فن الأنمي الياباني في ورشة عمل بجامعة قطر

نظمت كلية الآداب والعلوم بالتعاون مع شركة ماروبني اليابانية  في جامعة قطر ورشة  عمل عن فن الأنمي الياباني ، وحضر افتتاح الورشة سعادة الدكتور حسن بن راشد الدرهم رئيس الجامعة، و الدكتور درويش العمادي نائب رئيس الجامعة للبحث العلمي، وسعادة السيد  شنجو تسودا  سفير اليابان في الدوحة، والدكتورة إيمان مصطفوي عميد كلية الآداب والعلوم، والسيد ماساتاكا كوراموتو المدير الاقليمي لشركة ماروبني،  والعمداء المساعدون بكلية الآداب والعلوم.

استضافت الورشة  فنانة الأنمي أيا سوزوكي التي قدمت ورشة العمل والتي ساهمت في العديد من أعمال الأنمي المتميزة مثل (ذئب الأطفال آمي ويوكي)، و (الرياح ترتفع) الذي اخرجه المخرج الشهير هاياو ميازكي و حصل على العديد من الجوائز داخل اليابان وخارجها .

وفي كلمتها الترحيبية ، قالت د. إيمان مصطفوي، ”  تأتي هذه الفعالية في أعقاب  الفعالية الناجحة  الأولى لعرض تقاليد تقديم الشاي في اليابان وصناعة الحلوى اليابانية التقليدية ( الواجاشي) والتي تمت في  العام الماضي حيث استضفنا ممثلين عن الشركة تورويا وجامعة طوكيو ، و تعد هذه  الفعاليات الثقافية جزءاُ من تعاون أوسع لكلية الآداب والعلوم مع شركة ماروبني لتقديم مجموعة كبيرة من الفرص التعليمية لطلابنا، وتعزيز التفاهم المتبادل مع دولة اليابان ذات التراث والثقافة الواسعة. كما تم تتويج  هذا التعاون في توقيع مذكرة التفاهم في أبريل 2012، في سياق الذكرى السنوية ال40 لبداية علاقات قطر مع اليابان حيث قدمت ماروبني لجامعة قطر منحة قدرها 21 مليون ريال قطري (أو ستة ملايين دولار أمريكي)، ونحن فخورون بأن هذه هي أكبر منحة تستلمها جامعة على الإطلاق.
وأشارت د. مصطفوي  إلى أن  هذا الوقف السخي يستخدم لتعزيز الهدف الاستراتيجي في كلية الآداب والعلوم إلى إعداد الخريجين الأكفاء وذوي المهارات العالية للقوى العاملة من خلال فرص التدريب السنوية في مقر شركة ماروبني في طوكيو التي تعد واحدة من أكبر واهم الشركات التجارية والاستثمارية في اليابان، وتجربة فريدة من نوعها  سيستفيد منها الطلبة .

وأضافت د. إيمان  مصطفوي قائلا: “اليوم، نحن سعداء بتسليط الضوء على الفن الأنمي الايباني،  والذي يعد شكلا متميزا من الرسوم المتحركة مع خطوطه البسيطة التي أسرت مخيلة الجمهور في جميع أنحاء العالم ، وشخصياته متعددة الأبعاد، بالإضافة إلى قصصه  ذات الطابع  العميق الفلسفي وأضافت أن الأنمي يقدم لنا نافذة على في جوانب كثيرة من اليابان وشعبها، وثقافتها الفريدة من نوعها.

ومن جانبه، قال سعادة السفير الياباني  أن التعاون بين قطر واليابان يزداد اتساعا حيث لم يعد يقتصر فقط على المجالات الاقتصادية ومجالات الطاقة ولكن أيضا  امتد ليشمل  الجوانب الثقافية المختلفة”.

وأضاف: “آمل أن المحاضرة  وورشة العمل  التي تقدمها السيدة سوزوكي اليوم قد  تساهم في فهم أعمق لثقافة الأنمي الفريدة من نوعها في اليابان التي بدأت في اكتساب  بالفعل شعبية كبيرة هنا في قطر  حيث تمثل فعالية  اليوم تمهيداً  لفهم المزيد من  للثقافة اليابانية التي أعتقد أنها سوف تؤدي إلى تعزيز العلاقة بين قطر واليابان.”

لاقت ورشة العمل  إقبالاً كبيراً من الطلبة، وقد تحدثت أيا سوزوكي  في بداية الورشة عن أهمية فن الأنمي، وتاريخه، والتقنيات المختلفة لتنفيذه ، وأشارت السيدة سوزوكي إلى أن  مصطلح الأنمي يستخدم  ليشير تحديداً إلى الرسوم المتحركة من اليابان أو أسلوب الرسوم المتحركة اليابانية والتي تتميز بالرسومات الملونة، والشخصيات النابضة بالحياة، والموضوعات الخيالية.

كما أشارت إلى  فنان الأنمي الأشهر أوسامو تيزوكا،  والذي لقب بعراب الأنمي حيث أوضحت  أنه على الرغم من  تشبيهه بـ والت ديزني إلا ان الفرق شاسع بينهما لأن والت ديزني لم يكن فنانا حقيقياً وإنما مجرد رجل اعمال  شيد  إمبراطورية ديزني والتي درت أموالاً طائلة.

تعليق واحد على “فن الأنمي الياباني في ورشة عمل بجامعة قطر”

شارك برأيك