ندوة علميّة دوليّة: الخطاب والسلطة

تنظّم وحدة البحث “لغة-خطاب-مجتمع” ندوة علميّة دوليّة بكلّيّة الآداب والعلوم الإنسانيّة بالقيروان (الجمهوريّة التونسيّة) أيّام الأربعاء والخميس والجمعة 19 و20 و21 فيفري 2014 تحت عنوان “الخطاب والسلطة”.

الإشكاليّة:

أيّا يكن الخطاب الذي ننشئ فهو حتما رهين سلطة ما، ذاتيّة كانت أو جماعيّة، مادّيّة أو معنوّيّة، جليّة أو ضمنيّة.. والسلطة نفسها تتشكّل أحيانا عدّة وتبرز في ثنايا خطاب له خصوصيّاته وعلاماته التي تضمن لها الامتداد والانتشار. فالصلة بين الخطاب والسلطة تبدو مركّبة إلى درجة يعسر فيها الفصل بينهما وتبيّن ما إذا كان أحدهما فاعلا في الآخر أو مفعولا به. وهذا يتوقف على دراسة ما للّغة من إمكانات وآليّات تسهم في بناء السلطة من جهة ، و يستدعي أيضا النظر في أنواع السلط وأبعادها من جهة أخرى.

فاللغة من حيث هي شكل من أشكال الممارسة الاجتماعيّة تتجاوز حدّ التعبير نحو التأثير والتأثّر لما تختزنه من قدرة على التمويه والمغالطة واستفزاز المتلقين وتعديل مواقفهم وآرائهم وفق براعة المتكلّم وحسن تصرّفه في إنشاء خطابه وتوظيفه لمكوّنات المقام. أي أنّ الخطاب نفسه مؤهّل من ناحية لتكون له سلطته الذاتيّة بفعل العلاقات الداخليّة القائمة بين علاماته، وقد يستدعي من ناحية أخرى سلطته من عناصر خارجة عنه سرعان ما يحتويها وتصبح مكوّنا رئيسا في نسيجه الداخلي كأن يستوعب أشكالا مختلفة من السلط مثل السلطة السياسيّة والسلطة الدينيّة والسلطة المعرفيّة..

وههنا يمكن للخطاب الاكتفاء بنقل هذه السلط والتعبير عنها والانصياع لمتطلباتها وخدمة شروط بقائها ونفاذها، ويمكنه أيضا إعادة إنتاجها بتضخيمها أو بتفخيخها وإفراغها من قوّتها وإبراز تهافتها تمهيدا لإلغائها. وهذا يؤكّد ما للخطاب من أهمّيّة وخطورة استوجبت أحيانا فرض أساليب رقابة ومنع أو تحجير عليه، أو انتهاج أساليب توجيه وإغراء ليقع إقحامه طوعا أو كرها في ممارسة سياسات الهيمنة، وإن كانت هيمنة ناعمة تتركّز أساسا على محاولة الإقناع وصناعة وعي بديل ينسجم وآفاق السلطة الراغبة في التحكّم في مختلف أشكال الخطاب ولعلّ الشكل الإعلامي هو الأكثر استهدافا من لدن هذه الأساليب.

ومع ذلك تبقى عديد الخطابات عصيّة على التدجين والتقييد وفق أحكام سلطة بعينها لما يتوفّر فيها من طاقات تجدّد وإبداع وانفتاح على التأويل تمنحها قدرا من الحصانة والقوّة والامتداد في محاولة توجّهها غير المشروط إلى الإنسان فردا كان أو جماعة.

محاور الندوة:

من هذا المنطلق رأينا البحث في مختلف العلاقات الممكنة بين الخطاب والسلطة وفق المحاور التالية:

– خطاب السلطة.

– سلطة الخطاب.

– الخطاب بين إغراءات الحرّيّة وإكراهات السلطة.

– حضور السلطة في الخطاب.

تاريخ انعقاد الندوة:

الأربعاء والخميس والجمعة 19 و20 و21 فيفري 2014

مكان انعقاد الندوة :

كليّة الآداب والعلوم الإنسانيّة بالقيروان / جامعة القيروان ـ تونس

الجهة المنظّمة :

وحدة البحث “لغة-خطاب-مجتمع” بكلية الآداب والعلوم الإنسانيّة بالقيروان

آخر أجل لإرسال الملخّصات :

20 سبتمبر 2013

الإعلام بالقبول المبدئي للملخّصات :

10 أكتوبر 2013

آخر أجل لاستقبال البحوث :

20 نوفمبر 2013

الإعلام بقبول المداخلات :

15 ديسمبر 2013

شروط المشاركة:

– ضرورة الالتزام بإشكالية الندوة، والبحث في واحد من محاورها.

