ندوة الممارسات التدريسية وعلوم التعلم: أي إرساء؟

عنوان الفعالية: ندوة الممارسات التدريسية وعلوم التعلم: أي إرساء؟
تاريخها: 19 و20 أبريل 2017
نوعها: دولية
التصنيف: ندوة
الجهة المنظمة: مؤسسة حكومية
تعريف الجهة المنظمة: المركز الجهوي لمهن التربية والتكوين الدار البيضاء- سطات
الإشكالية، الأهداف، المحاور والضوابط:
السياق
لم تستطع الممارسات التدريسية داخل الفصول الدراسية أن تُواكب التطور السريع الذي طبع الأعمال المرتبطة بعلوم التعلمات(نظريات التعلم، العلوم العصابية، علوم التربية الخ…). فإذا كانت علوم التعلمات والهندسة البيداغوجية يتجه اهتمامها إلى اقتراح مفاهيم وطرق وأدوات من أجل تجويد الممارسات التدريسية، ومساعدة المدرس على فهم كيفية جريان التعلم عند المتعلمين، وجعله يعي دوره الحاسم في هذا التعلم، فإن المحيط التربوي، داخل سياق الفعل الديدكتيكي العادي، عادة ما يقف موقف المتأسف إزاء غياب الفعالية لعلوم التعلمات، لكون من الصعب إعادة استثمار واستعمال التعلمات، فكل مدرس يدافع عن ممارسته على الرغم من أن هذه الأخيرة ذات طابع تجريبي.
من هنا يُلاحظ وجود فرق بين مساهمات علوم التعلمات والممارسات التدريسية. الأمر الذي يقود إلى طرح جملة من الأسئلة الموجهة، وهي:
– كيف يُدرس المدرسون عندما يواجهون تلاميذ تتنوع حاجاتهم ويختلف مستواهم الدراسي؟
– ما هي مساهمات علوم التعلمات في تدبير العلاقة بين الممارسات التدريسية والتعلمات؟
– كيف يمكن وصف وتفسير وفهم الفرق القائم بين علوم التعلمات والممارسات التدريسية؟
– ما هي الأدوات والنماذج أو الطرق الكفيلة بمساعدة المدرس في تقليص المسافة المذكورة، والدفع باتجاه تجويد الممارسات التدريسية؟
وضمانا لنجاج هذه الندوة، يُعول على إسهامات فاعلين من مختلف التخصصات والمجالات: باحثون في مجال العلوم العصابية، علوم التربية، الديدكتيك، تخطيط التربية، مختصون في التقويم، في التعلمات، في الأنتريولوجيا، والفلسفة، مدرسون ممارسون ومكونون…
محاور الندوة
تدور هذه الندوة حول أعمال بحثية في مجال الممارسة التدريسية وعلوم التعلمات، وتتمحور حول المحاور الآتية:
المحور الأول: تأثير علوم التعلمات في الممارسات التدريسية؛
المحور الثاني: الفرق بين مساهمة علوم التعلمات والممارسات التدريسية؛
المحور الثالث: التأطير والمصاحبة في تكوين المدرسين للتحكم في الممارسات الجيدة؛
المحور الرابع: الممارسات المتبصرة وتطوير أداءات المدرسين والتلاميذ.
صيغ المداخلات
يمكن للمساهمات المقترحة أن تتخذ صيغتين:
مداخلة شفهية (يُخصص لها 15 دقيقة، يعقبها نقاش يستغرق5 دقائق)، ويتم تجميع هذه المداخلات في إطار ورشات.
ملصقات عروض: حبث يُقدم العارِضُ سندا أو دعامة خلال 5 دقائق، ثم يُفتَح نقاش من خلال ُطرح بعض الأسئلة.
المداخلة المقترحة
تُقدم الأعمال البحثية في شكل مقالات باللغة العربية أو الفرنسية أو الانجليزية: ويجب أن تتضمن جملة من العناصر: العنوان، اسم الباحث ولقبه، الشعبة، البريد الالكتروني، كلمات مفاتيح من 4 إلى 5 كلمات ، ملخصا من 200 كلمة، متبوعا بنص يتألف من 1500 كلمة على الأكثر، ويتضمن الإشارة إلى الإطار النظري المتبنى بكيفية واضحة، إضافة إلى الإشكالية، والمنهج، والنتائج المتوصل إليها، ولائحة المراجع والمصادر.
كما أن المشاركين مدعوون إلى تحديد المحور الذي تندرج في إطاره أعمالهم، ومطالبون بإرسالها مطبوعة بواسطة Word ، محترمين النموذج المقترح في الندوة.
وتجدر الإشارة إلى أن الأعمال البحثية المُقدمة سَتُعرض على لجنة الندوة العلمية، التي ستبت فيها استنادا إلى المعايير الآتية:
• أهمية الموضوع وملاءمته للمحور المُختار؛
• نوعية الإطار النظري، والاستثمار الإحصائي؛
• نوعية المنهجية المعتمدة في جمع المعطيات ومعالجتها؛
• نوعية التحليل المعتمد للنتائج وكيفية تأويلها أو تفسيرها؛
• ملاءمة الإحالات البيوغرافية؛
• نوعية التحرير النصي.
والجدير بالذكر أن الأعمال التي ستُقبل وتُقدم في ندوة 19 و20 أبريل 2017 ستُنشر في مجلة علمية متخصصة في مجال التربية والتكوين.

مواعيد هامة:
• آخر أجل لتسلم الأعمال البحثية هو 01 مارس 2017
• تاريخ الإخبار برأي اللجنة العلمية في الأعمال البحثية هو: 20 مارس 2017
• آخر أجل للتسجيل في الندوة هو: 01 أبريل 2017
• تاريخ الندوة: 19 و20 أبريل 2017.
المكان، و معلومات الاتصال والتواصل: المركز الجهوي لمهن التربية والتكوين الدار البيضاء- سطات.

نموذج المشاركة

شارك برأيك