مؤتمر اللغة العربية وتحدياتـها في القرن الحادي والعشرين

عنوان الفعالية: مؤتمر اللغة العربية وتحدياتـها في القرن الحادي والعشرين
تاريخها: 24/10/2017 م – 26/10/2017 م
نوعها: دولية
تصنيفها: مؤتمر
تمهيد:
إن العناية بتعليم اللغة في القرن الحادي والعشرين لم تعد مقيدة بالأنظمة والقوانين والمحفوظات والتقاليد الروتينية، بل أصبحت تميل إلى الاستخدام الفعلي للغة ومحتواها الثقافي بوصفها وسيلة للتواصل والاتصال وتبادل المعلومات مع الآخرين حول العالم. ومع وجود التقنيات العلمية في وسط الحلبة فقد تـمّ إلغاء الحدود الجغرافية والحواجز الفزيائية، فأعضاء هيئة التدريس والطلبة قد تعلموا كيف يـمتدون ويصلون إلى العالم حولهم باستخدام اللغة التي أتقنوها وبرعوا فيها. وهذا السيناريو يحدث كذلك تماما لدى أنصار اللغة العربية وآدابها. إن استخدام اللغة للتواصل، يعني القدرة على استخدام الثروة اللغوية ومواردها، لتبادل المعلومات. والمعرفة بالثقافة تعد شيئًا أساسيًا لتكوين المقدرة على التواصل الناجح، وتأسيس أرضية موحدة للتفاهم، حيث إن المتحدث يستطيع من خلالها أن يطرح المعاني المشتركة، والمفاهيم المتبادلة، ورؤية العالم من زوايا مختلفة. إن تداعيات نشر اللغة العربية في البلدان العربية وغير العربية، تعكس منطلقات ووجهات نظر متباينة، فمنها تواصلية وثقافية ولغوية وبعضها معرفية وحضارية ودينية. إن إجادة اللغة تعزز كفاءة الدارسين في التواصل، وتوطيد العلاقات مع الآخرين، كما أن اللغة تتيح للدارسين فرصة الاندماج مع الآخرين، من ذوي المهاد الثقافي المتنوع، مع احترام الرأي الآخر وقبول الاختلاف. إن محور المعرفة باللغة تنمي الفهم عن كيفية تطبيق العناصر الهيكلية والوظيفية لخلق المعنى، واللغة كذلك توسّع من قدرة الشخص على التفكير، واستخدام المعرفة بطريقة تفاعلية أثناء التواصل مع الآخرين. أما اللغة العربية وبالإضافة إلى ما تقدم، فالسائد من دوافع إتقانها هو فهم الجمال القرآني، وفهم النصوص الدينية وظيفياً أو نصياً. وما ذكر سابقا إنـما هو مجرد صدى لبعض التحديات التي تواجهها الدراسات اللغوية والأدبية العربية في القرن الحادي والعشرين.
أهداف المؤتمر:
1- تطوير الدراسات اللغوية والأدبية العربية من خلال المناهج الحديثة والأطر المتاحة.
2- المواءمة بين الاتجاهات المتنوعة سواء القديمة منها أو الحديثة، في تناول اللغة العربية وآدابها.
3- إثراء الإسهامات اللغوية والأدبية من أجل بناء جسور التفاهم الثقافي المتبادل.
4- التعرف على الإمكانات الإيجابية الواسعة، من التقنيات الحديثة في دراسة اللغة العربية وآدابها.
المحاور الفرعية:
• المناهج التراثية في التعامل مع الدراسات اللغوية والنحوية والصرفية وتحدياتها.
• المناهج الحديثة في التعامل مع الدراسات اللغوية والنحوية والصرفية وتحدياتها.
• التراث العربي الأدبي الشعري على امتداد تاريخ الأدب، وإسهاماته في الدراسات الأدبية، وتحدياته.
