ندوة دولية الأدب المقارن والهويات المتحركة

عنوان الفعالية: ندوة دولية الأدب المقارن والهويات المتحركة (أدب الهجرة والمنفى)

تاريخها: 24-25 ماي 2017

نوعها: دولية

التصنيف: ندوة

الجهة المنظمة: جامعة حكومية

تعريف الجهة المنظمة: مختبر الدراسات المقارن وماستر الادب العام والنقد المقارن التابعان لجامعة محمد الخامس. كلية الآداب والعلوم الانسانية بالرباط

الإشكالية، الأهداف، المحاور والضوابط:

في إطار الاحتفال باليوم العربي للادب المقارن وحوار الثقافات، ينظم مختبر الدراسات المقارن وماستر الادب العام والنقد المقارن التابعان لجامعة محمد الخامس. كلية الآداب والعلوم الانسانية بالربط، الاحتفالية العاشرة للادب المقارن وحوار الثقافات بمناسبة اليوم العربي للادب المقارن الذي أقره المؤتمر الدولي المنعقد بالقاهرة سنة 2007.

لقد بات من المألوف اليوم أن تصدر دراسات بأقلام غربية تحمل عناوين من قبيل “باريس مكتبة عربية “، تتناول مسألة انتشار كتابات العرب خارج حدود الأوطان العربية ،وإذا كانت هذه الدراسات تخصص مساحة لبعض الأقلام العربية التي تم نقلها إلى اللغات الغربية ، فإنها تصب اهتمامها على الكتاب العرب الذين أصبح لجوؤهم إلى الغرب يشكل ظاهرة ملموسة ،منذ الثمانينات من القرن العشرين تحديدا.
والحال أننا إذا أضفنا إلى لائحة الكتاب”العرب” اللاجئين إلى العواصم الغربية لأسباب مختلفة، أسماء أبناء العمال المهاجرين المنخرطين في مجال الابداع بلغات البلدان التي يحملون جنسياتها إلى جانب جنسيات بلدانهم الأصلية ، نحصل على حصيلة هامة من الكتابات بأقلام “عرب ” في مختلف الأجناس الأدبية وبمختلفاللغات: عربية ،أمازيغية، فرنسية، إسبانية، إنجليزية ،إيطالية، ألمانية، هولندية ….
ونظرا لما تمثله هذه الكتابات من غنى على المستويين الموضوعاتي والجمالي ،يخصص “مختبر الدراسات المقارنة “و”ماستر الأدب العام والنقد المقارن” التابعان لكلية الآداب والعلوم الانسانية / جامعة محمد الخامس / الرباط، الاحتفالية العاشرة باليوم العربي للأدب المقارن وحوار الثقافات(24-25/ماي 2017) لدراسة أدب الهجرة و المنفى”العربيين” من خلال المحاور الآتية :
1- مفهوم “الأدب الوطني” في ظل حركات الهجرة والنزوح: الثابت والمتحول
2- دورالدراسات الأدبية المقارنة في إضاءة خصوصيات ” أدب الهجرة والمنفىوالدياسبورا”:
*مفهوما الهوية والاختلاف في كتابات المهاجرين والمنفيين العرب
*مقارنة بين كتابات المهاجرين والمنفيين العرب باللغات الوطنية والأجنبية
3- وضعية كتابات المهاجرين العرب ضمن أدب الهجرة والمنفى العالمي:
*تلقي كتابات المهاجرين العرب في البلدان الغربية ( المبيعات / الجوائز / الاهتمام النقدي / الترجمة )
4- استقبال كتابات المهاجرين والمنفيين العرب في البلدان العربية :
*وضعية أدب الهجرة والمنفى ضمن الآداب الوطنية
*دور الترجمة في تفاعل القارئ العربي مع كتابات المهاجرين والمنفيين باللغات الأجنبية

مواعيد هامة:

1-تعقد الندوة يومي: 24و25 مايو 2017
2- آخر آجال لتلقي العناوين وملخص المداخلات: 15 يناير 2017
3- الرد على الملخصات المقبولة: 22 يناير 2017
4- آخر آجال لتلقي المداخلات كاملة: 15 أبريل 2017(علاوة على احترام المعايير العلمية المنشودة، ينبغي ألا يقل المقال عن 4500 أو 5500 كلمة).
5- الرد على المداخلات المقبولة: 22 أبريل 2017
6- تتكلف اللجنة المنظمة بالضيافة والإقامة خلال أيام الندوة.
7- اللغات المعتمدة في الندوة: العربية، الفرنسية والإنجليزية
ملحوظة: يرجى احترام هذه المواعيد،التي ستساعدنا على نشر أعمال الندوة قبل انطلاقها.

المكان، و معلومات الإتصال والتواصل:

مختبر الدراسات المقارن وماستر الادب العام والنقد المقارن التابعان لجامعة محمد الخامس. كلية الآداب والعلوم الانسانية بالرباط

نموذج المشاركة

 

5 تعليقات على “ندوة دولية الأدب المقارن والهويات المتحركة”

  1. السلام عليكم ، بعثت اليكم مقترح ملخص ورقة ولم اتوصل بما يفيد انكم تلقيتموها .مع الشكر
    عبد الرحمان النوايتي

  2. السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    أرسلت إليكم ملخص البحث ولم أتلق اشعارا يفيد وصوله إليكم
    تقبلوا خالص امتناني وجزيل شكري
    نهى حمدي
    مصر

  3. نبارك بحرارة هذه الندوة الدولية المنصبة على الأدب المقارن والهويات المتحركة والتي تكتسي في تقديرنا طابعا علميا استراتيجيا متميزا وواعدا بالنظر إلى الموضوعات المقترحة والتحديات المعرفية التي تحيل عليها. نثمن هذا التوجه الجديد للدراسات المقارنة الذي يطرح إشكالية التواصل الثقافي والحضاري في ظل مثاقفة عالمية بلا حدود. وهذا يدل على أن هناك منعطفا حاسما قد تحقق في العالم العربي في هذ المجال، خاصة بعد فعاليات مؤتمرات الاحتفال ب”ليوم العربي للأدب المقارن” في كل من القاهرة وتونس وعنابة. الندوة تبشر بقطائع ابيستيمولوجية هامة وبآفاق معرفية واعدة نعلق عليها آمالا كبرى.
    تمنياتي لكم بالنجاح الباهر في هذا المشروع العلمي.
    تحية تقدير وإكبار للأخوة الأساتذة الساهرين على التظاهرة العلمية.

    1. نسأل الله التوفيق و السسداد لكل القائمين على هدا الملتقى و نبارك لهم مساعيهم العلمية

اترك ردا