المؤتمر الدولي التواصل وأنساقه المعرفية في التراث العربي

الداعم الإعلامي للمؤتمر
الداعم الإعلامي للمؤتمر

ينظم مركز ابن زهر للبحوث والدراسات في التواصل وتحليل الخطاب (مِرْبَد)، بتنسيق مع مختبر البحث في الأنساق اللغوية والثقافية، مؤتمرا علميا حول موضوع: “التواصل وأنساقه المعرفية في التراث العربي”، أيام 22 – 23 – 24 دجنبر (كانون الأول) 2016 م، بكلية الآداب والعلوم الإنسانية، جامعة ابن زهر، أكادير، المغرب.
ويسعى المركز والمختبر من خلال هذا المؤتمر، إلى حفز الباحثين في العلوم: اللغوية، واللسانية، والبلاغية، والنقدية، والشرعية، والكلامية؛ المختصين منهم والمهتمين، للانكباب على “مفهوم التَّواصل في التراث العربي والقضايا المتعلقة به”، من الناحيتين النظرية والتطبيقية.

الديباجة

لا يخفى على كل مهتم بقضايا اللغة والنصوص والخطابات، في مختلف الثقافات الإنسانية، القديمة والحديثة، ما لمفهوم التَّواصل من أهمية في حياة الكائن البشري؛ إذ لا يمكن تصوره حيا بمعزل عن هذا النشاط التَّواصلي، الذي يعني غيابه نهاية الحياة الإنسانية نفسها.
إن التَّواصل بهذا المعنى، مطلب إنساني لا غنى عنه، عرفه الإنسان منذ أمد سحيق من خلال التفاعل مع الطبيعة، وعبر الحركات الجسدية، وأصوات اللغة، وممارسة الكتابة. ومردُّ هذا النزوع التَّواصلي هو رغبة الكائن البشري في ضمان الارتباط بما يحكمه من قوى سامية، أو معطيات مجردة، أو أشياء واقعية… وهو ما أتاح للإنسان، بناء التصورات والمفاهيم والمعاني والقيم، والتفكير في سبل تداولها على نحو ناجع يضمن الفهم والإفهام.
وهكذا، سيتحول مفهوم التَّواصل، بفعل أبعاده الإنسانية المتميزة، إلى مبحث علمي أدلت بدلوها فيه مختلف الحقول المعرفية الإنسانية: القديمة والحديثة، كالعلوم العربية القديمة، وبعض العلوم الغربية الحديثة. فقد تعددت الكتابات والأبحاث النظرية والتطبيقية المهتمة به من منطلقات معرفية وتحليلية مختلفة، أضفت عليه رؤى جديدة وأبعادا عميقة، حولته إلى مجال ذي قيمة مركزية تعكس جدارة الاهتمام به من حيث طبيعته، وعناصره، ومضامينه، وأنواعه، ووظائفه، ومجالاته، واتجاهاته، وأعلامه.
لقد كانت للتواصل في التراث العربي صدارةٌ استمدها من الاجتهادات العلمية التي زادت مفهومه ثراءً، فأغنت قضاياه وإشكالاته، استنادا إلى الأمر الإلهي العظيم الداعي في البدء إلى التَّواصل مع المقروء، لفهم مقاصد الذي خلق وعلم البيان. أَوَ لَيسَ البيان منتهى المرام في التَّواصل؟
لقد انبرى اللغويون القدماء العرب لدراسة العربية في أبعادها التَّواصلية من الزاوية التي تهم كل علم على حدة؛ فوقف المعجميون عند مظاهر العجمة والهجنة ومعاني الألفاظ، ودرس النَّحويون والصَّرفيون جوانب اللحن والثقل والخفة، وتناول المتكلمون عناصر المتكلم والمخاطب والمقام في أبعادها الكلامية، وبيّن النُّقاد والبلاغيون أثر جمالية الشعر والنثر في ضوء مقومات البلاغة والفصاحة والبيان والبديع والقصد والإقناع ومقتضى الحال والاستدلال والنظم والادعاء والجودة والرداءة، وعرض الفلاسفة لماهية قوى الإدراك والتخييل والتناسب، واشتغل المتصوفة في تعاليمهم النظرية والعَملية بتفرّد طائفة الأقطاب والأولياء وأصحاب البركة، ممن لهم لغة خاصة، بــقدرة تواصلية عجيبة تمكنهم من خرق التَّواصل المألوف على نحوٍ لا يقدر عليه أحدٌ سواهم…