• التراث العربي الأدبي النثري على امتداد تاريخ الأدب، وإسهاماته في الدراسات الأدبية، وتحدياته.
• تضمين العناصر الثقافية في تعليم اللغة العربية وتحدياتها
• تضمين العناصر الثقافية في الدراسات اللغوية والأدبية وتحدياتها
• التقنيات الحديثة في تعليم اللغة العربية على امتداد عصورها، وتنوعها، وتحدياتها.
• التقنيات الحديثة في الدراسات اللغوية والأدبية، تنوعها، وتحدياتها.
المشاركون من داخل ماليزيا : 700 رنجيت ماليزيّ
المشاركون من خارج ماليزيا : 350 دولاراً أمريكياً
طلاب الجامعات الماليزية : 400 رينجيت ماليزيّ
تشمل رسوم التسجيل: نسخة كتاب المؤتمر مع قرص ضوئي (CD) لأوراق المشاركين، وحقيبة المؤتمر، والوجبات الغذائية أثناء وقائع المؤتمر، والمواصلات من مطار كوالالمبور إلى الفنادق التي نصحت بها لجنة المؤتمر المشاركين باختيارها، ثم من الفنادق إلى قاعة المؤتمر فالعودة إليها أثناء وقائع المؤتمر.
يرحب المؤتمر بالمشاركين من العلماء والباحثين في اللغويات والآداب من كل المؤسسات التعليمية والجامعات، والجمعيات الأدبية واللغوية والثقافية. والمشاركة في المؤتمر تكون إما بتقديم ورقة بحثية، أو المشاركة بحضور جلسات المناقشات فقط، أوتنظيم معارض ثقافية وإعلامية.
شروط البحوث ومواصفاتها
1. يقدم الباحث ملخصاً في حدود 200 كلمة.
2. لا يزيد عدد كلمات البحث عن 5000 كلمة بما في ذلك المراجع.
3. يرسل الملخصات والبحوث الكاملة عبر الشبكة.
4. يجب أن يلتزم البحث بأحد محاور المؤتمر المذكورة.
مواعيد مهمة
آخر موعد لتسليم ملخصات الأبحاث : 15/5/2017 م
إخطار الباحثين عن قبول الملخصات : 20/5/2017 م
آخر موعد لتسليم الأبحاث كاملة : 25/9/2017 م
أيام المؤتمر :24/10/2017 م – 26/10/2017 م
لغة المؤتمر
تعد اللغة العربية لغة المؤتمر الرئيسة، ويمكن تقديم الأوراق باللغتين الملايوية أو الإنجليزية بشرط أن تقدم خلاصتها باللغة العربية، ويسمح بتنظيم المعارض بأيّ من اللغات الثلاث.
الجهة المنظمة: الجامعة الإسلامية العالمية بماليزيا

نموذج المشاركة

8 تعليقات على “مؤتمر اللغة العربية وتحدياتـها في القرن الحادي والعشرين”

  1. تحية طيبة ، لم أتلق ردا إلى غاية اللحظة ، فيرجى إعلامي بذلك سواء بالرفض أو القبول ، تحياتي

  2. السلام عليكم، نشكر كل الشكر على ما تقومون به من الإجرآت، وعلى كل فنحن بحاجة ماسة إلى الموافقات لطلب موافقة جامعتنا. مع أحسن التمنيات، والرجاء ألا يكون هذا الطلب إزعاجا.

  3. السلام عليكم ةرحمة الله وبركاته
    أرجو إعلامي بخصوص مشاركتي بالمؤتمر علماً أني أرسلت الملخص ضمن الفترة المحددة

  4. السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد
    أرجو إخباري عمّا جد بخصوص قبول مشاركتي في المؤتمر ، علما بأني أرسلت الملخص في الوقت المحدد

  5. عنوان يتناول الواقع ال نعيش تماما للغة العربية وبس غيره هل يمكن المشاركة بالحضور فقط.
    عميد كلية اللغة العربية بجامعة القراءن الكريم وتاصيل العلوم السودان

شارك برأيك