جامعة النجاح تنظّم ورشة عمل حول "واقع سوق العمل الفلسطيني"

نظّمت وحدة  تنمية  الكفاءات و وحدة التوظيف و شؤون الخريجين  بالتعاون مع مكتب نائب الرئيس لشؤون الادارية  في جامعة النجاح الوطنية،وبالشراكة مع دائرة التشغيل في مديرية عمل نابلس، يوم الثلاثاء الموافق 16/6/2015،ورشة عمل حول”واقع سوق العمل الفلسطيني”، عُقدت في قاعة المؤتمرات في مكتبة الحرم الجامعي القديم.

و  تناولت  الورشة  بشكل  رئيسي  واقع  سوق العمل الفلسطيني  و متطلباته  و إحتياجاته  من التخصصات ، كما  تحدثت عن  دائرة  التشغيل  في  مديرية  العمل  و الخدمات  التي تقدمها  للخريجين ، و قدمت للطلبة  الخريجين النصائح والإرشادات التي من شأنها أن تزيد من فرصهم في الحصول على عمل.

وحضر الورشة الأستاذ شعبان فضل، مدير دائرة التشغيل في مديرية عمل نابلس، والأستاذة عليا عفانة، رئيسة قسم تنمية التشغيل في مديرية عمل نابلس، والأستاذ رافع دراغمة، مدير وحدة التوظيف وشؤون الخريجين في الجامعة، والآنسة سهير الصالح من وحدة تنمية الكفاءات بالإضافة الى عدد من الخريجين وطلبة الجامعة والمهتمين.

وافتتح الورشة الأستاذ دراغمة بكلمة رحب فيها بالحضور، معبراً عن سعادته بإستضافة الجامعة لدائرة التشغيل في مديرية عمل نابلس، ناصحاً الخريجين في تنمية قدراتهم من خلال الإلتحاق بدورات من شأنها أن تزيد من حظوظهم في الحصول على فرص عمل، مشيراً الى أن جامعة النجاح وخصوصاً وحدة تنمية الكفاءات تقدم العديد من الدورات المجانية للخريجين من مختلف التخصصات والتي من شأنها أن تزيد من خبراتهم وكفاءتهم.

ومن جانبه شكر الأستاذ فضل جامعة النجاح على الإستضافة، مشيراً الى أن المشكلة الحقيقية في التوظيف ليست في سوق العمل بل في عدم ملائمة مؤهلات الخريجين لمتطلبات سوق العمل، مؤكداً أن المسؤولية تقع على الطالب في إختيار التخصص الذي يناسب شخصيته وقدراته، موضحاً أن وزارة العمل تتخذ إستراتيجية عمل تركز بشكل رئيسي على التعاون مع المؤسسات الخاصة وإنشاء مراكز للتشغيل، كما تقوم على توجيه الخريجين للبرامج التدريبية وفرص العمل المتاحة.

وبدورها تحدثت الأستاذة عفانة عن طبيعة الخدمات وبرامج التدريب التي تقدمها دائرة التشغيل في مديرية العمل، حيث أوضحت للخريجين خطوات التسجيل في برنامج نظام معلومات سوق العمل في المديرية، الذي يتضمن اسم الخريج وتخصصه والذي من شأنه أن يساعد الخريج في إيجاد فرص عمل أو برامج تدريبية تناسب تخصصه، مشيرةً الى أن برامج التدريب تهدف بشكل أساسي الى إكساب الخريج الخبرة التي تطلبها أغلب المؤسسات عند التوظيف، مؤكدةً أن دائرة التشغيل على إستعداد لتقديم المساعدة للخريجين في مجال عقد ورشات عمل من هذا النوع.

يُذكر أن هناك علاقة تعاون قوية تربط جامعة النجاح وخصوصاً وحدة تنمية الكفاءات ووحدة التوظيف وشؤون الخريجين بدائرة التشغيل في مديرية عمل نابلس على مستوى مساعدة الخريجين على إيجاد فرص عمل أو برامج تدريبية مختلفة.

اترك ردا