المؤتمر الدولي للمشاريع الصغيرة 2015 في دبي

أشاد الباحثون والمختصون الاقتصاديون الذين شاركوا في المؤتمر الدولي للمشاريع الصغيرة 2015 في دبي، والذي نظمته جامعة الإمارات في المركز التجاري العالمي، بقوة ومتانة ومرونة الاقتصاد الإماراتي ورؤية قيادة دولة الإمارات في التحول المدروس إلى النمط الاقتصادي التنموي المستدام والداعم لرؤوس الأموال النامية والمشاريع الصغيرة والمتوسطة، مشيدين بدرجة التنظيم العالي للمؤتمر بدروته الستين والذي نظمته كلية الإدارة والاقتصاد في جامعة الإمارات.

وكان المؤتمر والذي عقد تحت رعاية صاحب سمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي رعاه الله، وشارك فيه ما يقرب من 500 أكاديمي، وباحث، وتربوي، وممارس يمثلون 55 دولة و 20 وفداً حكوميا رسمياً قدموا من خلال 27 ورشة عمل و 6 جلسات رئيسية 200 ورقة عمل ناقشوا فيها كآفة المواضيع والرؤى المتعلقة بالمشاريع الصغيرة وقطاع ريادة الأعمال، في العالم وماهية الطرق والأساليب التي يجب أن تتخذها الدول والمؤسسات الصناعية والشركات الكبرى لدعم المشاريع الصغيرة ورواد الأعمال الجدد.

وقال الأستاذ الدكتور محمد البيلي نائب مدير جامعة الإمارات للشؤون العلمية أن إدارة الجامعة كانت مؤمنة بأن هذا المؤتمر يتوافق مع توجهات وإستراتيجة الجامعة التي تدعم روح التعاون والعمل الجماعي، وتشجيع ثقافة العمل بروح الفريق الواحد لخلق بيئة تحمل ثقافة الريادة والتعلم وتنمية روح الابتكار والمبادرة والتميز، لذلك فهذا المؤتمر وعلى مدى أيام عمله الأربع قدم حلولاً اقتصادية وآليات للعمل ضمن البرامج المتخصصة لتعزيز التواصل ومشاركة أفضل الممارسات على مستوى المشاريع الصغيرة والمتوسطة، والعمل يداً بيد لتحسين النظام العالمي لريادة الأعمال من أجل دعم نموها.

تعليق واحد على “المؤتمر الدولي للمشاريع الصغيرة 2015 في دبي”

شارك برأيك