أهداف المؤتمر

يسعى المركز، وهو يعقد مؤتمره الأول هذا، إلى حشد جهود الباحثين: المختصين منهم والمهتمين، لبحث مفهوم التَّواصل والقضايا المتعلقة به في التراث العربي، في شقيها النظري والتطبيقي، داعيا إياهم إلى إيلائها ما هي جديرة به من الاهتمام، وذلك من أجل:

  • تعرُّف ما يثيره هذا الموضوع من قضايا وأسئلة وإشكالات.
  • تعميق الوعي به من خلال قضاياه اللغوية والبلاغية والنقدية والشرعية والكلامية…
  • مد جسور البحث العلمي بين المختصين والمهتمين بالموضوع.
  • تبادل الأفكار والخبرات حوله تبادلا يحقق الفائدة لكافة الطاقات البحثية الكائنة والكامنة في الجامعات المغربية والعربية.
  • إبراز أهمية الارتباط بالتراث في بناء الحاضر والمستقبل.
  • إبراز أثر الجهود العلمية والدراسات التَّواصلية الحديثة في خدمة التراث العربي.

أسئلة المؤتمر

يسعى المؤتمر الدولي الأول في التواصل في التراث العربي، إلى محاولة الإجابة عن أسئلة من قبيل:

  • ما المعاني التي ينطوي عليها مفهوم التَّواصل في التراث العربي؟
  • ما الوعي الكامن وراء عناية القدماء العرب بموضوع التَّواصل في أبعاده الدينية والإنسانية المختلفة؟
  • ما المرجعيات المعرفية والفكرية الموجهة لممارسة القدماء العرب للتواصل؟
  • ما المفاهيم والمصطلحات المفاتيح التي يتأسس عليها موضوع التَّواصل في التراث العربي؟
  • ما نوعية الاشتغال بموضوع التَّواصل وقضاياه في نماذج من الأنساق المعرفية العربية القديمة؟
  • ما هي الأبعاد المعجميَّة واللسانيَّة والنَّقديَّة والبلاغيَّة والتَّداوليَّة والشَّرعيَّة والفلسفيَّة التي تنطوي عليها دراسة موضوع التَّواصل وأنساقه المعرفية في التراث العربي؟
  • ما أسئلة الأنواع الأدبية التي تطرحها مدارسة موضوع التَّواصل وأنساقه المعرفية في التراث العربي؟
  • ما أوجه التقاطع والانفصال بين الحقول المعرفية العربية القديمة في دراسة موضوع التَّواصل؟
  • ما قيمة إسهام إنجاز القدماء العرب في إغناء النِّقاش النَّظري والتَّطبيقي حول موضوع التَّواصل بمعناه القديم والحديث؟
  • ما طبيعة اهتمام الدراسات العربية الحديثة بالتَّواصل وأنساقه المعرفية في التراث العربي؟ وما هي الأطر المنهجية والنَّظرية لهذه الدراسات؟ وما مواطن قوتها أو قصورها؟
  • ما أشكال عناية القدماء العرب ببلاغة التَّواصل الإشاري غير التَّلفظي؟

محاور المؤتمر

يقترح المركز على الباحثين في العلوم اللغوية واللسانية والبلاغية والنقدية والشرعية والكلامية، بناءً على ما تقدم، المحاورَ البحثية العامة الآتية:

  • المحور الأول: التَّواصل في التراث العربي: مصطلحاته ومفاهيمه.
  • المحور الثاني: التَّواصل وأنساقه المعرفية في التراث العربي: مرجعياته، ووظائفه، وقضاياه، وأشكاله، وأسئلته.
  • المحور الثالث: نماذج تواصليَّة (نصية ونظرية) في التراث العربي.
الداعم الإعلامي للمؤتمر
الداعم الإعلامي للمؤتمر

المشاركة في المؤتمر

1- تقديم ورقة بحثية في أحد محاور المؤتمر، وهي :

  • المحور الأول: التَّواصل في التراث العربي: مصطلحاته ومفاهيمه.
  • المحور الثاني: التَّواصل وأنساقه المعرفية في التراث العربي: مرجعياته، ووظائفه، وقضاياه، وأشكاله، وأسئلته.
  • المحور الثالث: نماذج تواصليَّة (نصية ونظرية) في التراث العربي.

