يوم دراسي الاثار النفسية والاجتماعية للطلاق على الأبناء

عنوان الفعالية: يوم دراسي الاثار النفسية والاجتماعية للطلاق على الأبناء
تاريخها: الثلاثاء 25/04/2017
نوعها: وطنية
التصنيف: يوم دراسي
الإشكالية، الأهداف، المحاور والضوابط:
اشكالية اليوم الدراسي:
يلاحظ من خلال الأرقام الصادرة عن وزارة الـعدل لحالات الطلاق المسجلة خلال السنوات الثلاث الماضية، بأن هناك ارتفاع مقلق ستدعي [أو يتطلب] الاهتمام . فلقد وصلت هذه إلى 125183حالة طلاق، منها 10128حالة خلع، وهو رقم ينذر بمدى هشاشة الأسر الجزائرية التي أصبحت تواجه ظاهرة الطلاق بنسب متزايدة باستمرار.
مع ذلك لم يحض موضوع تداعيات الطلاق و أثاره بالدراسة والبحث بشكل ينسجم مع أهميته العملية و العلمية بنفس الأهمية التي حضي بها موضوع الطلاق نفسه من حيث اسبابه و انواعه ، إذ إن أغلب الدراسات الفقهية والقانونية والسوسيولوجية و النفسية وغيرها لم تتناول موضوع اثار الطلاق على المجتمع بمختلف شرائحه بشكل تفصيلي ودقيق ،هذا ما دفعنا لتخصيص يوم دراسي نحـاول من خلاله التطرق إلى الآثار النفسية و الاجتماعية للطلاق على الأبناء.
فالطلاق يترك آثاره السلبية على المطلقين وعلى أولادهم وعلى المجتمع بأسره، وأن الضرر الذي يقع على هذه الفئات نتيجة الطلاق لهو أكبر بكثير من فوائد الطلاق، فالأسرة هي المنبع الأول للطفل في مجال النمو النفسي والعقلي فيما يصدر عن الوالدين من أمراض سلوكية ومشاكل نفسية و اجتماعية .
فسلبيات الطلاق على الأبناء تكون أكثر وأكبر خاصة اذا حضر وعاش الاطفال النزاع الدائم بين والديهم فان ذلك ينعكس سلباً على الأولاد بالتسرب من المدارس والانحراف في السلوك، وضعف الثقة بالنفس وعدم القدرة على التطور الفكري، وعدم التوازن ومشاركة الجماعة وحرمانهم من التنشئة الاجتماعية السليمة مما يجعلهم يلجئون إلى التشرد أحيانا و عرضة لاضطرابات سوسيو نفسية أحيانا أخرى.
فعندما يحظى طرف واحد بالوصاية الفردية للابن فإن هذا الطرف يقع عليه مبدئياً مسؤولية لرعاية هؤلاء الأبناء ، بينما قد يستمر الطرف الثاني في امتلاك حق الرؤية. على الرغم من أن الأبناء في الوصاية عادة ما يكونوا في رعاية الأم، فإنه لا يوجد دليل على أن وصاية الأم تمكن الطفل من التكيف أفضل من الأطفال الذين يكونون تحت رعاية الأب. إنه التكيف الأفضل الأبناء لا يمكن ربطه دائما بجنس الحاضن.
من هنا نطرح الاشكالية التالية:
1. ما هي أسباب تزايد معدلات الطلاق في المجتمع الجزائري؟
2. ما هي تداعيات الطلاق على المرأة و الرجل و على الطفال و المجتمع ككل؟
3. هل يرتبط تكيف الأبناء مع الطلاق بجنس الحاضن؟
4. ما هي الاثار النفسية و الاجتماعية لأبناء المطلقين؟
5. ماهي اقتراحات المتخصصين في علم النفس و علم الاجتماع للتخفيف من اثار الطلاق على الابناء؟
محاور اليوم الدراسي:
المحور الأول:أسباب تزايد الطلاق و الخلع في المجتمع الجزائري
المحور الثاني:الاثار النفسية للطلاق على الابناء
المحور الثالث: الاثار الاجتماعية للطلاق على الابناء
المحور الرابع: اقتراحات المتخصصين في علم النفس و علم الاجتماع للتخفيف من اثار الطلاق على الابناء.
مواعيد هامة:
1. آخر أجل لاستلام ملخص المداخلات31/03/2017.
2. آخر أجل للرد على الملخصات المقبولة 02/04/2017.
3. آخر أجل لاستلام المداخلات كاملة 15/04/2017.
4. تاريخ انعقاد اليوم الدراسي : يوم الثلاثاء 25/04/2017
الجهة المنظمة: جامعة حكومية
تعريف الجهة المنظمة: الجمهورية الجزائرية الديمقراطية الشعبية وزارة التعليم العالي والبحث العلمي
جامعة عبد الحميد بن باديس – مستغانم كلية العلوم الاجتماعية شعبة علم الاجتماع
اسم المضيف: مناد سميرة

نموذج المشاركة

تعليقان (2) على “يوم دراسي الاثار النفسية والاجتماعية للطلاق على الأبناء”

شارك برأيك