ملتقى رهانات المؤسسة السمعية البصرية في ظل الإعلام الجديد

شعبة علوم الإعلام والاتصال بقسم العلوم الإنسانية، كلية العلوم الاجتماعية – جامعة عبد الحميد ابن باديس مستغانم، الملتقى الوطني “رهانات المؤسسة السمعية البصرية في ظل الإعلام الجديد، يومي 07-08 مارس 2016.

الإشكالية:

بات الرهان السمعي البصري في الجزائر يشهد تحولات على مستوى الانفتاح الإعلامي الذي انتهجته الدولة في هذا القطاع بسن قوانين تنظمه وتجعله أكثر نجاعة في ميدان التنمية والإقلاع الاقتصادي، فتأسيس سلطة الضبط السمعي البصري كمؤسسة تنظيمية جاء في مرحلة عزمت فيه الدولة لإعطاء جرعة تنظيمية وقانونية لهذا القطاع يجعلها الأكثر حزما في عقلنته واعطاءه بعد أمني وطني في ظل انتشار الفضائيات الخاصة التي يجب أن تتوفر فيها روح المسؤولية الاجتماعية والإعلامية لمواجهة التطرف بشتى أنواعه والمحافظة على الأمن الإعلامي السمعي البصري وتنمية خطابها الإعلامي من خلال جودة منتوجها واحترافية القائم بالاتصال عليها، وبالتالي طرح رؤية حكيمة يسعى من خلالها قطاع السمعي البصري الجزائري إلى تمركزه وفرض نفسه في السوق الإعلامي السمعي البصري إقليميا ودوليا فسنحاول في هذا الملتقى الوطني معرفة الهواجس والانشغالات المثارة على المستوى المهني والإعلامي والحاجة الأكاديمية التي تهدف إلى إنارة المباحث والأسئلة التي تطرحها المؤسسة السمعية البصرية بشتى أنواعها ( إذاعة، تلفزيون، سينما…إلخ)، فمن جملة الأسئلة المراد طرحها في هذا اليوم الدراسي هو هل المؤسسة السمعية البصرية الوطنية؟ واعية بتحولات تكنولوجيا الإعلام والاتصال التي تؤثر لا محالة على التحولات السوسيو أنتروبولوجية للمجتمع الجزائري من خلال المضمون الإعلامي المقدم للمشاهد والمستمع وافرازات ما يسمى الإعلام الجديد وعلى رأسها مواقع التواصل الاجتماعي، فهناك مقاربات متعددة تجعلنا كمهتمين بهذه المؤسسة تسليط الضوء عليها منها المقاربة الاقتصادية والقانونية(الملكية) والسياسية(السياسة الإعلامية) والثقافية (الصناعات الثقافية) والتكنولوجيا ( الملتيميديا)، فقراءة واقع وأفاق المؤسسة السمعية البصرية جعلتنا نقترح محاور لهذا اليوم الدراسي.

المحاور:
المحور الأول: المقاربة الفلسفية للمؤسسة السمعية البصرية.
المحور الثاني: المقاربة الاقتصادية والقانونية للمؤسسة السمعية البصرية.
المحور الثالث: المقاربة الأنتروبولوجية والثقافية للمؤسسة السمعية البصرية.
المحور الرابع: المقاربة التكنولوجية للمؤسسة السمعية البصرية.
المحور الخامس: المقاربة المهنية للمؤسسة السمعية البصرية.
المحور الخامس: جودة المنتوج السمعي البصري

تواريخ هامة:
-25 ديسمبر 2015: آخر موعد لإرسال الملخصات
-01 جانفي 2016: الإعلام بقبول البحث مبدئيا
– 15 فبراير2016: آخر موعد لتسليم الأبحاث النهائية.
ترسل المداخلات إلى البريد الإلكتروني: [email protected]
ملاحظة: في حالة قبول المداخلة يتحمل المشارك مصاريف الإقامة والإعاشة والنقل.

تحميل الاستمارة

تعليق واحد على “ملتقى رهانات المؤسسة السمعية البصرية في ظل الإعلام الجديد”

شارك برأيك