنبات عالمنا العربي والإسلامي وللأسف، الغش للمجتمع وللوطن وللدولة

أكاديميون ومفكرون وثورات الشعوب

في سياق الأحداث المتسارعة الجارية في عدد من الأقطار العربية (تونس، اليمن، مصر ..) منذ أسابيع، اتصلت شبكة ضياء بالباحثين والأكاديميين والمفكرين والعلماء لمعرفة وجهات نظرهم باعتبار ما يتمتعون به من رؤى ومواقف وتحليلات قيمة نعرضها تباعا لتحقيق التواصل مع جماهير الأمة عامة وشرائح الطلبة والباحثين خاصة. * د.ابراهيم عبدالله الدويش * الدكتور محماد بن … متابعة قراءة أكاديميون ومفكرون وثورات الشعوب

انتفاضة سيدي بوزيد إلى أين؟

الشيخ راشد الغنوشي كثيرا ما كانت قدرة انتفاضات الشعوب على هدم الباطل تفوق بكثير قدرتها على إقامة الحق بديلا، مما يفضي بتضحياتها إلى البوار أو إلى ما يشبهه. فكيف ستكون مآلات انتفاضة سيدي بوزيد مقارنة بسابقاتها؟ 1- لقد ثارت شعوبنا على الاستعمار فعبرت عن إبداعات عظيمة إذ هزمت جيوشا جرارة تفوقها عددا وعتادا اعتمادا على … متابعة قراءة انتفاضة سيدي بوزيد إلى أين؟