المجلات العربية والباحث العراقي … د. مقتدر حمدان عبد المجيد

الأستاذ الدكتور مقتدر حمدان عبد المجيد: جامعة بغداد / كلية التربية ابن رشد

نحن في العراق لدينا عدد كبير من المجلات العلمية المحكمة ولكل منها رقم دولي ولا يتم نشر البحوث الا بعد خضوعها للتحكيم . ولكن نجابه الحاح من جامعة بغداد على النشر في المجلات الاجنبية ، لكن السؤال كم مجلة اجنبية ممكن تنشر مقال في الاقتصاد الاسلامي او العصر الاموي ، او التاريخ العباسي ، او نظم الامووين في الاندلس وغيرها . فالتخصص له اثر مهم في توافر المجلات التي تهتم بهذا التخصص .
اما المجلات العربية فاللاسف الكثير منها لا يتجاوب مع الباحث العراقي ليس لشيء وانما لاسباب سياسية ، على الرغم منن ان تجربتي الشخصة مع بعض المجلات كانت على خلاف ذلك .
واسمحوا لي ان ادعوكم وكافة الباحثين من الوطن العربي ومن خارجه للكتابة في المجلات العلمية المحكمة العراقية وهيي كثيرة وتغطي تخصصات اكثر . وبالنسبة للاجور المالية للنشر فهي مقارنة بمثيلاتها العربية اقل .
واقول وبكلة امانة ان هذه المجلات بهيئات التحرير والمحكمين ، لا تقل شأناً عن اي من المجلات العربية المناظرة .
لذا اكرر دعوتي لكل تدريسي وباحث في جميع الجامعات العربية والاجنبية ، للكتابة في المجلات العراقية .

ملف: قضية للنقاش (2) التحكيم العلمي في المجلات والمؤتمرات: تشخيص واستشراف

شارك برأيك