عوائق النشر في المجلات العلمية .. سالم خليفة بحر

سالم خليفة بحر: باحث دكتوراه، جامعة باريس 2

إلى أي مدى يرتبط التحكيم العلمي بالضوابط الأكاديمية الموضوعية المتعارف عليها؟
-لا يرتبط البحث بالضوابط الأكاديمية إلا من حيث تشكيل لجانه٫ وتكون أعضاءها ٫ ولكن ما يؤخذ عليه أنك لا تعرف كيف تم تشكلها أو حتى اختيارها٫ وفي الغالب تتم بالمعرفة وليس بناءاً علي المستوى العلمي والتنوع في المجال والتمكن فيه
أما مسألة النشر في المجلات العلمية فهي مشكلة في ذاتها سواء من حيث إنشاءها أم تكونها٫ لذلك يجب أن يبين للبحاث كيف أُنشئت؟
– ما أهم مؤاخذات الباحث على لجان التحكيم العلمية بالمجلات المحكمة والمؤتمرات العلمية
ومن الناحية البحثية غالب المجلات لا ترد على الباحث مآخذ بحثه ٫فكان الأولى أن تقدم له النصح في أنواع القصور التي يكتنفها موضوع البحث ٫ حتى يتسنى له تجنبها والاستفاده من هؤلاء الذين نصبوا أنفسهم علي اللجنه العلمية
-ثم من ذلك مسألة قبول الأوراق ورفضها فهي جديرة بالبحث ولعل ذلك يكون موضوع دراسة ذا قيمه٫ خاصة وأن غالب المجلات لا تبين آليات القبول والرفض ٫بقدر ما توضح فقط الجوانب الشكلية٫ والتي تكاد غالب المجلات تنسخ من بعضها البعض شروط القبول والرفض والتي هي شكليه أكثر منها موضوعيه عليمة
-ثم هناك مسألة أختلاف مناهج البحث عند كل باحث خاصة إذا كانت المجله أو الدورية دولية فهي لا تراعي في تشكيلها التنوع في أفكار البحث عند البحاث ذوي المشارب المختلفة مثلاً : قد يتقدم باحث بعتمد المنهج الوصفي في بحثه٫ في حين أنه يغيب في أعضاء اللجنة من يحسن هذا المنهج أو غيرها
هذا ما جادت به القريحة في هذه العُجالة وإلا فهو موضوع واسع الإلمام به في سطور.

ملف: قضية للنقاش (2) التحكيم العلمي في المجلات والمؤتمرات: تشخيص واستشراف

شارك برأيك