الندوة الدولية : الخطاب القرآني وتحديات الترجمة

نخبر عموم الأساتذة والباحثين أن مؤتمر” : الخطاب القرآني وتحديات الترجمة “الذي كان مزمعا انعقاده بتاريخ 9 ماي 2018 قد تم تأجيله إلى شهر نونبر من سنة 2018 
ونخبركم أن الملخصات التي توصلنا بها ستخضع للتحكيم كما هو متعارف عليه أكاديميا وسيتم التواصل مع أصحاب الملخصات المقبولة لتقديم أوراقهم العلمية في تاريخ لاحق سنعلن عنه قريبا

عنوان الفعالية: ندوة دولية : الخطاب القرآني وتحديات الترجمة

تاريخها: 9 ماي 2018 تأجل الى نونبر2018
نوعها: دولية
التصنيف: ندوة

الإشكالية، الأهداف، المحاور والضوابط: ورﻗﺔ اﻟﻨﺪوة:
ﺗﻄﺮح ﺗﺮﺟﻤﺔ اﻟﺨﻄﺎب اﻟﻘﺮآﻧﻲ إﻟﻰ اﻟﻠﻐﺎت اﻷﺧﺮى ﺗﺤﺪﯾﺎت ﻋﻤﯿﻘﺔ ﺗﻮاﺟﮫ ﻋﻠﻢ اﻟﺘﺮﺟﻤﺔ، ﺑﺎﻋﺘﺒﺎره ﺳﯿﺮورة ﺗﻘﺘﻀﻲ، ﻓﻲ ھﺬا اﻟﻤﻘﺎم، اﻟﺪراﯾﺔ ﺑﺎﻟﻠﻐﺔ اﻟﻌﺮﺑﯿﺔ أوﻻ، وﺑﺎﻟﻠﻐﺔ اﻟﻌﺮﺑﯿﺔ اﻟﻘﺮآﻧﯿﺔ ﺛﺎﻧﯿﺎ، وﺑﺎﻟﻠﻐﺔ اﻟﮭﺪف اﻟﻤﺘﺮﺟﻢ إﻟﯿﮭﺎ أﺧﯿﺮا. ھﺬا اﻟﻮﺿﻊ اﻟﻤﺘﺪاﺧﻞ، ﯾﻨﺘﺞ ﻋﻨﮫ، ﻋﻤﻠﯿﺎ، إﺷﻜﺎﻟﯿﺎت ﻋﻤﯿﻘﺔ، ﺗﺮﺗﺒﻂ ﺑﺘﺮﺟﻤﺔ اﻟﻤﻌﻨﻰ وﺗﺒﻠﯿﻐﮫ إﻟﻰ اﻟﻤﺘﻠﻘﻲ اﻟﻤﻔﺘﺮض، اﻟﺬي ﻗﺪ ﯾﻜﻮن اﻟﻤﺴﻠﻢ اﻟﺬي ﯾﺴﻌﻰ إﻟﻰ ﻓﮭﻢ ﻣﻀﺎﻣﯿﻦ اﻟﻘﺮآن إﻟﻰ ﺣﯿﻦ ﺗﻌﻠﻤﮫ اﻟﻠﻐﺔ اﻟﻌﺮﺑﯿﺔ، أو ﻗﺪ ﯾﻜﻮن ﻏﯿﺮ اﻟﻤﺴﻠﻢ اﻟﺬي ﯾﺄﺧﺬه ﺷﻐﻒ اﻟﺒﺤﺚ واﻟﻤﻌﺮﻓﺔ واﻟﺘﻄﻠﻊ إﻟﻰ اﺳﺘﯿﻌﺎب اﻟﺨﻄﺎﺑﺎت اﻟﺪﯾﻨﯿﺔ ﻓﻲ ﺗﻌﺪدھﺎ وﺷﻤﻮﻟﯿﺘﮭﺎ ﻣﻦ أﺟﻞ إدراك ﺗﺼﻮراﺗﮭﺎ ﻟﻺﻧﺴﺎن واﻟﺤﯿﺎة. ﻻ ﺷﻚ أن ﺗﺮﺟﻤﺔ ﻣﻌﺎﻧﻲ اﻟﻘﺮآن اﻟﻜﺮﯾﻢ ﻋﻤﻞ ﻣﻨﺸﻮد، وﻏﺎﯾﺔ ﻣﻨﺎﻓﻌﮭﺎ ﺗﺘﺠﺎوز اﻟﺬات اﻟﻤﺘﺮﺟﻤﺔ إﻟﻰ اﻹﻧﺴﺎن ﻓﻲ ﺷﻤﻮﻟﯿﺘﮫ. ھﺬه اﻟﻤﺴﺆوﻟﯿﺔ اﻟﺜﻘﯿﻠﺔ، ﺳﺮﻋﺎن ﻣﺎ ﺗﻮﻟﺪ ﻓﻲ ذھﻦ اﻟﻤﺘﺮﺟﻢ ﻗﻠﻘﺎ ﻣﻨﮭﺠﯿﺎ وﻣﻌﺮﻓﯿﺎ؛ ﯾﺤﺎول أن ﯾﺮﺳﻢ اﻟﺤﺪود اﻟﻤﻤﻜﻨﺔ ﻟﻠﺘﻌﺎﻣﻞ ﻣﻊ ھﺬا اﻟﺨﻄﺎب اﻹﻟﮭﻲ اﻟﻤﻮﺳﻮم ﺑﺨﺎﺻﯿﺔ اﻟﻌﺎﻟﻤﯿﺔ، واﻟﻤﺮﺗﺒﻂ ارﺗﺒﺎطﺎ ﺟﻮھﺮﯾﺎ ﺑﺎﻟﻤﻌﻨﻰ اﻹﯾﺠﺎﺑﻲ ﻟﻤﻔﮭﻮم اﻟﻤﺸﺘﺮك اﻹﻧﺴﺎﻧﻲ. إن ھﺬه اﻟﺘﺮﺟﻤﺔ، ﻛﻤﺎ أﺷﺮﻧﺎ أﻋﻼه، ﺗﺴﺘﻠﺰم ﻣﻦ اﻟﻤﺘﺮﺟﻢ أن ﯾﻜﻮن ﻋﻠﻰ إﻟﻤﺎم ﺑﻠﻐﺘﮫ اﻟﻌﺮﺑﯿﺔ اﻟﺘﻲ ﯾﺘﻤﯿﺰ ﺑﮭﺎ، واﻟﺤﻤﺎﻟﺔ ﻟﻤﺨﺘﻠﻒ اﻟﻤﻈﺎھﺮ اﻟﻠﻐﻮﯾﺔ، وﺑﻌﻠﻮﻣﮫ اﻟﻤﻤﺜﻠﺔ ﻓﻲ ﻋﻠﻢ اﻟﻨﺤﻮ واﻟﺼﺮف واﻟﺒﻼﻏﺔ واﻟﺒﯿﺎن، واﻻطﻼع ﻋﻠﻰ اﻟﺘﻔﺎﺳﯿﺮ، وﻣﺎ ﻟﮭﺎ ﻣﻦ دور ﻓﻲ ﺗﺤﺪﯾﺪ ﻣﻌﻨﻰ اﻟﻨﺺ اﻟﻘﺮآﻧﻲ، ﺑﺎﻹﺿﺎﻓﺔ إﻟﻰ ﻣﻌﺮﻓﺘﮫ اﻟﻌﻤﯿﻘﺔ ﺑﺎﻟﻠﻐﺔ اﻟﻤﺘﺮﺟﻢ إﻟﯿﮭﺎ ﻧﺴﻘﺎ وﺳﯿﺎﻗﺎ وﺛﻘﺎﻓﺔ. أﺿﻒ إﻟﻰ ذﻟﻚ، أھﻤﯿﺔ اﻻﻧﻔﺘﺎح ﻋﻠﻰ ﻣﺎ ﺗﻮﻓﺮه اﻟﺪارﺳﺎت اﻟﻠﺴﺎﻧﯿﺔ ﻣﻦ آﻟﯿﺎت ﺗﺤﻠﯿﻠﯿﺔ ﻗﺼﺪ ﺗﺤﺪﯾﺪ اﻟﻤﻌﻨﻰ وﺗﺮﺟﻤﺘﮫ.
ﻓﻲ ھﺬا اﻟﺴﯿﺎق، ﺗﻘﺘﺮح اﻟﻠﺠﻨﺔ اﻟﻌﻠﻤﯿﺔ أن ﺗﻨﺼﺐ اﻟﻤﺸﺎرﻛﺎت ﻋﻠﻰ اﻟﻘﻀﺎﯾﺎ اﻟﻤﺮﺗﺒﻄﺔ ﺑﺈﺷﻜﺎﻻت ﻣﻨﮭﺠﯿﺔ وﻣﻮﺿﻮﻋﯿﺔ ﻓﻲ ﻧﻘﻞ اﻟﻤﻌﻨﻰ، وذﻟﻚ وﻓﻘﺎ ﻟﻠﻤﺤﺎور اﻵﺗﯿﺔ:
– ﺗﺮﺟﻤﺔ ﻣﻌﺎﻧﻲ اﻟﻘﺮآن ﺑﯿﻦ اﻟﻔﺮد واﻟﻤﺆﺳﺴﺔ
– ﺗﺮﺟﻤﺔ ﻣﻌﺎﻧﻲ اﻟﻘﺮآن واﻟﻤﺴﺘﻮﯾﺎت اﻟﻠﺴﺎﻧﯿﺔ )اﻟﻤﻌﺠﻢ، اﻟﺘﺮﻛﯿﺐ، اﻟﺪﻻﻟﺔ…إﻟﺦ(،
– ﺗﺮﺟﻤﺔ ﻣﻌﺎﻧﻲ اﻟﻘﺮآن ﺑﯿﻦ اﻟﺘﺄوﯾﻞ واﻟﺘﻔﺴﯿﺮ واﻟﺴﯿﺎق،
– اﻟﻤﻈﺎھﺮ اﻟﺒﻼﻏﯿﺔ واﻟﺒﯿﺎﻧﯿﺔ واﻧﻌﻜﺎﺳﮭﺎ ﻋﻠﻰ ﺗﺮﺟﻤﺔ ﻣﻌﺎﻧﻲ اﻟﻘﺮآن،
– ﺗﺮﺟﻤﺔ ﻣﻌﺎﻧﻲ اﻟﻘﺮآن واﻷﯾﺪﯾﻮﻟﻮﺟﯿﺔ واﻟﺘﻮﺟﮭﺎت اﻟﻤﺬھﺒﯿﺔ.
– ﺗﺮﺟﻤﺎت ﻣﻌﺎﻧﻲ اﻟﻘﺮآن ﺑﯿﻦ اﻟﻤﻌﻨﻰ اﻟﻠﻔﻈﻲ واﻟﺒﻌﺪ اﻟﻤﻮﺿﻮﻋﻲ.