2- اتباع المواصفات الآتية في الورقة البحثية :

  • أن يندرج ضمن أحد محاور المؤتمر.
  • أن تتراوح صفحاته بين خمس عشرة (15) وخمس وعشرين (25) صفحة؛ بسعة 1.50 cm فوق ، و1.50 cm تحت، و1.50 cm يسارا، و2.00 cm يمينا.
  • أن يكون حجم الورق بمقاس(A4)، وحجم خط متن البحث وعناوينه بــ Traditional
    Arabic بمقاس (16)، وحجم خط الهوامش بمقاس (12)
  • أن يتَّصف بالجدة ويتقيَّد المنهجية العلمية.
  • أن لا يكون منشورا، أو موضوع مشاركة سابقة.
  • لغة تحرير البحوث هي: اللغة العربيَّة.
  • أن تثبت المصادر والمراجع والدوريات، باللغة العربيَّة أو الأجنبيَّة في نهاية البحث،
  • أن يرسل الباحث ملخص البحث، ونص البحث كاملاً، في المواعيد المحددة.
  • تخضع جميع البحوث للتَّحكيم العلمي.
  • تلتزم الجهات المنظمة باستضافة المشاركين أيام المؤتمر.
  • أن يملأ الباحث نموذج التسجيل، وضمنه السيرة وملخص البحث في حدود 300 كلمة؛

3- إجراءات ومواعيد تنظيمية :

  • مكان انعقاد المؤتمر: كلية الآداب والعلوم الإنسانية، جامعة ابن زهر، أكادير، المغرب.
  • آخر أجل للتسجيل (النموذج أسفله) هو الجمعة 1يوليوز/تموز 2016
  • تاريخ الإعلان عن القبول الأولي لملخصات البحوث: الاثنين 11 يوليوز/تموز 2016
  • آخر أجل للتوصل بالبحوث كاملةً: الاثنين 10 أكتوبر/تشرين الأول 2016
  • تاريخ الإعلان عن القبول النهائي للبحوث، أو الاعتذار عن عدم قبولها: الاثنين 14 نونبر/تشرين الثاني 2016
  • تاريخ انعقاد المؤتمر: الخميس 22 والجمعة 23 والسبت 24 دجنبر/كانون الأول 2016
  • تَعِدُ الجهة المنظمة بنشر أعمال المؤتمر في كتاب جماعي
  • تسعد الجهة المنظمة بتضييف المشاركين مدة أيام المؤتمر

نموذج التسجيل

14 تعليقا على “المؤتمر الدولي التواصل وأنساقه المعرفية في التراث العربي”

  1. ينطوى المؤتمر الدولي : ( التواصل وأنساقه المعرفية في التراث العربي ) على أهمية مزدوجة : ابستمولوجية وأكاديمية بحثية إذ من المتوقع ان يهدف المؤتمر إلى تسليط الضوء على حلقة مفصلية في تاريخ التواصل المعرفي في التراث العربي والإنساني وما كان لذلك التواصل المحمول على رؤوس الأقلام والحروف من نتائج رائعة على صعيد التلاقح والتفاعل الحضاري والمدني والثقافي بين العرب والشعوب الاخرى .

  2. هل يمكننا الحصول على الرابط الإلكتروني من أجل التواصل، لأنّ الإعلان خالي منها وشكرا

    1. نرجوا التّوفيق والسّداد، ونتمنى بعد إرسال ملخصنا أن نكون من بين الحاضرين والمشاركين والمستفيدين من مجريات هذا الملتقى الذي جاء في أيامه ومن خلال ما يعيشه العالم العربي اليوم…تحية طيبة للهيئة المنظمة للمؤتمر …تقبلوا تحيات أخوكم الأستاذ محمد بومدين من الجزائر.

  3. نشعر بالسعادة ونحن نواصل معكم من مشرق الوطن العربي الى مغربه الحبيب داعين لكم بالتوفيق

  4. نبارك لكم هذه الجهود متمنين لكم التوفيق والسداد لإحياء التراث وتحقيق التواصل المعرفي

  5. مؤتمر مناسب يعالج مواضيع عامة عربيا ، و سيلقى نجاح دولي و سيجمع عقول عربية تسعى للبحث أكثرو أنا كباحث جزائري شاب فخور جدا بمشاريع الدولة الشقيقة المغربية و سأكون سعيد جدا بالمشاركة و الاحتكاك بالاطارات المغربية الباحثة في شؤون البحث العربي

      1. هل يمكنني المشاركة بالحضور فقط لاثراء النقاش ؟

        د. عبدالماجد احمد الحسن

        الاستاذ المشارك بكلية الاداب
        جامعة الامام المهدي
        السودان

شارك برأيك