الملتقى الدولي الأول: الاستثمار في السياحة الصحراوية ورهان تثمين الموارد الاقتصادية للجماعات المحلية

تاريخ الفعالية: 04/03 ديسمبــر 2018

الإشكالية، الأهداف، المحاور والضوابط:
حظي موضوع الإستثمار ويحظى باهتمام كبير في مختلف المدارس الفكرية الاقتصادية، إذ يُعتبر أحد العوامل الأساسية في دفع عجلة التنمية الاقتصادية، كما يعد الطريق الأنسب لإنشاء ومُضاعفة الثروات، ومتغيرا اقتصاديا مهما لزيادة القدرة التنافسية للاقتصاد من خلال ما يلعبه في الحياة الاقتصادية لأي بلد.
وأمام تزايد أهمية الاستثمار في المجتمعات سعت العديد من الدول للبحث عن الآليات والوسائل التي تسمح لها بخلق الثروة وزيادة الدخل، لذلك وجهت اهتماماتها لقطاع الخدمات باعتباره بديلا لتعويض الضعف في مختلف القطاعات الأخرى كالزراعة، الصناعة ….إلخ، وضمن هذا الإطار تظهر الخدمات السياحية كإحدى أهم أنواع الخدمات وأكثرها حركية في العالم، فالسياحة أضحت اليوم صناعة متميزة ومورد رئيسي وقطاع جد استراتيجي يحتل مكانة أساسية في اقتصاديات الدول.
وفي ظل الأزمات المالية المتتالية التي عصفت بدول العالم، كان من البديهي على الدول التي تعتمد على النفط أن تعي هذه التأثيرات العالمية الجديدة على اقتصاداتها، مما أوجب عليها أن تستغل جميع قدراتها وامكانياتها وتتبع كل الاجراءات المشجعة والمحفزة لاستقطاب أكبر عدد من المستثمرين في المجال السياحي، باعتبار القطاع السياحي اصبح يعد أكبر قطاع مزود بالخدمات عبر العالم، كما أضحى الإستثمار فيه مصدراً مُهماً من مصادر الدخل بالعملة الصعبة وخلق فرص العمل وزيادة الدخل الوطني، هذا بالإضافة إلى مساهمته في تثمين موارد الجماعات المحلية لتمكينها من النهوض بمتطلبات التنمية المحلية وخدمة مواطنيها.
غير أن المُتتبع لمسار سياسة الاستثمار السياحي بالجزائر عموما والصحراء على وجه الخصوص، يدرك أنه رغم الاهتمام الذي أولته الدولة لقطاع السياحة منذ الاستقلال وتبنيها في السنوات الأخيرة لمخطط توجيهي للتهيئة السياحية كجزء من المخطط الوطني لتهيئة الإقليم آفاق 2030، فإن الإستثمار السياحي بقي يواجه عديد المعيقات لا سيما بالمناطق الصحراوية.
حيث تتمتع الجزائر بصحراء شاسعة تزيد مساحتها على02 مليون كم2 مُصنفة من بين أجمل الصحاري في العالم تمتد على مساحة تقدر بــ %80 من المساحة الكلية للجزائر بكثبانها الرملية وبهضابها الصخرية وسيولها الحجرية لتقف شاهدا على التنوع والتميز الذي تزخر بـه الجزائـر ولتشكل متحفا طبيعيا، هذا بالإضافة إلـى الزخم الهائل من التقاليد والعادات والثقافات التي يمكن أن تشكل في مجملها دعما لمنتوج سياحي صحراوي واعد من شأنه أن يؤهلها لتقديم منتوج سياحي مميز، ولأن تكون وجهة سياحية ومقصدا للسياح من الدرجة الأولى إذا مـا تـم استغلالها استغلالا أمثلا ولا يتأتى ذلك إلا من خلال النهوض بالإستثمار السياحي بالمناطق الصحراوية وتذليل العقبات التي تعترضه بما من شأنه النهوض بالسياحة الصحراوية والمساهمة في دعم موارد الجماعات المحلية.
ومن هذا المنطلق يدعو مخبر التكامل الاقتصادي الجزائري الأفريقي بجامعة أدرار، ومخبر مجموعة البحث في اقتصاديات المالية العامة بجامعة تلمسان، جميع الباحثين والمهتمين وأصحاب القرار، وكذا الهيئات ذات الصلة بالموضوع لإثراء النقاش والوقوف على حقيقة الإستثمار السياحي بالمناطق الصحراوية كرهان لتثمين موارد الجماعات المحلية، بالإضافة إلى تقييم مدى مساهمته في التنمية المستدامة، وإعطاء رؤية إستراتيجية لترقيته بما يساهم في بعث التنمية المحلية المستدامة.

