الجلسة العلميّة الثانية من الندوة العلمية الدولية الثقافي في المفترق الرقمي

نجاة ذويب – شبكة ضياء (تونس)

افتتحت الأستاذة فاتن شوبة السخري (تونس) الجلسة العلميّة الثانية من الندوة العلمية الدولية الثقافي في المفترق الرقمي التي تنظّمها المندوبيّة الجهويّة للثقافة بالمنستير، بالاشتراك مع جمعيّة العمل الثقافي بالمعهد العالي للغات المطبّقة بالمكنين والمعهد العالي للفنون الجميلة بسوسة، وبرعاية شبكة ضياء أيام 2و3و4 مارس 2017 بنزل المنستير سنتر بمدينة المنستير/تونس.
اشتملت الجلسة الثانية على مشاركات السادة الأساتذة : أنطوان مورو ومحمد الرقيق ومحمد علي الشتيوي.
قدّم خلالها الباحث أنطوان مورو ورقة بحثيّة وسمها بـ « Le culturel au croisement du numérique »، بيّن فيها مدى تطوّر أشكال الثقافة في عصر الأنترنات والثورة الرقميّة ممّا سهّل عمليّة التواصل. كما حدّثنا الباحث حول مدى تأثير هذا الانفجار الرقمي على القيم التي شكّلها التقليدي..وفي ظلّ هذا التطوّر الرقمي يرى الباحث أنّنا سنصبح نتحدّث عن تراث ثقافي مرقمن عوضا عن التراث الشفوي مثمّنا إمكانيّة سهولة إحياء التراث ونشره عبر الوسائط الرقميّة
وألقى الباحث محمد الرقيق (تونس) مداخلة بعنوان « Le marche de l’art à l’ère numérique et réinvention de la consommation culturelle »، تناول من خلالها مسألة الإبداع الفنّي وترويجه في العصر الرقمي مبيّنا مدى سهولة استهلاك الفنّ الرقمي نظرا لكونيّة لغته وسهولة تمريره عبر المواقع والقراءات الرقميّة. وقد تناول الباحث مدى تطوّر سوق الأعمال الفنيّة بفضل التطوّر الرقمي نظرا لمدى تأثير الأعمال الفنيّة عبر الأنترنات.
ليختم هذه الجلسة العلميّة الباحث محمد علي الشتيوي (تونس) بورقة معنونة بـ »La culture à l’épreuve du numérique, ou la migration du savoir et de l’autorité du savoir/à l’ètre de « petite poucette » »، بيّن فيها دور رقميّة الثقافة في تجاوز الفهم التقليدي للثقافة وكذا الفائدة الحاصلة من هذا الانفجار الثقافي الرقمي . بحث كذلك الباحث في مدى تطوّر اللغة الرقميّة ودورها في تسهيل وتحقيق التواصل الثقافي مبيّنا أنّ هذا الانفجار الثقافي في طريقه لتعويض الثقافة في صورتها التقليديّة.
وقد ألحقت هذه الجلسة العلميّة القيّمة بحلقة نقاش موسّعة شارك فيها مجموعة من طلبة المعهد العالي للفنون بسوسة والأساتذة الحاضرين ممّا ساهم في إثراء ما قدّم من قبل السادة الأساتذة المحاضرين.

3 تعليقات على “الجلسة العلميّة الثانية من الندوة العلمية الدولية الثقافي في المفترق الرقمي”

شارك برأيك