محمد بن عبد الكريم المغيلي

ضمن فعاليات تظاهرة تلمسان عاصمة الثقافة الإسلامية 2011 تنظم وزارة الشؤون الدينية و الأوقاف الجمهورية الجزائرية ملتقى دولي “محمد بن عبد الكريم المغيلي :حياته وآثاره العلمية ومواقفه السياسية”  05- 06 اكتوبر 2011.

الإشكالية:
يعد محمد عبد الكريم المغيلي من أهم الأقطاب العلمية والفكرية التي أنجبتها منطقة تلمسان عبر عصورها الذهبية، وهذا لما تميزت به هذه الشخصية من تعدد وثراء علمي وفكري وسياسي، قلما تجتمع في شخص واحد حيث استطاع بما حباه الله به من مواهب فكرية وأريحية سياسية أن يهدي للأجيال طائفة من الكتب العلمية الأصيلة في الفقه، والتاريخ، والأدب، والفكر السياسي، وأن يورثها تجاربه ومواقفه السياسية التي ما فتئت تفرض نفسها على التاريخ، وعلى الواقع السياسي الذي نعيشه. ونحسب أن مدينة تلمسان، وهي تحتفي بمآثرها العلمية والحضارية، لا يسعها إلا أن تعطي لهذا الرجل التقدير العلمي الذي يستحقه، وهذا بالكشف عن الجوانب العلمية التي لمّا تنل حقها من البحث والاستقصاء، وإبراز المقومات والمكونات التي مكنته من أن يكون عالما جليلا، وقائدا فذا، وسياسيا محنكا. لذلك، وحرصا منا على الإحاطة بكل هذه الجوانب، فلقد ارتأينا أن يتناوله الدارسون المشاركون في الملتقى على النحو التالي:

المحاور:
1- علم الكلام
2- علم التفسير
3- علم المنطق
4- السياسة والتنظيم الإداري
5- القيادة العسكرية (تنظيم الجيش)

أعضاء اللجنة العلمية:
1- سعيدي محمد – عميد كلية العلوم الاجتماعية والإنسانية – جامعة تلمسان –
2- صالح بالعيد– جامعة تيزي وزو –
3- احمد دكار – جامعة تلمسان –
4- عبد الرزاق قسوم – جامعة الجزائر –
5- عبد القادر بوعرفة – جامعة وهران –
6- لقجع عبد القادر – عميد كلية العلوم الاجتماعية – وهران –
7- عبد الكريم بكري – جامعة وهران –
8- طيبي غوماري – عميد كلية العلوم الاجتماعية – معسكر –
9- بشير محمد– جامعة تلمسان –
10- عمار طالبي – نائب رئيس جمعية العلماء المسلمين –
11- جمال الدين بوقلي حسن – مفتش فلسفة و جامعي
12- دغبار عبد الحميد – إطار بوزارة الشؤون الدينية والأوقاف –

الجمهورية الجزائرية الديمقراطية الشعبية
وزارة الشؤون الدينية و الأوقاف
تظاهرة تلمسان عاصمة الثقافة الإسلامية 2011
استمارة المشاركة في ملتقى دولي:

الاسم واللقب : ………………………………………………………………………………………………
العنوان الشخصي:…………………………………………………………………………………………..
مكان العمل :………………………………………………………………………………………………….
الهاتف :……………..الفاكس:…………………ب.إلكتروني:……………………………………………
عنوان المحاضرة:…………………………………………………………………………………………….
الملخص………………………………………………………………………………………………………..
………………………………………………………………………………………………………………….
………………………………………………………………………………………………………………….
………………………………………………………………………………………………………………….
………………………………………………………………………………………………………………….
………………………………………………………………………………………………………………….
………………………………………………………………………………………………………………….
………………………………………………………………………………………………………………….
…………………………………………………………………………………………………………………

تواريخ:

يستلم الملخص قبل جويلية 2011
– تسلم المداخلة بعد الموافقة على المشاركة قبل اوت 2011
و المداخلة كاملة بخط traditionnel arabic بنط 16 و الهوامش تكتب في ذيل الصفحة
ملاحظة:  المعلومات الشخصية ضرورية وهامة للاتصال، و من أجل دوام تعاون مع المشاركين يرجى من كل مشارك إرسال وتسليم سيرته الذاتيةc. v

هاتف: 96 27 48 21 -00213- فاكس: 87 22 60 21 -00213-

البريد الإلكتروني:[email protected]
التاريخ والتوقيع

تعليقان (2) على “محمد بن عبد الكريم المغيلي”

  1. الشيخ المغيلي لم تعطيه الجزائر حقه العلمي والتاريخي و السياسي
    كان الشيخ المغلي رجل دولة و رجل نظام في نفس الوقت.
    لقد إستطاع وأد أول محاولة لليهود ببناء كيان لهم بصحراء توات بالجزائر.
    إستطاع أن يفتح عدة دول مجاورة بصحراء الجزائر وأدخل إليها الإسلام كمالي و نيجر.
    كان محاربا للبدع و الخرافات و هذا جعله يلقب بابن تيمية الجزائر بل و هناك روايات غير مؤكدة على أن إبن تيمية سمع به و تمنى لقاءه.
    و أخيرا في علم الجميع أن فرنسا أجرت تجاربها النوويةبمنطقة توات بمدينة رقان و كان الممول لهذه التجارب الصهاينة، أليس هذا إنتقاما من الشيخ المغيلي و لو بعد قرون؟
    أين فرسان الجزائر أحفاد أسود الأوراس و فرسان تلمسان و القبائل الأسياد ليذكروا للأجيال حكاية محمد بن عبد الكريم المغيلي التلمساني البربري الأصل؟

شارك برأيك