أهــداف الملتــقى
يسعى الملتقى لجمع الخبراء، الباحثين والمختصين في مجال السياحة والاستثمار السياحي للبحث والإثراء وتبادل التجارب والخبرات لتحقيق الأهداف التالية:
_ إثراء الإطار النظري للإستثمار السياحي والسياحة الصحراوية.
_ إبراز دور السياحة في تثمين موارد الجماعات المحلية
_ دراسة واقع وآفاق الاستثمار السياحي وإبراز أهمية عناصر الجذب السياحي بالمناطق الصحراوية.
_ تقييم وزن السياحة الصحراوية في دول شمال افريقيا ودول الساحل الإفريقي وأفريقيا عموما.
_ تحليل الانعكاسات التنموية للاستثمارات السياحية بالجنوب الجزائري.
_ تشخيص وتحليل تحديات ومعوقات الإستثمار السياحي بالمناطق الصحراوية.
_ تقديم الحلول العملية لتطوير الإستثمارات السياحية وترقية السياحة الصحراوية.
_ البحث في سبل تحقيق التنمية السياحية المستدامة من خلال بعث السياحة الصحراوية.

محـــاور الملتــقى
المحور الأول: المقاربات النظرية للسياحة الصحراوية والاستثمار السياحي.
_ السياحة: في المفهوم، الأنواع، النظريات المفسرة
_ الإستثمار السياحي: مفهومه، مبرراته، مظاهره
_ السياحة الصحراوية ومميزاتها
المحور الثاني: الانعكاسات التنموية للاستثمار في السياحة الصحراوية.
_ جوانب تأثير الإستثمار السياحي على التنمية المحلية بالمناطق الصحراوية
_ جوانب تأثير الإستثمار السياحي بالمناطق الصحراوية على التنمية الوطنية المستدامة
_ جوانب تأثير الإستثمار السياحي بالمناطق الصحراوية على التنمية الإقليمية
المحور الثالث: دور الاستثمار السياحي بالمناطق الصحراوية في تثمين موارد الجماعات المحلية
_ الجماعات المحلية والجذب السياحي بالمناطق الصحراوية
_ الاستثمار السياحي وتعبئة موارد الجماعات المحلية
_ البعد البيئي للاستثمار في السياحة الصحراوية وانعكاساته على موارد الجماعات المحلية
المحور الثالث: مقومات وعوامل الجذب السياحي بالمناطق الصحراوية.
_ الخصوصيات المحلية، الجغرافية، والثقافية للمناطق الصحراوية ودورها في الاستقطاب السياحي
_ التراث الثقافي (المادي واللامادي) ودوره الأساسي في بعث السياحة الصحراوية
_ دور السياسات العمومية في جذب الاستثمار السياحي
المحور الرابع: تحديات ومعيقات الإستثمار السياحي بالمناطق الصحراوية.
_ السياحة الصحراوية بين ضرورة التنويع الإقتصادي والقيم الثقافية المحلية
_ السياحة الصحراوية والتشريعات القانونية
_ البعد الأمني، المؤسساتي والمجتمعي بالمناطق الصحراوية وترقية الإستثمار السياحي
المحور الخامس: آفاق ترقية الإستثمار السياحي بالمناطق الصحراوية، مع عرض تجارب عربية، أفريقية وعالمية
_ آليات ترقية الإستثمار السياحي بالمناطق الصحراوية
_ نماذج عربية وأفريقية للاستثمار السياحي بالمناطق الصحراوية
_ نماذج عالمية للاستثمار السياحي بالمناطق الصحراوية

هيئـــات التظاهرة:
الرئيس الشرفي للتظاهرة: أ.د/ أدجــــــرفور نور الديـــن – مدير جامعـــة أدرار
هيئة الإشـــراف العـــام:
*أ.د/ بن عبد الفتاح دحمان: نائب مدير الجامعة للعلاقات الخارجية، التنشيط، الإتصال والتظاهرات العلمية- جامعة أدرار
* د/ بن الدين امحمد: مدير مخبر التكامل الاقتصادي الجزائري الإفريقي- جامعة أدرار
*أ.د/ بـــاركة محمد الزيـــــــن: مدير مخبر مجموعة البحث في الاقتصاد والمالية العامة– جامعة تلمسان
*أ.د/ أقـــــــاسـم عــمـــــر: عميد كلية العلوم الاقتصادية والتجارية وعلوم التسيير بجامعة أدرار
إدارة الملتـــــقى:
*رئيس الملتقى: د/ بن الدين امحمــــــــــــــــــــــد
*المنسق العام للملتقى: د/ مسعودي عبد الكريم
*رئيس اللجنة العلمية: د/ بوعــــــــــــزة عبد القادر
*رئيس اللجنة التنظيمية: د/ عياد صالـــــــــــــــــــــــح
*مقـرر الملتقــــى: د/ مصطفـــــــــــــــــــاوي سفيان

