عن المؤتمر الدولي للأعصاب بجامعة المنصورة

افتتح الأستاذ الدكتور/ محمد القناوى يوم الخميس الموافق 23 اكتوبر 2014 المؤتمر الدولى للأعصاب الذى ينظمه قسم امراض طب المخ والأعصاب بكلية الطب جامعة المنصورة ومركز البحوث الطبية التجريبية تحت عنوان: ” المؤتمر الدولى الأول للأعصاب بجامعة المنصورة” بالتعاون مع المنظمة الدولية لابحاث المخ ايبرو وبمساهمة الاتحاد الأفريقى لأبحاث المخ والمنظمة العالمية لأمراض الحركة ومرض باركنسون وكذلك المنظمة الدولية للكيمياء العصبية.

عُقد المؤتمر تحت رعاية الاستاذ الدكتور/ محمد القناوى رئيس الجامعة والاستاذ الدكتور/ ايهاب سعد عميد كلية الطب وبرئاسة الاستاذ الدكتور/ عبد الحليم الطنطاوى استاذ المخ والأعصاب, وتضم اللجنة المنسقة للمؤتمر الدكتور محمد سلامة مدرس السموم وباحث بمركز البحوث الطبية التجريبية والدكتور وائل محمد استاذ الكيمياء الحيوية بجامعة المنوفية وممثل لمنظمة الايبرو الأفريقية والدكتور محمد الجمل معيد بقسم السموم والدكتور محمد الطنطاوى منسق منظمة الايبرو. ومن بين الحضور الاستاذ الدكتور/ مجدى ستين وكيل كلية الطب للدراسات العليا والبحوث والاستاذ الدكتور/ محمد سعد شهاب الدين- رئيس الجمعية المصرية لأمراض الأعصاب الدكتور محمد صبح مدير مركز البحوث الطبية التجريبية والدكتور أحمد عزب رئيس قسم طب المخ والأعصاب.
وناقش المؤتمر العديد من الابحاث الطبية الجديدة, منها المؤشرات الجديدة فى الصفات الوراثية التي لم تكن معروفة من قبل ودورها فى تشخيص أمراض المخ والأعصاب كخطوة للوقاية من الأمراض وعلاجها بالاضافة الى المشكلات الأخرى لمرضى المخ والأعصاب واستخدام الخلايا الجذعية فى علاج بعض هذه الأمراض. كما قدم خلال المؤتمر بحث عن امكانية استخدام تقنية النانو فى علاج اصابات قطع الحبل الشوكى لاعادة تجدد الخلايا العصبية. وقد عرض مركز البحوث الطبية التجريبية بحث تجريبى جديد من نوعه لاستخدام الخلايا الجذعية فى علاج حالات اصابة الضفيرة العصبية للأطراف العليا وهى مشكلة طبية شائعة فى الأطفال اثناء الولادة وتشكل مشكلة صعبة العلاج.
شارك بالمؤتمر نخبة من المتخصصين بمجال المخ والأعصاب بجميع الجامعات المصرية كما شارك اساتذة متخصصون فى مجال الأعصاب من بعض الدول الأجنبية (الولايات المتحدة الأمريكية – انجلترا – ايرلندا – المانيا – الهند) كما حضر المؤتمر 20 طبيبا من أفريقيا بالاضافة الى 10 أطباء مصريين تم ترشيحهم من منظمة أيبرو العالمية.
واشار الدكتور/ محمد القناوى ان جامعة المنصورة جامعة عريقة وبها عقول مميزة تعمل على رفعة الجامعة وعلى ان تكون لها مكانة متميزة عربيا وأفريقيا من خلال الأبحاث العلمية والطبية والارتقاء بالخدمة الطبية داخل المستشفيات وتقديم العلاج بشكل راقى يخدم جميع قطاعات المجتمع.

شارك برأيك