تقرير ندوة الدرس المقارني وتحاور الآداب

إعداد: أ.د عمر مقداد الجمني
رئيس اللجنة التحضيرية لندوة جمام- تونس 2014
كاتب عام الجمعية التونسية للأدب المقارن (جمام)

عملا بتوصيات اليوم العربي الخامس للأدب المقارن وحوار الثقافات بالقاهرة 2012 وتوصيات اليوم العربي السادس للأدب المقارن وحوار الثقافات بالرباط 2013، التأمت بتونس الاحتفالية باليوم العربي السابع للأدب المقارن وحوار الثقافات في الفترة ما بين الاثنين 28 أفريل 2014 والاربعاء 30 أفريل 2014 . وفي هذا الاطار انعقدت ندوة دولية بعنوان الدرس المقارني وتحاور الآداب نظمها المجمع لتونسي للعلوم والآداب والفنون(بيت الحكمة) بقرطاج والجمعية التونسية للأدب المقارن (جمام) ومقرها كلية العلوم الإنسانية والاجتماعية بتونس.
وانطلقت فعاليات الندوة صبيحة يوم الاثنين 28 افريل واختتمت ظهر يوم الاربعاء 30 افريل2014 وتضمنت الندوة:
– جلسة افتتاحية
– عشر جلسات بحثية منها جلسة تكريميّة لروح فقيد الأدب المقارن المرحوم احمد عتمان.
– جلسة ختامية لتكريم أعلام الادب المقارن وقراء ة التقرير الختامي والتوصيات
وتم الافتتاح بكلمتي المجمع التونسي للعلوم والآداب والفنون (بيت الحكمة) و الجمعية التونسية للأدب المقارن(جمام)
وتضمنت الجلسات البحثية 33 بحثا ألقيت على مدى ثلاثة أيام باللغات الثلاث العربية والفرنسية والانجليزية ضمن محاور سبعة مضبوطة. وقد شارك في إلقائها باحثون عرب وغير عرب. وتخلف عدد قليل لأسباب قاهرة. وتطرق المشاركون في هذه البحوث إلى قضايا نظرية ومسائل تطبيقية متنوعة متصلة كلها بالأدب المقارن. ودارت القضايا النظرية حول مشكلات المصطلح والتباساته وامتداداته وتجاذباته وتوجهاته الجديدة في حين عالجت المسائل التطبيقية دراسة حالات ونماذج متنوعة جغرافيا وزمنيا ولغويا وأجناسيا. وشفعت المداخلات بتعليقات الحاضرين وأسئلتهم وتعقيبات الباحثين عليهم
وأسهمت المداخلات والتعليقات و التعقيبات في إضاءة القضايا وتحليلها وتعميقها في حين أثارت مداخلات أخرى تساؤلات وإشكالات ودعوات إلى إعادة النظر في عدد من المسائل النظرية.
أما جلسة التكريم فقد خصصت لتكريم روح الراحل احمد عتمان فقيد الادب المقارن من خلال عدد من الشهادات والدراسات أضاءت جوانب من شخصيته العلمية والإنسانية.
ثم اختتمت أشغال الندوة بتوزيع شهادات تكريم وميداليات على ستة من أعلام الأدب المقارن وهم المرحوم أحمد عتمان من مصر وحسام الخطيب من فلسطين ومنجي الشملي من تونس وأمينة رشيد من مصر وعبد المجيد حنون من الجزائر، وسعيد علوش من المغرب، ثم بتلاوة التقرير الختامي للندوة.
إن اللجنة التحضيرية للندوة تشكر كل الباحثين الذين شرفوا هذه الندوة بما قدموا فيها من أبحاث. كما تشكر اللجنة التحضيرية المجمع التونسي للعلوم والآداب والفنون (بيت الحكمة) رئيسا وإدارة لتفضله بتبني هذه الندوة من الناحية المادية. وكذلك فإن اللجنة تشكر كل الجهات المساهمة في تمويل الندوة : كلية العلوم الانسانية والاجتماعية بتونس وجامعة منوبة والمعهد العالي للعلوم الانسانية بتونس ومعهد بورقيبة للغات الحية.

هذا، وإن اللجنة التحضيرية تجدد الدعوة للمشاركين إلى تفعيل التوصيات الصادرة عن الدورات السابقة لليوم العربي للأدب المقارن وحوار الثقافات والعمل على تنفيذها وأهمها:
– العمل على بعث جمعيات جديدة للأدب المقارن في البلاد العربية التي ليس فيها جمعيات
– التعاون بين جمعيات الأدب المقارن في العالم العربي وبينها وبين الهياكل النظيرة والشبيهة من فرق بحث ووحدات بحث ومخابر وروابط
– التفكير في إنشاء هيكل تنظيمي (رابطة أو اتحاد أو تنسيقية أو فيدارلية ) في إحدى العواصم العربية يتولى التنسيق بين الجمعيات العربية في الأدب المقارن كما يتولى مستقبلا تنسيق اليوم العربي للأدب المقارن وحوار الثقافات.

هذا وعملا بسنة التداول في تنظيم اليوم العربي للأدب المقارن بين البلدان العربية التي أقرها اليوم العربي الخامس للأدب المقارن وحوار الثقافات في دورة القاهرة 2012 ، وبناء على اقتراح كريم وارد على اللجنة التحضيرية من الاستاذ الدكتور عبد المجيد حنون مدير مخبر الادب العام والمقارن بجامعة باجي مختار بعنابة بالجزائر، تقرر أن يكون اليوم العربي الثـــــــــامن للأدب المقارن وحوار الثقافات 2015 بمدينة عنابة وبإشرافه . فللأستاذ الدكتور عبد المجيد حنون كل الشكر والتقدير والعرفان.
وإلى الملتقى بمدينة عنابة – الجزائر في أفريل 2015، والسلام.
تونس ، الاربعاء 30 افريل 2014

تعليق واحد على “تقرير ندوة الدرس المقارني وتحاور الآداب”

  1. مؤتمر كان جيد ، لكن تنقصه الكثير من الاشياء واعترته كثر من السلبيات.
    لماذا لا تنشورن تعليقاتنا على هذا التقرير؟

شارك برأيك