– أن يكون البحث جديدا ولم ينشر من قبل ولم يقدّم في ملتقى آخر.

– ترفق الملخصات والبحوث بسيرة ذاتية مختصرة عن أصحابها (6- 8 أسطر).

– يتلقى أصحاب البحوث المقبولة دعوة رسمية للمشاركة في أشغال الندوة.

– تخضع جميع البحوث للتحكيم العلمي، ويتعهد أصحاب البحوث المقبولة بإجراء التعديلات التي تقترحها اللجنة العلمية عند الاقتضاء في الآجال المحددة.

– تتعهد وحدة البحث “لغة-خطاب-مجتمع” بنشر أعمال الندوة.

– تتكفل وحدة البحث “لغة-خطاب-مجتمع” بنفقات الإقامة للمشاركين في أشغال الندوة طيلة أيام انعقادها.

– لا ثقبل مقترحات المشاركة التي تصل بعد الآجال المنصوص عليها.

المواصفات الفنية لرقن المقالات:



أولاً: المتـن

• نسخ العمل العلمي بمسافة واحدة بين الأسطر، مع ترك مسافة (4) سم على الهامشين وكذلك مسافة (4) سم في أعلى وأسفل الصفحة.

• ينسخ المتن بخط آريل Arial عادى (14).

• إدخال بداية الفقرة (0.6) سم.

• المسافة الرأسية بين الفقرات تعادل (1.5) من المسافة بين السطور.

• المتن المتضمن كلمات أجنبية يجب أن ينسخ بخط تايمز عادى بحجم (12).

• في الفقرات المرقومة يجب أن تترك شرطة (-) بين الرقم والفقرة.

• في الفقرات المرقومة التي تتكون من أكثر من سطر يجب أن يبدأ السطر الثاني وما يليه مع بداية المتن وليس مع الرقم.

ثانياً: العناوين

• ينسخ العنوان الرئيسي بخط آريل Arial أسود (20).

• يصف العنوان الفرعي بخط آريل Arial أسود (16).

• يصف العنوان المتفرع (الأول) بخط آريل Arial أسود (14).

• يصف العنوان المتفرع (الثاني) وما يليه بخط آريل Arial عادى (14).

ثالثاً: الجداول والأشكال

• ينسخ عنوان الجدول أو الشكل بخط آريل Arial أسود (14).

• ينسخ رأس الجدول بخط آريل Arial أسود (12).

• تنسخ بيانات الجدول بخط آريل Arial عادى (12).

رابعا: المراجـع

• تصف المراجع العربية في آخر البحث أو المقال بخط آريل Arial عادى (12).

تصف المراجع الأجنبية في آخر البحث أو المقال بخط تايمز عادى بحجم (10).

ترسل الملخصات والمقالات عبر البريد الألكتروني للندوة

[email protected]

9 تعليقات على “ندوة علميّة دوليّة: الخطاب والسلطة”

  1. ارغب المشاركة ببحث في مؤتمر الكتابة والسلطة ولكنني لم أتمكن من الدخول على محاور المؤتمر وكذا استفسر عن آخر موعد لتسلم البحوث . د/ قاسم بن أحمد السعودية ، آمل الرد على الرسالة مع إرفاق استمارة المشاركة ، ومحاور المؤتمر ، وآخر موعد لتسلم البحوث .

  2. مشكورين على هته ةالمجهودات القيمة أتمنى لكم مزيا من النجاحات في ملتقات اخرى والتمير معكم الاعلامية -حنان صولي-الجزائر

  3. السلام عليكم من جديد …..ارجو الحصول على رقم الهاتف لاتمكن من التواصل معهم مباشرة بارك الله فيكم وجزاكم الله كل الخير على الجهد المبذول

  4. هل ممكن ان اتحصل على ايميل اخر ابعث لهم فيه المداخلة لانني حاولت 10 مرات الرد دائما من الياهو ان الميل خاطئ …بارك الله فيكم .

  5. السلام عليكم الرجاء ان تقوموا بالتاكد من البريد الالكتروني لانه في نظري خاطىء ارسلنا لهم الملخص وجاء الرد من الياهو بان البريد الالكتروني ليس صحييح الرجاء افادتنا واياكم بالبريد الاللكتروني

شارك برأيك