البنك الدولي: تقرير عن التغير المناخي بالمنطقة العربية

أعلنت جامعة الملك عبد العزيز عن اختيارها من قبل البنك الدولي، ممثلة في مركز التميز لأبحاث التغير المناخي لقيادة فريق بحثي عربي لعمل تقرير عن التغير المناخي من الناحية العلمية بالمنطقة العربية، وذلك خلال زيارة قام بها وفد من البنك مؤخراً للجامعة.

وضم الوفد الذي استقبله مدير جامعة الملك عبد العزيز بالإنابة، الأستاذ الدكتور عبد الرحمن بن عبيد اليوبي كلا من الدكتورة دورتي فرنر، كبيرة الاقتصاديين ومنسقة التغير المناخي الإقليمي بقسم التنمية المستدامة لمنطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، والدكتور إين نوبل، الأخصائي الأول في التغير المناخي.

وأشار الدكتور اليوبي إلى أن اختيار البنك الدولي للجامعة لقيادة فريق بحثي لعمل تقرير عن التغير المناخي يؤكد على ريادتها في مجال التغير المناخي في المملكة بشكل خاص والمنطقة العربية بشكل عام.

من جانبها، ذكرت الدكتورة  دورتي فيرنر أن اختيار جامعة الملك عبد العزيز جاء بناء على  تميز مركز أبحاث التغير المناخي سواء من ناحية الكفاءات العلمية  أو التجهيزات والبرامج البحثية والإمكانات الحاسوبية فائقة السرعة، مبدية إعجابها بما شاهدته، معتبرة أن تلك التجهيزات رائدة من نوعها في المنطقة العربية، مؤكدة أنها ستنقل للمسئولين في البنك الدولي هذه الصورة المضيئة عن المملكة العربية السعودية في مجال الأبحاث والدراسات العلمية المتميزة.

وفي ذات السياق، استقبل الأستاذ  الدكتور عدنان بن حمـــــزة محمــد زاهد وكيل الجامعة للدراسات العليا والبحث العلمي أعضاء الوفد بمكتبه، بحضور الأستاذ الدكتور عبد الرحمن بن خلف الخلف عميد كلية الأرصاد والبيئة وزراعة المناطق الجافة، والدكتور منصور بن عطية المزروعي مدير مركز التميز لأبحاث التغير المناخي.

وأكد الدكتور زاهد أن جامعة الملك عبد العزيز ممثلة بمركز التميز لأبحاث التغير المناخي تسير بخطى ثابتة على طريق العالمية في مجال الدراسات المتعلقة بأبحاث التغير المناخي، معتبرا أن إشادة البنك الدولي بالجامعة وتميزها له دلالة على التطور البحثي بالمملكة العربيــــة السعوديــــة بقيادة مولاي خــــادم الحرمـــين الشريفين المـــلك عبد الله بن عبد العزيز وسمو ولي عهده الأمين صاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن عبد العزيز نائب رئيس مجلس الوزراء ووزير الدفاع والطيران والمفتش العام، ومتابعة النائب الثاني لرئيس مجلس الوزراء ووزير الداخلية صاحب السمو الملكي الأمير نايف بن عبدالعزيز.

وشاهد الوفد عرضاً مرئياً عن الجامعة تعرف من خلاله على إمكانياتها البحثية لاسيما في مجال مراكز الأبحاث المتخصصة والكراسي العلمية ومجالات التعاون الدولي مع الجامعات العالمية والمراكز البحثية المرموقة إضافة إلى تحقيق الجامعة الاعتماد الأكاديمي الدولي في غالبية برامجها.

بدوره أفاد الدكتور منصور بن عطية المزروعي مدير مركز التميز لأبحاث التغير المناخي بأن هذا الاختيار جاء نتيجة للدعم اللامحدود الذي يجده المركز من إدارة الجامعة بقيادة معالي مدير الجامعة الأستاذ الدكتور أسامة بن صادق طيب وتوفيره جميع الإمكانات التي أسهمت في دفع منسوبيه لمواصلة العمل الدءوب وبذل الجهود بلا كلل، معتبرا أن هذا الاختيار يعتبر تكليفا وليس تشريفا، واعدا بأن يبذل ومنسوبو المركز أقصى ما في وسعهم لرفع اسم المملكة عاليا.

وأعرب الوفد في ختام زيارته عن بالغ سروره بالزيارة، مشيدا بما شاهده في الجامعة من تقدمٍ علمي وأكاديمي، خاصة في مجال التغير المناخي، مرحبا بقيام تعاون علمي وأكاديمي مستقبلاً بين البنك الدولي وجامعة الملك عبد العزيز في العديد من المجالات البحثية المختلفة.

شارك برأيك