ﺷﺮوط اﻟﻤﺸﺎرﻛﺔ :
1. أن ﯾﻠﺘﺰم اﻟﻤﺸﺎرك ﺑﻤﺤﻮر ﻣﻦ ﻣﺤﺎور اﻟﻨﺪوة اﻟﻤﺤﺪدة أﻋﻼه.
2. أن ﯾﻜﻮن اﻟﻌﻤﻞ ﺑﺎﻟﻌﺮﺑﯿﺔ أو اﻟﻔﺮﻧﺴﯿﺔ أو اﻷﻧﺠﻠﯿﺰﯾﺔ.
3. أن ﯾﺘﺴﻢ اﻟﻌﻤﻞ ﺑﺎﻟﺠﺪة واﻟﺠﺪﯾﺔ.

رسوم الفعالية؟: لا

مواعيد مهمة:
آخر أجل لاستلام الملخصات
15 ﺃﺒﺭﻴل 2018.
تاريخ انعقاد الندوة
9 ماي 2018

الجهة المنظمة:
جامعة حكومية
تعريف الجهة المنظمة:
ﻛﻠﯾﺔ اﻵداب واﻟﻌﻠوم اﻹﻧﺳﺎﻧﯾﺔ ﺑﻧﻣﺳﯾك ﺑﺎﻟدار اﻟﺑﯾﺿﺎء
ﻣﺧﺗﺑر اﻟﻔﻛر اﻹﺳﻼﻣﻲ واﻟﺗرﺟﻣﺔ وﻣﺧﺗﺑر اﻟدراﺳﺎت اﻟﻣﻐرﺑﯾﺔ اﻷﻣرﯾﻛﯾﺔ
اسم المضيف:
ﻛﻠﯾﺔ اﻵداب واﻟﻌﻠوم اﻹﻧﺳﺎﻧﯾﺔ ﺑﻧﻣﺳﯾك ﺑﺎﻟدار اﻟﺑﯾﺿﺎء ﻣﺧﺗﺑر اﻟﻔﻛر اﻹﺳﻼﻣﻲ واﻟﺗرﺟﻣﺔ وﻣﺧﺗﺑر اﻟدراﺳﺎت اﻟﻣﻐرﺑﯾﺔ اﻷﻣرﯾﻛﯾﺔ

استمارة المشاركة:


One thought on “الندوة الدولية : الخطاب القرآني وتحديات الترجمة”

  1. السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    أعتذر للقائمين على المؤتمر الطيب المبارك, وقد كنت أود المشاركة فيه لكني شغلت حتى فاتني وقت تسليم الملخص, حيث كنت أود المشاركة في محور (ﺗﺮﺟﻤﺔ ﻣﻌﺎﻧﻲ اﻟﻘﺮآن ﺑﯿﻦ اﻟﻔﺮد واﻟﻤﺆﺳﺴﺔ) فهل يمكن منحي فرصة يومين فقط حتى أرسل لكم ملخص بحثي أم أن الأمر متعذر بالمرة

اترك ردا