شـــروط المشــاركـــة في الملتقــى
يجب أن تتوفر في الأبحاث المقدمة للملتقى الشروط التالية:
_ أن يكون البحث مستوفياً لشروط النشر العلمية المتعارف عليها في الملتقيات العلمية المحكمة.
_ أن لا يكون قد سبق نشره في مجلة علمية محكمة، أو تم عرضة في فعاليات ملتقى أخر.
_ يكتب البحث على ورق حجم (A4) وبخط (Simplified Arabic)، مقياس (14) للبحوث باللغة العربية، وبخط (Times New Roman) مقياس (12) للبحوث باللغتين الفرنسية والانجليزية وبمسافة (1سم) بين الأسطر، مع حدود للصفحات بـ(3سم) لكل حواف الورقة.
_ يكون حجم الخط في الجداول للبحوث العربية بحجم (12)، وللبحوث باللغات الأخرى بحجم (10).
_ يرفق البحث بصفحة مستقلة قبل صفحات البحث، تتضمن: إسم الباحث أو الباحثين، رتبته العلمية، المؤسسة التي ينتمي إليها، عنوانه الالكتروني، رقم الهاتف، عنوان البحث والمحور الذي ينتمي إليه، مع تقديم السيرة الذاتية المختصرة لكل مشارك.
_ لغة البحث هي العربية أو الفرنسية أو الانجليزية، حيث يبتدئ الباحث بملخصين الأول بلغة البحث والآخر بلغة مغايرة، بحجم خط (12) للعربية، و(11) للغة الأجنبية، على أن لا يتجاوز عدد كلمات كل منهما الـ (200) كلمة.
_ یتم إدراج الملاحق والمراجع والفهارس في آخر البحث، كما تدرج الهوامش بطريقة آلية أسفل الصفحات (حواشي سفلية) جديد لكل صفحة، وبمقياس خط (10) للكتابة بالعربية ومقياس(09) للكتابة باللغة الأجنبية.
_ أن لا يتجاوز عدد صفحات البحث(20) صفحة بما فيها صفحة المعلومات الخاصة بالباحث، وصفحات المراجع والملاحق.
_ تقبل الأوراق البحثية الثنائية، مع ضرورة تحديد متدخل واحد يشارك في الملتقى.

نشر الأوراق البحثية
سيتم تحكيم جميع الأوراق البحثية التي ستقدم للملتقى، وسيتم اختيار أفضلها من قبل اللجنة العلمية للتقديم في الملتقى، ونشرها في الكتاب العلمي للملتقى، كما سيتم اختيار الأحسن منها بعد تنقيحها وتحريريها -حسب مواصفات النشر المعتمدة في المجلات العلمية المحكمة- لنشرها بإحدى المجلتين:
_ مجلة التكامل الاقتصادي (ISSN 2335-1608)- تصدر عن مخبر التكامل الاقتصادي الجزائري الأفريقي بجامعة أحمد دراية بأدرار- الجزائر
_ المجلة الجزائرية للمالية العامة (ISSN 2170-881)- تصدر عن مخبر مجمع البحث في المالية العامة بجامعة أبي بكر بلقايد بتلمسان- الجزائر

رسوم الفعالية؟: نعم

تفاصيل الرسوم (مطلوب وهام):
• الأساتذة والباحثون المشاركون من داخل الجزائر: 6000 دينار جزائري
• الطلبة الباحثون: 3000 دينار جزائري
• المشاركون من خارج الجزائر: 100 دولار أمريكي
ملاحظة: لا تتكفل الهيئة المنظمة بتغطية تكاليف السفر للأساتذة المشاركين من داخل الجزائر وخارجها، علما أنها ستتكفل بتغطية الإقامة والنقل أيام الملتقى، نشر الأعمال في حالة القبول للنشر، الجولات السياحة، كما أنها ستسهِّل عملية الحجز للسفر على الخطوط الداخلية للمشاركين من خارج الجزائر.

مواعيد الفعالية: مواعيد هــــامــة
• آخر أجل لإستلام النص الكامل للورقة هو: يوم 02 سبتمبر 2018
• آخر أجل لإبلاغ المشاركين بالقرار النهائي للجنة العلمية: يوم 30 سبتمبر 2018
• تاريخ انعقاد الملتقى: يومي 03-04 ديسمبر 2018

الجهة المنظمة: جامعة حكومية

تعريف الجهة المنظمة: جامعة أحمد دراية، أدرار- الجزائر

معلومات الاتصال والتواصل: معلــومـات التــواصل
• ترسل جميع الأوراق العلمية المحررة بالعربية، الفرنسية أو الإنجليزية عبر شبكة ضياء (الاستمارة أسفله)
• لجميع اتصالاتكم واستعلاماتكم يرجى الاتصال بالأرقم التالية: 00213-663-03-60-04 / 00213-698-12-44-02 / 00213-666-49-00-71
• لمتابعة المستجدات يمكنكم الإطلاع على صفحة مخبر التكامل الاقتصادي الجزائري الإفريقي بالموقع الإلكتروني لجامعة أدرار: www.univ-adrar.dz
• أو بصفحة الملتقى على موقع التواصل الإجتماعي: الملتقى الدولي الاستثمار في السياحة الصحراوية

الدولة / مكان إقامة الفعالية / إسم المضيف:
ينعقد الملتقى بقاعة المحاضرات الكبرى بجامعة أحمد دراية ، أدرار- الجزائر.
العنوان : جامعة أدرار- شارع 11 ديسمبر 1960- ولاية أدرار/ 01000. الجزائر

استمارة المشاركة:


اترك ردا